العدد 61 السنة 85 الثلاثاء 12 تشرين الثاني 2019

 

تصفح بي دي اف

 

 

 

 

 

ص1
كتب المحرر السياسي...
الى متى يبقى القاتل مجهولاً ؟
في مقابل قمع السلطة واستمرار القتل العمد والاعتقالات والاختطافات، تواصل الجماهير المنتفضة إصرارها على المضي قدماً حتى تحقيق مطالبها كافة.
وفي اثناء ذلك يزداد القلق داخلياً وحتى خارجياً بشأن التعامل الفظ والقسوة وانفتاح شهية القتل ضد المنتفضين السلميين، وهو ما يزيد من حالة الانسداد والاحتقان ويدفع الوضع المأزوم الى حافات خطرة.
ويوماً بعد آخر تسعى السلطة الى التنصل من مسؤولية القتل المتصاعد، عبر اطلاق تصريحات ومواقف، منها القول انها منعت استخدام الرصاص الحي وأنواع معينة من الغازات المسيلة للدموع، والحديث عن أن القوات الأمنية تستخدم الحد الأدنى من القوة المسموح بها دولياً قياساً الى ممارسات دول أخرى، كما جاء في حديث لرئيس الوزراء.
يساق كل هذا فيما ارقام الشهداء والضحايا المتزايدة يوماً بعد آخر، تردّ على كل هذه المزاعم التي لا يسندها شيء مما يحصل فعلا على الأرض، وما يقع من قمع وعنف وسعي لفض الاعتصامات والتظاهرات.
وجراء الفشل السلطوي في فض التظاهرات رغم "حمامات الدم"، جرى ويجري الترويج لمفهوم "القاتل المجهول". وبالفعل ظل القناص "مجهولاً" مثلما هو حال حارق الخيم في كربلاء، ومطلق الرصاص الحي على المتظاهرين في البصرة. واليوم يعود قائد شرطة ذي قار الى القول ان وراء الجرائم التي حصلت مساء اول امس وامس في الناصرية ملثمون مجهولون!
لم تعد هذه الأمور تنفع في التغطية على حقيقة الفاعل، فما يحصل تقع مسؤوليته اولاً واخيراً على عاتق الحكومة والقيادة العامة للقوات المسلحة. وسواء كان القاتل مجهولاً ام معلوماً، او كانت الايدي داخلية ام خارجية، فان ذلك لا يغير شيئاً من حقيقة حصول القتل العمد، والتفنن في اختيار طرقه ووسائله.
ان الرهان على العنف كوسيلة لفض التظاهرات رهان خاسر، وتتضاعف يوما بعد يوم تداعياته وما يترتب عليه ويؤدي الى المزيد من التعقيد.
ويتوجب الآن ادراك انه طريق مسدود وخطر، وان لا بد من البدء بالخطوة الأولى الواجبة، المتمثلة في استقالة او اقالة الحكومة، وتلبية مطالب المنتفضين المعلنة الأخرى وفقاً لسقوف زمنية محددة.
*******
بلاسخارت بعد لقائها السيستاني: المرجعية تؤكد أن المتظاهرين لن يعودوا إلى منازلهم قبل تحقيق مطالبهم
بغداد - طريق الشعب
قالت ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة، جينين بلاسخارت، أمس، وعقب لقائها المرجع الأعلى في النجف، علي السيستاني، إن المرجعية تؤكد أن المتظاهرين لن يعودوا إلى منازلهم، قبل تحقيق جميع مطالبهم.
وذكرت بلاسخارت في مؤتمر صحفي، أن "المرجعية قلقة من عدم جدية القوى السياسية في اجراء الإصلاحات".
وأضافت، أن "المرجعية تؤكد أن المتظاهرين لا يمكن أن يعودوا إلى منازلهم إلّا بعد تحقيق جميع مطالبهم".
وأشارت نقلاً عن المرجع، إلى أن "الرئاسات الثلاث إن لم يكونوا قادرين على تحقيق مطالب المتظاهرين فلا بد من سلوك طريق آخر".
وشددت المرجعية، بحسب بلاسخارت، على أنه "لا يمكن ان يكون العراق ساحة للتصفيات السياسية ويجب احترام سيادته من الجميع.
ولفتت بلاسخارت الى "ضرورة عدم استخدام العنف لأي سبب كان"، مطالبة "مرّةً اخرى بمحاسبة المتسببين في هذا العنف".
ودعت الى "وقف الاعتقالات والخطف فوراً، وضرورة العمل على اصلاحات حقيقية بمدة معقولة، مع ضرورة اجراء قانون موحد".
وأكدت بلاسخارت، أن "الامم المتحدة تتابع ما حصل خلال الاسابيع الماضية، وان غضبا وسخطا كبيرين في الشارع نتيجة عدم تقديم الخدمات لمدة 16 سنة، مشيرة الى أن "الناس لديها امال كبيرة في تحقيق المطالب".
وتابعت: "نقوم بإعداد تقارير موثوقة للكف عن هذا العنف وندعو الاخرين الى التدخل"، مؤكدةً على "سيادة العراق دائماً، ونقدم المشورة من خلال مراقبة الاحداث".
واردفت، أنها "تسعى الى تقدم العراق للأمام"، لافتة الى أن "الوقت الحقيقي حان لتنفذ السلطات العراقية ما يطلبه المتظاهرون".
واختتمت، أن "هذا البلد لا يمكن ان يكون ساحةً للصراع بين البلدان".
وكانت ممثلة الامين العام للأمم المتحدة في العراق جينين بلاسخارت، قد وصلت، في وقت سابق من يوم أمس، الى مدينة النجف القديمة والتقت المرجع الاعلى السيد علي السيستاني.
*******
البيت الأبيض يدعو الى انتخابات مبكرة والى ايقاف حظر الإنترنت في العراق
بغداد – طريق الشعب
حثت الولايات المتحدة، الحكومة العراقية على إجراء انتخابات مبكرة والقيام بإصلاحات انتخابية، داعية إلى إنهاء أعمال العنف ضد المتظاهرين وايقاف حظر الانترنت في البلاد.
وقال البيت الأبيض في بيان إن واشنطن تريد من "الحكومة العراقية وقف العنف ضد المحتجين والوفاء بوعد الرئيس برهم صالح بتبني إصلاح انتخابي وإجراء انتخابات مبكرة". وأعرب عن قلقه العميق من الاعتداءات المستمرة ضد المتظاهرين والناشطين المدنيين ووسائل الإعلام وحظر الإنترنت في العراق.
وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض ستيفاني غريشام في بيان إن العراقيين لن يقفوا مكتوفي الأيدي فيما تستنزف إيران موارد بلادهم وتستخدم مليشيات مسلحة وحلفاء سياسيين لمنعهم من التعبير عن آرائهم بشكل سلمي.
وأضاف البيت الأبيض أنه ينضم إلى الأمم المتحدة في دعوة الحكومة العراقية إلى وقف العنف ضد المتظاهرين وإقرار قانون الإصلاح الانتخابي وإجراء انتخابات مبكرة.
ودخلت تظاهرات ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد، فضلا عن محافظات اخرى، أمس الاثنين 11 تشرين الثاني 2019، يومها السابع عشر على التوالي، والتي ابتدأت بمطالب توفير فرص العمل ومحاربة الفاسدين وتقديمهم الى العدالة، وانتهت بمطالب اخرى ابرزها تغيير الحكومة الحالية وتعديل الدستور وقانون الانتخابات.
******
اليابان: على الحكومة العراقية الاستجابة لتطلعات الشعب

بغداد - طريق الشعب
اصدرت اليابان، أمس، بيانا بشأن تظاهرات العراق، فيما طالبت الحكومة بالاستجابة لتطلعات الشعب.
وقالت وزارة الخارجية اليابانية في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه ان "اليابان تشعر بالقلق إزاء العدد الكبير من الضحايا خلال التظاهرات واسعة النطاق التي تحدث في بغداد وفي الأجزاء الوسطى والجنوبية من البلاد"، داعية "جميع الأطراف إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس للحد من وقوع المزيد من الضحايا، وستواصل مراقبة الوضع عن كثب".
واكدت ان "العراق بوصفه حجر زاوية للسلام والاستقرار في الشرق الأوسط، سيتجاوز الوضع الحالي بطريقة سلمية"، معربة عن املها ان "تستجيب حكومة العراق لتطلعات الشعب العراقي التي عبرت عنها التظاهرات الحالية، وتقوم بالإصلاحات بسرعة بطريقة تحوز على ثقتهم بشكل كبير وتحقق الاستقرار والتنمية في البلد".
وتشهد بغداد ومحافظات اخرى منذ الجمعة (25 تشرين الاول 2019)، تظاهرات عدة للمطالبة بتحسين الخدمات وتوفير فرص العمل فضلاً عن المطالبة بالاصلاح، تصاعدت وتيرتها مما اسفر عن مقتل واصابة المئات بين صفوف المتظاهرين، فضلاً عن القوات الامنية.
******
رايتس ووتش توجه رسالة الى الأمم المتحدة بشأن تظاهرات العراق
بغداد - طريق الشعب
وجهت منظمة هيومان رايتس ووتش، أمس، رسالة الى الأمم المتحدة بشأن تظاهرات العراق، فيما دعتها الى التركيز على مقتل المتظاهرين لدى مراجعة سجل العراق الحقوقي.
وقالت المنظمة في بيان تلقت "طريق الشعب" نسخة منه ان "مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة يعقد اليوم جلسة الاستعراض الدوري الشامل لمراجعة سجلات حقوق الإنسان في العراق"، مبينة انه "ينبغي أن يكون تصاعد عمليات قتل المتظاهرين على أيدي قوات الأمن العراقية خلال الشهر الماضي في قمة اهتمامات الدبلوماسيين أثناء صياغتهم التوصيات".
وبحسب رايتس ووتش فإن "قوات الأمن العراقية قتلت 147 متظاهرا على الأقل في احتجاجات ب‍بغداد ومدن العراق الجنوبية في أوائل تشرين الأول، وقُتِل أكثر من 100 في موجة ثانية منذ 25 تشرين الأول".
وتابعت انه "في الموجة الثانية، أطلقت قوات الأمن في بغداد عبوات الغاز المسيل للدموع ليس فقط لتفريق الحشود ولكن في بعض الحالات مباشرة على المتظاهرين، وهو شكل وحشي للقوة القاتلة"، مشيرة الى ان "بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) وثقت مقتل 16 متظاهرا بعبوات الغاز المسيل للدموع التي أصابتهم في رؤوسهم أو صدورهم".
وتابعت ان "بعض قوات الأمن واصلت استخدام الذخيرة الحية في بغداد ومدن أخرى، وقالت يونامي إن 97 شخصا قتلوا من 25 تشرين الأول إلى 4 تشرين الثاني، وأفادت تقارير إخبارية بمقتل المزيد بالرصاص منذ ذلك الحين"، لافتة الى ان "السلطات احتجزت متظاهرين تعسفا وأفرجت عنهم لاحقا دون تهم، واختفى آخرون".
وتابعت انها "تلقت تقارير تفيد بأن قوات الأمن تهدد وتطلق النار على مسعفين يعالجون المتظاهرين"، لافتة الى ان "الحكومة حاولت منع العراقيين والعالم من رؤية مدى ردها القاتل، حيث عمدت أولا إلى قطع الإنترنت مرارا لمنع الناس من تحميل ومشاركة الصور ومقاطع الفيديو الخاصة بالاحتجاجات، بالإضافة إلى حجب تطبيقات التراسل، ثم فرضت حظر إنترنت ليلي اعتبارا من 5 تشرين الثاني".
وقالت مجموعة "نيتبلوكس" الدولية المستقلة والمحايدة التي تراقب الوصول إلى الإنترنت "إنقطاع الإنترنت في العراق أصبح الآن من بين أسوأ الانقطاعات التي لاحظتها نيتبلوكس في أي بلد في 2019".
وذكرت رايتس ووتش انه "إلى جانب الاحتجاجات، اعتقلت قوات الأمن بعض العراقيين لمجرد تعبيرهم عن دعمهم للتظاهرات عبر رسائل على فيسبوك"، معتبرة ان "هذا الأمر يمثل تراجعا جديدا في بلد قدّر مستوى حرية التعبير على مدار العقد الماضي، رغم ماضيه المضطرب".
*******
أطباء وصيادلة وطباخون وحلاقون وخياطون
المتطوعون يهددون رهان الحكومة على عامل الوقت في فض تظاهرات ساحة التحرير
بغداد – طريق الشعب
ذكر تقرير صحفي، أمس، أن المحتجين العراقيين “صامدون” في ساحة التحرير وسط بغداد، منذ أكثر من أسبوعين، برغم سقوط عشرات الشهداء ومئات الجرحى في صفوفهم.
وقال التقرير، الذي نشرته وكالة “الأناضول” يوم أمس، إن “ما يميز الاحتجاجات التي بدأت مطلع تشرين الأول الماضي، وباتت تُعرف بثورة تشرين، عن سابقتها في السنوات الماضية، هو الزخم المتصاعد للاحتجاجات، خاصة في ساحة التحرير، قرب المنطقة الخضراء شديدة التحصين، حيث توجد مقرات الحكومة والبعثات الدبلوماسية الأجنبية، بينما كانت حكومة عادل عبد المهدي تتوقع أن يتكفل الإرهاق بإنهاء الاحتجاجات المطالبة برحيل الحكومة والأحزاب الحاكمة، ومكافحة الفساد، ومحاسبة الفاسدين في السلطة”.
ويتساءل التقرير، “كيف يمكن لعشرات الآلاف من المحتجين الصمود في ساحة التحرير لأكثر من أسبوعين متواصلين، رغم المواجهات اليومية الدامية وصعوبة الحصول على خدمات، لا سيما الطبية منها؟”، مشيرا إلى أن “الإجابة في كلمة واحدة: المتطوعون.. يوجد في الساحة أطباء، مسعفون، صيادلة، طباخون، حلاقون، خياطون، فنانون، منظمون لجموع المحتجين ومتصدون لقنابل الغاز المسيلة للدموع”.

إسعافات أولية

آيات راضي، مساعدة طبية تعمل في مدينة الطب ببغداد وتفرغت مع فريق من 50 متطوعًا، يضم أطباء وصيادلة ومساعدي أطباء، لتقديم المساعدة الطبية للمرضى والجرحى من المحتجين.
تقول آيات “هناك مفارز (مجموعات) طبية تشكلت في ساحة التحرير لتقديم الدعم الطبي للمحتجين.. نعالج حالات الحروق والجروح البسيطة في ساحة التحرير.. والأدوية تُمنح للمصابين والمرضى بالمجان”.
وأضافت “الأدوية والمستلزمات الطبية يتم توفيرها بجهود شخصية.. والمفارز الطبية تعمل على مدار اليوم في ساحة التحرير”.
محمد سعيد “مسعف” من دون دراسة ولا مشاركة في دورات مختصة بالإسعافات الأولية، لكنه أنقد أرواح العشرات من جرحى الاحتجاجات، حسب قوله، على مدى الأيام الماضية.
وتابع سعيد “تواجه سيارات الإسعاف صعوبة في التحرك بساحة التحرير والمناطق القريبة منها، فهناك زخم للمتظاهرين، بالمقابل هناك شوارع مغلقة، لذا أخذنا نحن سائقي التك تك (عربات نقل ركاب صغيرة من ثلاث عجلات) مسؤولية إسعاف الجرحى”.
وأردف “ننقل الجرحى إلى مستشفى الجملة العصبية القريبة من ساحة التحرير.. الجميع متعاونون معنا، ويقدرّون ما نقوم به من عمل إنساني، وهو مجاني مثل باقي الأعمال التي تقدم للمحتجين”.

وجبات مجانية

ويقول التقرير إن جميل كاظم، وهو ثلاثيني، يتولى مهمة توزيع الطعام على المحتجين عبر خيمة وسط ساحة التحرير، وهو متخصص، في توزيع الساندويتشات؛ وبسبب موقعه الذي قد يكون هدفًا لقوات الأمن، يتحتم عليه التحرك بسرعة.
وأوضح كاظم أنه “يتم إعداد الطعام في أماكن تبعد عن ساحة التحرير بضعة أمتار حتى لا تكون هدفًا لقوات الأمن، في حال حصل اشتباك معها.. مهمتنا هي استمرار توفير الطعام للمحتجين”.
وزاد بقوله “اليوم هناك سؤال يحير الكثيرين، وهو: من أين نحصل على الأموال لإعداد الطعام بكميات كبيرة وتوزيعه مجانًا على المحتجين؟”.
واستطرد “من يريد الحصول على الجواب عليه الحضور هنا (ساحة التحرير)، فالجميع يتبرع بمبالغ بسيطة جدًا، يتم إيداعها في صندوق مخصص للطعام والشراب”.

مواجهة قنابل الغاز

علي موسى شاب عشريني اكتسب شهرة في ساحة التحرير لخبرته في مكافحة الآثار السلبية لقنابل الغاز المسيلة للدموع.
قال علي “أحد الأطباء اقترح علي أن أخلط الماء مع الخميرة في قناني بلاستيكية سعة نصف لتر، كي أرشه لاحقًا على المناطق التي تتعرض للحروق في الوجه أو العيون أو الأنف جراء الغازات المسيلة للدموع، وهو علاج فعاليته سريعة جدًا”.
وتابع “في البداية كان الجميع يستخدم البيبسي كولا الشراب الغازي في غسل العينين والوجه لتقليل آثار الغازات، لكن الآن الغالبية اعتمدت طريقة الماء والخميرة، وأنا أجهز يوميًا نحو ألفين و400 قنينة ماء بلاستيكية يتم توزيعها على ساحة التحرير”.
ورغم أن الساحة تغص بالآلاف من المحتجين، إلا أن الحركة تتسم بتنظيم دقيق عبر توزيع الأدوار، وهو ما يساهم بشكل كبير في استمرار الاحتجاجات، التي يشارك فيها أيضًا محتجون من محافظات الوسط والشمال والجنوب، بحسب التقرير.
وبجانب العاصمة، تتواصل احتجاجات أيضًا في ساحات بمحافظات أخرى عديدة، رغم ممارسة قوات الجيش والأمن العنف المفرط بحق المحتجين، وهو ما أقر به رئيس الحكومة، ووعد بمحاسبة المسؤولين عنه.
ومنذ اندلاع التظاهرات، سقط في أرجاء العراق 319 شهيدا، وفق لجنة حقوق الإنسان البرلمانية، وأكثر من 15 ألف جريح، بحسب مفوضية حقوق الإنسان (رسمية تتبع البرلمان)، الأحد. والغالبية العظمى من الضحايا هم من المحتجين.
وطالب المحتجون في البداية بتحسين الخدمات وتأمين فرص عمل ومحاربة الفساد، قبل أن يُصروا على رحيل الحكومة، بينما يرفض عبد المهدي الاستقالة، ويشترط أن تتوافق القوى السياسية أولًا على بديل له، محذرًا من أن عدم وجود بديل “سلسل وسريع” سيترك مصير العراق الى المجهول.
*********


ص2
نائب عن سائرون: لم نشارك في أي اجتماع للقوى السياسية بشأن بقاء رئيس الوزراء في منصبه

بغداد – طريق الشعب
كشف النائب عن تحالف "سائرون"، جواد حمدان، أمس، حقيقة وجود اتفاق سياسي بين تحالفهم وبين القوى السياسية، على إبقاء رئيس الوزراء عادل عبد المهدي في منصبه. وقال حمدان، لوكالة (بغداد اليوم)، إن "تحالف سائرون لم يحضر او يشارك باي اجتماع للقوى السياسية، او اتفق معهم على بقاء عادل عبد المهدي في منصبه". وبين، أن "تحالف سائرون أكمل الاجراءات الخاصة باستجواب عبد المهدي، وتم جمع الكثير من الادلة التي تبين فيها قمع المتظاهرين وقتلهم بطرق وحشية"، مشيراً الى أنهم "ماضون في استجواب عبد المهدي واقالته، ولا تراجع عن هذا الامر".
وأضاف، أن "هناك قوى سياسية، تتكلم وكأنما هي ناطق باسم تحالف سائرون، وهذه تصريحات غير مسؤولة، والهدف من هذه التصريحات أن يبينوا للشارع العراقي انه ليس هناك كتلة تقف مع مطالب الشعب، وتسعى الى تحقيقها".
00000000000000000000000000
ناشط: إطلاق الغاز المسيل يتسبّب في اختناق "الخدّج" في مستشفى الحبوبي
حقوق الإنسان تكشف عن حصيلة دامية لأحداث الناصرية والمحافظ يتهم جهات مجهولة بالمجزرة
بغداد – طريق الشعب
أغلق محتجون غاضبون في ذي قار، أمس الاثنين، خمسة جسور مهمة وسط المحافظة، بعد ليلة دامية شهدها الأهالي يوم الأحد الماضي، وفيما أعلنت المفوضية العليا لحقوق الانسان في العراق، استشهاد 4 مواطنين واصابة 130 واعتقال 34 متظاهراً بصورة تعسفية، اتهم محافظ ذي قار، عادل الدخيلي، جهات مجهولة بارتكاب المجزرة، رغم النداءات التي وجهها الأهالي للكف عن قتل وملاحقة المحتجين السلميين. في حين اكد ناشط متواجد في ساحة الحبوبي، أن المحتجين التزموا بالسلمية ومحاولات استفزازهم استمرت حتى وقوع المحظور.
حصيلة دامية

وبحسب مصادر عن المحافظة، فأن المتظاهرين الغاضبين من القمع الشرس الذي طال احتجاجاتهم، أغلقوا جسور: الحضارات، الزيتون، النصر، الحديدي، والكونكريتي، وسط مدينة الناصرية، مؤكدة انسحاب شرطة المرور من تقاطع البهو.
وفي الأثناء، كشفت المفوضية العليا لحقوق الانسان في العراق، أمس، عن حصيلة الضحايا في احداث الناصرية التي جرت الأحد الماضي، مبينة وجود عناصر من القوات الأمنية بضمنهم.
وقالت المفوضية في بيان تلقت "طريق الشعب"، نسخة منه، إن "فرقها رصدت الأحداث المؤسفة في مركز محافظة ذي قار، قرب مديرية التربية ونقابة المعلمين بين المتظاهرين وقوات مكافحة الشغب على خلفية إعلان الدوام الرسمي، حيث شهدت سقوط 4 شهداء وإصابة ١٣٠ من القوات الامنية والمتظاهرين"، مشيرة إلى أن "اصابة البعض منهم خطرة".
وأكدت المفوضية، توثيقها "اعتقال ٣٤ متظاهرا بصورة تعسفية"، مشيرة إلى "انتشار المتظاهرين في أحياء المدينة ومحاولتهم إغلاق الدوائر الحكومية وتوزيع منشورات في مدينة الناصرية تحرض على ضرورة إغلاق كافة الدوائر الحكومية".
وأدانت المفوضية بحسب بيانها، "كافة أشكال العنف والاستخدام السيئ للغازات المسيلة للدموع والقنابل الصوتية وقنابل المولوتوف والحجارة والآلات الحادة التي تسببت في سقوط الضحايا بين الطرفين"، داعية "المتظاهرين الى التعاون مع القوات الامنية لإعادة الحياة الى المرافق العامة والمدارس والجامعات والدوائر وبما يعزز حقوق الانسان ويديم تقديم الخدمات الانسانية للمواطنين"، كما ودعت كافة الأطراف الى "الابتعاد عن الاحتكاك والتصادم والالتزام بسلمية التظاهرات".

جهات مجهولة !

وفي الأثناء، اتهم محافظ ذي قار، عادل الدخيلي، جهات وصفها بانها "مجهولة وغير معروفة" باستهداف المتظاهرين، مشيراً إلى أن اللجان التحقيقية تجري عملها الان لمعرفة تلك الجهات.
وقال الدخيلي، في حديث صحفي تابعته "طريق الشعب"، إن "الأحد الماضي، كان يوماً صعباً جداً على ابناء المحافظة"، مبيناً أن "التظاهرات بدأت في مكان محدد وبحماية القوات الامنية التي تلقت توجيهات من خلال الكتب الرسمية والاتصالات المباشرة بعدم استخدام العنف بكل انواعه".
وتابع المحافظ، أن "هناك احتكاكاً حدث بين قوى الامن ومجموعة من المتظاهرين قرب مديرية التربية، بعدما أثيرت معلومة غير دقيقة تفيد بأن القوى الامنية سوف تقتحم المكان. إلا أننا طمأنا المتظاهرين وأكدنا على أن تلك المعلومة مظللة وغير صحيحة".
وأوضح الدخيلي، "فوجئنا في الليل بسقوط عدد من ابنائنا شهداء، وهذا الشيء ملفت للنظر، فهنالك رمي وإطلاق نار من جهات متعددة مجهولة لا نعرفها إن كانت قيادة الشرطة او غيرها، وحسب معلوماتنا فأنهم يدعّون عدم استخدام الاسلحة"، مشدداً على أن "اللجان التحقيقية والتدقيقية تجري عملها لمعرفة من استخدم الاسلحة".

اعتداءات واعتقالات

وفي المقابل، أفاد الناشط والمتظاهر في المحافظة، حسين وادي، بأن الأيام السابقة شهدت هدوءاً وسلاماً خلال تظاهرات الأهالي، عندما كانت مسؤولية حماية التظاهرات فيها على عاتق القوات المحلية.
وأوضح وادي لـ"طريق الشعب"، أن "قوات مكافحة الشغب التي نزلت في يوم الحادث الدموي لم تتعامل كبقية القوات الأمنية المحلية، وحاولت أن تقتحم ساحة الحبوبي منذ الصباح الباكر قبل وصول الطلبة الذين ساروا من مكان آخر اتجاهها"، مبيناً أن "هذه القوات لم تتمكن من التمركز وسط الحبوبي لوجود اعداد من المتظاهرين الذين ناموا ليلا في مكان الاعتصام".
وتابع الناشط، أن "الطلاب هتفوا عند وصولهم بهتافات سلمية، إلا أن قوات الشغب حاولت فض الاعتصام واطلقت القنابل المسيلة للدموع التي تسببت في اختناق الاطفال الخدّج الراقدين في مستشفى الحبوبي العام"، مؤكداً أن "الاعتداء جاء من هذه القوات وليس كما ادعى البعض من المسؤولين في وسائل الإعلام".
وأوضح أن "أعداد الجرحى الحقيقية أكبر من أرقام المفوضية العليا لحقوق الإنسان التي تأخذ الاحصائيات الرسمية من المستشفى"، لافتاً إلى "معالجة المئات من المصابين عند المفارز الطبية في موقع الحادث، وآخرين كثر لم يدخلوا للمستشفى ولم يتم توثيق اصاباتهم"، فيما شدد على أن "قائد شرطة المحافظة استجاب لمطالبهم وافرج عن العديد من المتظاهرين المعتقلين ووعد بحمايتهم بسواعد القوات المحلية".
000000000000000000000000000000

السيستاني: لا يمكن للحال ان تستمر
على ما كانت عليه قبل الاحتجاجات الأخيرة
بغداد – طريق الشعب
أكد المرجع الديني السيد علي السيستاني، ضرورة اجراء اصلاحات حقيقة في مدة معقولة في البلاد.
وذكر بيان لمكتب المرجعية، "ان السيد السيستاني استقبل قبل ظهر اليوم السيدة جينين هينيس بلاسخارت رئيسة بعثة الأمم المتحدة في العراق (يونامي)، وفي خلال اللقاء عبّر- السيستاني- عن ألمه الشديد وقلقه البالغ لما يجري في البلاد، وأشار إلى تحذيره المكرر منذ عدة سنوات من مخاطر تفاقم الفساد المالي والاداري وسوء الخدمات العامة وغياب العدالة الاجتماعية، الا انه لم يجد آذاناً صاغية لدى المسؤولين لمعالجة ذلك، وقد وصلت الامور الى ما نشهده اليوم من اوضاع بالغة الخطورة".
وأكد على ضرورة اجراء اصلاحات حقيقة في مدة معقولة، وفي هذا السياق تم الترحيب بمقترحات بعثة الامم المتحدة المنشورة، أخيرا، مع ابداء القلق من ان لا تكون لدى الجهات المعنية جدية كافية في تنفيذ أي اصلاح حقيقي.
واشير ايضاً الى ان السلطات الثلاث التنفيذية والتشريعية والقضائية اذا لم تكن قادرة على اجراء الاصلاحات اللازمة او لم تكن تريد ذلك فلابد من التفكير بسلوك طريق أخرى في هذا المجال، فانه لا يمكن ان تستمر الحال على ما كانت عليها قبل الاحتجاجات الأخيرة .
وأكد على ضرورة الكفّ عن استخدام العنف ضد المتظاهرين السلميين ووقف الاعتقال والاختطاف في صفوفهم ومحاسبة من قاموا بذلك خلافاً للشرع والقانون. كما شدد على رفض التدخل الاجنبي في الشأن العراقي واتخاذ البلد ساحة لتصفية الحسابات بين بعض القوى الدولية والاقليمية. 0000000000000000000000000000000000000000000
البرلمان يتجاهل استجواب عبد المهدي ويرفع جلسته إلى يوم غد
بغداد – طريق الشعب
تجاهل مجلس النواب في جلسته المنعقدة يوم أمس، فقرة استجواب رئيس الوزراء عادل عبد المهدي التي تقدمت بها كتلة سائرون. ولم يذكر بيان رئاسة المجلس أي شيء يخص استجواب رئيس الوزراء!
وقال رئيس مجلس النواب في بيان له يوم أمس، ان المجلس "رفع جلسته الى يوم الاربعاء المُقبل في الساعة الواحدة بعد الظهر"، مبيناً ان "الجلسة المُقبلة ستتضمن استضافة ممثلة الامين العام للأمم المتحدة جينين بلاسخارت".
واضاف ان "مجلس النواب أنهى قراءة ومناقشة مقترح قانون التعديل الثاني لقانون تعويض المتضررين جراء العمليات الحربية والأخطاء العسكرية والعمليات الارهابية رقم (٢٠) لسنة ٢٠٠٩".
وقال ان الهدف من قانون تعويض المتضررين جراء العمليات الحربية هو تذليل العقبات امام عودة المواطنين الى منازلهم وتعويضهم عن الضرر الذي لحق بهم. وذكر انه "يجب حل مسألة التعامل الحاصل مع قرارات القضاة ونقضها من قبل موظفي لجان التعويض".
000000000000000000000000000000000000000000

نواب في مجلس العموم البريطاني يدينون القمع الوحشي
ضد المتظاهرين العراقيين
بغداد – طريق الشعب
أدان 18 نائبا من اعضاء مجلس العموم البريطاني، جرائم قتل المتظاهرين في الاحتجاجات المتواصلة في العراق ضد الفساد والبطالة وسوء الحكم، مطالبين الحكومة العراقية بمحاسبة المسؤولين عن استخدام العنف المفرط، بما فيه إطلاق الرصاص الحي، الذي تسبب في مقتل واصابة الالاف.
وأكد النواب البريطانيون، في طلب مستعجل قدمته النائب العمالية آن كلوید، رئيسة المجموعة البرلمانية للعراق، وتلقت "طريق الشعب"، نسخه منه، أن "مطالب المحتجين مشروعة وينبغي للحكومة العراقية الاستجابة لها"، داعين إلى "وضع مسألة القضاء على الفساد المتفشي في أولوية الأعمال".
وذيّل الطلب بتوقيع كل من النواب "جیم شانون - الحزب الاتحادي الديمقراطي، جوناثان ادواردز - الحزب القومي في ویلز، لوید رسل- مویل - حزب العمال، سیلفیا هرمون – مستقلة، السیر بیتر بوتوملي - حزب المحافظين، كیلفن هوبكنز – مستقل، كریس ستیفنز - الحزب القومي الاسكتلندي، توم بریك - حزب الاحرار الدیمقراطیین، كیت اوسامور - حزب العمال، كریستین جاردین - حزب الاحرار الدیمقراطیین، إیما دنت كود - حزب العمال، روجر غودسیف - حزب العمال، مایك غیبس - المجموعة المستقلة للتغییر، كونور ماكغین - حزب العمال، باتریك غرادي - الحزب القومي الاسكتلندي، د. روبا حق - حزب العمال، كارین بوك - حزب العمال".
0000000000000000000000000000000000000000
بغلة العناد تُغذّى خارجياً

من اعاجيب السياسة في العراق، ان شهداء الانتفاضة الباسلة في الاول من اكتوبر زاد على الثلاثمائة شهيد، واكثر من 15 الف جريح وآلاف آخرين من المعتقلين والمطاردين، بعد ان اظهرت قوات القمع والمليشيات شجاعتها على المتظاهرين السلميين، باستخدامها الرصاص الحي والمطاطي والقنابل المسيلة للدموع، التي تخترق جماجم الشباب العراقيين، ومع ذلك ترفض الحكومة ورئيسها الاستقالة، كمدخل مناسب وضروري لحلحلة الازمة المستعصية، التي تعصف في البلاد، منذ استلم تجار السياسة ورجال الصدفة السلطة، بعد انهيار الصنم على ايدي الامريكان، في حين ان دول العالم التي تحترم نفسها وتمثل شعبها حقاً، تقدم حكوماتها استقالتها جماعياً وفردياً، ان سببت ضرراً او تجاوزا على حقوق مواطن واحد لا اكثر!
الكل يعرف ان السيد رئيس الوزراء، جاء كمرشح تسوية بين الفتح وسائرون، دون ان ننسى دور العامل الخارجي في اختياره، وعلى خلفية الوهم بحياديته، والمقالات التي سطرها عن الديمقراطية وحقوق الانسان، وانتقاده لأداء الادارات الحكومية السابقة. بيد ان حساب البيدر اختلف كثيراً عن حساب الحقل، بل هو بعيد عنه بعد السماء عن الارض.
كان المؤمل والمرتجى، ان يحصل ولو تغيير جزئي في عملية بناء الدولة، والابتعاد ببضع خطوات لا غير عن أسس الكارثة: المحاصصة والطائفية السياسية، لاسيما وان التفويض الذي حصل عليه لم يسبق ان حصل عليه احد غيره، منذ تأسيس الدولة العراقية سنة 1921، لكن الحصيلة النهائية بعد ما يزيد على السنة لم تكن سوى قبض ريح.
في رده (رئيس الوزراء) على خطبة المرجعية، وعلى مطالبتها بحفظ ارواح العراقيين وحماية المتظاهرين السلميين ووضع خريطة طريق تحدد فيها مدة زمنية لأنجاز الاصلاحات الموعودة يقول: "لقد شهد شعبنا حركات كثيرة، قادها ثوار عظماء، مدنيين وعسكريين، لكن المرة الاولى التي يقود فيها شباب بعمر الزهور حركة تهز البلاد من اقصاها الى اقصاها، وتهز كامل سلوكياتنا، واعماق ممارساتنا، لتقودنا الى مراجعة شاملة للأوضاع العامة في بلدنا وفي مساراته الآنية والمستقبلية. وان مثل هذه الحركات هي ما يصحح المسارات ان حصل حيدٌ او انحراف، ونتفق تماماً ان هناك خللاً كبيراً يستدعي اصلاحاً كبيراً".
فهل ترجمتم المراجعة الشاملة واصلاح الخلل الكبير بقتل 300 شاب بعمر الزهور كما تقول و 15 الف جريح عدا آلاف المعتقلين وعمليات الخطف والاغتيال؟
ولماذا هذا التنمر والشجاعة الزائفة في ارتكاب مجزرة دموية بحق شباب لم يطالبوا بغير حقوقهم المشروعة في مكافحة الفساد والتخلي عن المحاصصة والمحسوبية واحتكار السلطة وغياب الخدمات وفرص العمل .. الخ؟
هذه المجزرة التي سماها "الحلبوسي" وغيره بأنها وصمة عار في جبين الحكومة والعملية السياسية.
ما هذا الاصرار على ركوب بغلة العناد التي لا يشك عراقي في أن علفها مستورد من دول الجوار؟ وأين ذهبت تلك الاقوال والتنظيرات بأن الاستقالة في جيبي؟ ان بقاء الحال على ما هو عليه من سوء ودمار، سيكون من المحال، وأول الغيث في عملية الاصلاح والتغيير، استقالة هذه الحكومة الفاشلة، وتشكيل حكومة وطنية كفوءة، تخدم شعبها ولا تقتله او تجوعه، فذلك وحده ما يرضي المتظاهرين وعامة الشعب العراقي.

مرتضى عبد الحميد
0000000000000000000000000000000000000000000000

تدوين أقوال مسؤولين كبار في النفط واجراءات جديدة بخصوص فضيحة "يونا أويل"
قضايا مالية كبيرة وراء استقدام نائب في البرلمان ومحافظ نينوى السابق
بغداد – طريق الشعب
أعلنت هيئة النزاهة، أمس الاثنين، صدور أمري استقدامٍ بحقِّ أحد أعضاء مجلس النواب الحالي ومحافظ نينوى السابق؛ استناداً إلى أحكام المادَّتين 307 و331 من قانون العقوبات العراقيِّ، فيما كشفت عن تفاصيل إجراءاتها التحقيقية في قضية شركة "يونا أويل"، التي تضمنت الحديث عن تورط مسؤولين كبار في صفقات فساد تتعلق بعقود نفطية، مؤكدة استمرارها التحقيق في التفاصيل وإحالة من يثبت تورطه إلى القضاء.
اوامر استقدام

وذكرت الهيئة في بيان تلقت "طريق الشعب"، نسخه منه، أن "دائرة التحقيقات في الهيئة، وفي معرض حديثها عن تفاصيل القضيَّة التي حقَّقت فيها وأحالتها إلى القضاء، أشارت إلى إصدار القضاء أمر استقدامٍ بحقِّ أحد أعضاء مجلس النواب الحالي؛ استناداً إلى أحكام المادة 307 من قانون العقوبات العراقيِّ عن تهمة قيامه عام 2017 بتسلُّم مبلغ 450 مليون دينار من محافظ نينوى السابق مقابل عدم تصويت أعضاء مجلس محافظة نينوى عن أحد الأحزاب على إقالته من منصبه".
وأوضح بيان النزاهة، أنه "تمَّ إصدار أمر استقدام بحق محافظ نينوى السابق استناداً إلى أحكام المادة 331 من قانون العقوبات العراقيِّ؛ لقيامه بالتجاوز على أبواب الصرف للصلاحيات الممنوحة له عن فروقات رواتب ديوان المحافظة للأشهر (حزيران وتموز وآب 2015)"، مشيراً إلى أن "قيمة تلك المبالغ تجاوزت 422 مليون دينار".

فضيحة "يونا أويل"

وعلى صعيد آخر، كشفت الهيئة، يوم أمس، عن تفاصيل إجراءاتها التحقيقية في قضية شركة "يونا أويل"، مشيرةً إلى استمرار التحقيق في تفاصيل القضية وإحالة من يثبت تقصيره إلى القضاء.
وأفادت الهيئة في بيان اطلعت عليه "طريق الشعب"، بأن "الفريق التحقيقي الخاص بالقضية قد أنجز العديد من أعماله وأحال من ثبت تقصيره إلى القضاء"، مبينةً أن "الفريق قام بتدوين أقوال عدد من ذوي العلاقة والشهود، منهم نائب رئيس الوزراء ووزير النفط الأسبقان والمدير العام لشركة نفط الجنوب والمدير العام لشركة مصافي الجنوب ومدير مشروع تصعيد الطاقة التصديرية ومدير مكتب التصاريح الأمنية في وزارة النفط السابقان وعدد آخر ممن وردت أسماؤهم في التحقيق أو استدعوا؛ للإدلاء بشهاداتهم في القضية، فضلا عمن سواهم من أصحاب الشركات ومسؤوليها".
وأكدت الهيئة بحسب بيانها، على أن "التنسيق والعمل المباشر بين الفريق وقاضي التحقيق المختص، أفضى إلى إصدار الأخير مذكرة قبض وتفتيش بحق متهمين في القضية استنادا إلى أحكام المادة 340 من قانون العقوبات، كما تمَت مفاتحة دائرة الاسترداد في الهيئة لفتح ملف استردادهم".

تحقيق سابق

وتأتي تفاصيل قضية "يونا أويل" وما رافقها من فساد، بعدما قدم موقعا "فبرفاكس ميديا" و "هافنتغون بوست"، تحقيقاً استقصائياً في عام 2016، تحدث عن تورط وزير النفط الأسبق حسين الشهرستاني ومسؤولين عراقيين آخرين بفضيحة فساد تتعلق بعقود نفطية، لتعرف القضية إعلامياً بـ"فضيحة أونا أويل".
ومن جهته، دعا الشهرستاني، في الأول من نيسان خلال نفس العام، الحكومة العراقية الى فتح تحقيق في هذا الموضوع، مطالباً بمقاضاة الصحيفة التي نشرت التحقيق في حال ثبوت عدم صحة المعلومات الواردة فيه. في حين عادت القضية من جديد بعدما اجبر المتظاهرون الذين قدموا تضحيات كثيرة، الحكومة والجهات الرقابية على معاودة الحديث والحراك في شأن ملفات الفساد التي طويت ملفاتها لسنوات طويلة، فيما تتواصل الشكوك بمدى جدية التحقيقات للكشف عن الفاسدين الكبار.

 

ص3

المنبر العراقي يرفض جعل البلاد ساحة لتصفية الحسابات

بغداد – طريق الشعب
أكد المنبر العراقي، أمس الاثنين، رفضه وبشكل قاطع اية إملاءات إيرانية او من اية دولة اخرى، مشيراً ان العراق لن يكون ساحة لتصفية الحسابات. وقال المنبر في بيان تلقته "طريق الشعب"، انه "يستنكر بشدة التصريحات الاخيرة لرئيس الاركان الإيراني والتي اشار فيها الى "ان الاعداء يريدون حكومة عملاء في العراق"، والافتراءات التي وجهها الى المحتجين السلميين في العراق وهذا ما نخشاه من ان إيران تتدخل بشكل سافر في الشأن الداخلي للعراق. ودعا المنبر، "الجارة المسلمة إيران الى دعم العراق لا اثارة المشاكل فيه".
وشدد على رفضه "اية إملاءات ايرانية او من اية دولة اخرى، مؤكداً ان العراق لن يكون ساحة لتصفية الحسابات"، داعياً جميع الدول وبما فيها إيران الى احترام سيادة العراق وشعبه الكريم بكل شرائحه.
00000000000000000000000000000000000

حملات تفتيش وبحث عن الشباب والعلم العراقي في منطقتين ببغداد

بغداد – طريق الشعب
أبلغ سكان منطقتي الأعظمية وحي العامل في العاصمة بغداد، أمس، عن تعرض منازلهم لحملات تفتيش من قبل قوات أمنية، تسأل عن عدد الشبان في كل عائلة، وأعمارهم وأعمالهم، وما إذا كان المنزل فيه علم عراقي.
وذكر مصدر أمني لوكالة ”ناس” إن “قوات أمنية، انتشرت في منطقة الأعظمية، بمحلة راغبة خاتون، ودهمت منازل الأهالي، للبحث عن المتظاهرين، وأية دلائل تشير إلى خروج متظاهر من المنزل”.
وأضاف أن “القوات الأمنية كانت تسأل السكان بشكل متكرر عن وجود علم عراقي، في المنزل، كدليل على مشاركة أحد أفراده في الاحتجاجات الشعبية”. وبحسب المصدر فإن حملة مشابهة نفذتها قوة أمنية في منطقة حي العامل.
0000000000000000000000000000000000

في المانيا والسويد .. الجاليات العراقية تنظم فعاليات تضامنية
اليسار الألماني يدين العنف تجاه المحتجين في العراق ويدعو حكومة برلين إلى استخدام نفوذها وايقاف الجرائم
بغداد – طريق الشعب
ندد عضو البرلمان الالماني "البوندستاغ"، في حزب اليسار وعضو هيئة رئاسته، توبياس بفولكر، مؤخراً، بعمليات القمع التي تطول المتظاهرين في العراق، مطالباً حكومة برلين بالتدخل عبر نفوذها لإيقاف نزيف الدم المستمر، وفيما نظمت الجالية العراقية في المانيا، وقفة احتجاجية في مركز مدينة مانهايم، للتضامن مع الانتفاضة الشعبية الباسلة، تجمع المئات من العراقيين، أمس الأول، في ساحة "مدبوريا بلاتسن" الواقعة في وسط العاصمة السويدية ستوكهولم للغرض ذاته.
000000000000000000000000000000000000000

تضامن وإدانة من المانيا

وذكر، بفولكر، في بيان تلقت "طريق الشعب"، نسخه منه، أن "تظاهرات العراقيين مستمرة ومنذ اسابيع ضد الفساد والركود الحاصل نتيجة سياسة المحاصصة الطائفية، والتي تطالب بتحسين ظروف الحياة الاقتصادية و الاجتماعية وحقوقهم المشروعة"، مشيراً إلى أن "القوات الأمنية ردت عليهم بوحشية اسفرت عن سقوط المئات من القتلى والالاف من الجرحى".
وأكد النائب، إننا "في حزب اليسار نطالب الحكومة الفيدرالية الالمانية بإدانة الحملة القمعية العنيفة ضد المتظاهرين المسالمين، وأن تستخدم نفوذها ضد الحكومة العراقية لوقف الجريمة، ويجب عليها ايقاف البرنامج التدريبي لقوات الامن العراقية على الفور، وعدم العمل مع الحكومة العراقية المسؤولة عن مقتل العديد من المحتجين، وإدانة حملة الحكومة العراقية القمعية ضد سلمية المتظاهرين ونطالبها كذلك باستخدام نفوذها لوقف هذه الجرائم"، مشدداً على أن "الظروف المعيشية لغالبية العراقيين غير مستقرة، فلا تتوفر الكهرباء سوى لساعات، والبطالة مرتفعة بنسب عالية وخاصة في صفوف الشبيبة".
واعتبر النائب اليساري، أن "نظام المحاصصة الطائفية الذي جاء نتيجة الاحتلال الامريكي عام 2003 لم يحقق الاستقرار، بل زاد من ثراء النخبة الحاكمة مع تجاهل مستمر لمطالب غالبية السكان، وبهذا المعنى تُعد المطالب الاجتماعية والاقتصادية والديمقراطية للاحتجاجات السلمية شرعية تماماً".

مانهايم الألمانية

وفي السياق، تجمع مؤخراً، المئات من أبناء الجالية العراقية في مركز مدينة مانهايم الألمانية للتعبير عن تضامنهم مع انتفاضة شبيبة العراق، ومطالبهم المشروعة في بغداد والمحافظات.
ورفع المشاركون في الوقفة الاحتجاجية التي استمرت لساعات، الاعلام العراقية والشعارات التي تحاكي الانتفاضة الباسلة، فيما شهدت حضوراً مميزاً للنساء والشبيبة الذين انشدوا القصائد والاغاني الوطنية. وزادت اجواء التضامن خلال ذلك والثناء على حسن تنظيم الوقفة، كما تلقى المنظمون الشكر والتقدير من قبل الشرطة الالمانية.

تظاهرة عراقية في السويد

إلى ذلك، تجمع المئات من أبناء الجالية العراقية، أمس الأول، في ساحة "مدبوريا بلاتسن" الواقعة في وسط العاصمة السويدية ستوكهولم، للتضامن مع الشعب العراقي وانتفاضته المطلبية السلمية.
ورفع المحتجون، أعلام العراق والأمم المتحدة ولافتات تدين القتل واستخدام العنف ضد المتظاهرين والمعتصمين السلميين العراقيين في العاصمة بغداد ومدن الجنوب المطالبين بحقوقهم المشروعة.
وانطلقت التظاهرة في مسيرة إلى مركز العاصمة "سيركل توري" بحماية البوليس السويدي، وكان في استقبالهم حشد من المتظاهرين، فهزجت الحناجر بحب العراق وإدانة العنف والقتل والتدخل الدولي، مطالبة بمحاسبة المسؤولين عن استشهاد واصابة الالاف من المتظاهرين والمعتصمين.
وأكدت المسيرة على ضرورة رحيل المتنفذين عن المشهد السياسي والدعوة الى حكومة طوارئ من خارج الأحزاب الحاكمة، وحل البرلمان والدعوة إلى انتخابات مبكرة وتعديل قانون الانتخابات.
وشاركت في المسيرة اعداد غفيرة من الشباب والشابات والعوائل وذوي الاحتياجات الخاصة ومواطنون من مختلف شرائح الجالية العراقية في ستوكهولم، رافعين باسم المتظاهرين مناشدات إلى البرلمان السويدي والسلطات السويدية ومكتب الأمم المتحدة في ستوكهولم، لوقف استخدام الذخيرة الحية والماء الحار وقذائف الغازات المسيلة للدموع التي وجهت بصورة مباشرة الى المتظاهرين.
000000000000000000000000000000000000000000

مصدر: رئاسة الجمهورية قدمت للحكومة مشروعاً لقانون انتخابي
بغداد – طريق الشعب
كشف مصدر في رئاسة الجمهورية، يوم أمس، ان الرئاسة استكملت مشروع قانون الانتخابات الجديد، مبيناً أنه سيقلص عدد النواب إلى 30 في المائة.
ونقلت وكالة "السومرية نيوز" عن المصدر قوله، إن "رئاسة الجمهورية وبمعاونة فريق من الخبراء العراقيين وممثلين عن الأمم المتحدة استكملت مشروع قانون الانتخابات الجديد"، مشيراً إلى أن "القانون يتم بموجبه اعادة تشكيل مفوضية الانتخابات من السلك القضائي وخبراء بعيدا عن المحاصصة الحزبية".
واضاف ان "القانون سيقلص عدد مجلس النواب لنحو 30 في المائة وتقليل عمر الترشح إلى ٢٥ سنة، واعتماد الصوت الأعلى في الدوائر الانتخابية"، مؤكداً بأن "لرئاسة الوزراء مشروع قانون انتخابات آخر ايضاً".
وتابع انه "تم تقديم المشروع المهيأ من الرئاسة إلى الحكومة لما يترتب عليه من التزامات مالية".
موضحا ان "هناك مشاورات لتوحيد الرؤية حول القانون تمهيدًا لتقديمه إلى مجلس النواب".
000000000000000000000000000000000000

أبو صيدا تفتح اسواقها
بعد أسبوعين من موجة توترات أمنية
ديالى – طريق الشعب
شهدت ناحية ابي صيدا في محافظة ديالى استقرارا نسبيا على مدار الساعات الـ48 الماضية ما دفع الى اعادة افتتاح اسواقها الرئيسة بعد موجة توترات أمنية عصيبة مرت بها عقب سلسلة اغتيالات دامية، أسفرت عن مقتل 6 اشخاص، بينهم اثنان من المسؤولين المحليين نهاية تشرين الاول الماضي.
واكد مصدر محلي لوكالة (بغداد اليوم)، إن "الأوضاع في أبي صيدا مستقرة في الوقت الحالي وهذا الاستقرار النسبي اعطى بارقة امل للأهالي الذين يعانون على مدار اسبوعين اوضاعا استثنائية بسبب سلسلة الاغتيالات التي برزت نهاية الشهر الماضي".
واضاف المصدر، أن "هناك جهودا امنية وعشائرية وحكومية من اجل ايجاد اطر لحل المشاكل الراهنة في ابي صيدا ودفع الاوضاع الى مزيدا من الاستقرار والعمل على اعادة احياء انشطة الدوائر والمدارس والتي توقفت بعد الاحداث الاليمة التي مرت بها الناحية".
وكانت ابي صيدا قد شهدت سلسلة اغتيالات متعاقبة نهاية تشرين الاول الماضي أسفرت عن مقتل 6 اشخاص بينهم اثنان من المسؤولين المحليين ما خلق توترات وحالة من القلق دفعت السلطات الامنية الى فرض حظر التجوال وتشديد القبضة على الشوارع والأسواق.
000000000000000000000000000000000000000

الأنواء الجوية: امطار رعدية ودرجات حرارة منخفضة حتى الجمعة
بغداد – طريق الشعب
اعلنت هيئة الانواء الجوية، أمس، حالة الطقس حتى يوم الجمعة المقبلة، مشيرة إلى أن الطقس سيشهد تساقط امطار رعدية مع انخفاض في درجات الحرارة.
وقالت الهيئة في تقرير اطلعت عليه "طريق الشعب"، ان "طقس اليوم الثلاثاء سيكون غائما جزئيا مع انخفاض في درجات الحرارة لجميع اقسام البلاد، فيما سيكون غدا الاربعاء غائما جزئيا في المنطقتين الشمالية والوسطى، وفي المنطقة الجنوبية سيكون غائما مع فرصة لتساقط امطار واستمرار انخفاض درجات الحرارة".
واضافت ان "الطقس ليوم الخميس المقبل سيكون غائما جزئيا الى غائم في المنطقتين الوسطى والجنوبية مع تساقط امطار رعدية في المنطقة الجنوبية، اما المنطقة الشمالية سيكون الطقس غائما جزئيا"، مؤكدة أن "الطقس ليوم الجمعة سيكون غائما في جميع اقسام البلاد مع تساقط زخات مطر تكون رعدية مع انخفاض تدريجي في درجات الحرارة".
00000000000000000000000000000000000

حرائق مفتعلة في بغداد ومطاردات في البصرة
التظاهرات السلمية تستمر بقوة في أكثر من محافظة
بغداد – طريق الشعب
تجددت التظاهرات والاعتصامات الغاضبة في محافظات عدة، أمس الإثنين، مواصلةً زخمها رغم عمليات القمع المستمرة ضدها، والتنديد الدولي في شأن استخدام القوة ضد المتظاهرين،
احداث بغداد

وتواصلت الاحتجاجات في العاصمة التي شهدت زحاما مرورياً، أمس الإثنين، في ساحة التحرير، بعدما تعرض المتظاهرون الى تفجيرات صوتية نفذها مجهولون، ولأكثر من مرة في محاولة لتخويفهم من اجل ترك اماكن الاحتجاج.
وخلال هذه التفجيرات الصوتية، وقرب ساحة الخلاني التي اصبحت في قضبة القوات الأمنية منذ يومين، نشب أكثر من حريق، اثار خوف المتظاهرين الذين اعتبروا العملية جزءاً من الاعيب المتنفذين المكشوفة التي تريد حرف التظاهرات عن مسارها.
واعلنت مديرية الدفاع المدني، ثلاثة ‏حوادث حريق في منطقة ساحة الخلاني كان اولها داخل بناية ‏ملاصقة ‏لبناية كاتب عدل في الطابق الثالث والرابع وبعد اتمام الاخماد ‏اندلع ‏حريق آخر داخل بناية شركة التأمين الوطنية في ذات الساحة ‏بالطوابق العليا ‏الخامس والسادس، حيث كان الحريق متعمدا"، مشيرة إلى أن "حريقا ثالثا اندلع في عدد من المحال التجارية القريبة من ‏جسر ‏السنك مخصصة لبيع المبيدات الزراعية".

طلبة كربلاء

ومن جانب آخر، أغلق عدد من طلبة المدارس في كربلاء، يوم أمس، دائرة تربية المحافظة.
وبحسب مصادر من المحافظة، فأن عددا من طلبة المدارس في كربلاء اغلقوا دائرة التربية في المحافظة بعد اخراج الموظفين منها، لافتة إلى أن الطلاب وضعوا على بناية الدائرة لافتة كتب عليها "أغلقت بأمر الطلاب".

تظاهرات في البصرة

إلى ذلك، خرجت تظاهرات حاشدة في البصرة، يوم أمس، من ساحة ام البروم في اتجاه مبنى المحافظة تضامناً مع الشهداء والجرحى، وتنديداً بالقوة المفرطة المستخدمة لفض التظاهرات.
وبحسب مراسلنا في البصرة، أحمد ستار العكَيلي، فأن القطاعات العسكرية في المحافظة انتشرت بشكل كثيف وحاولت منع التظاهرات، فيما استمر الاضراب الطلابي في مجمع كرمة علي ومجمع باب الزبير.
وحاول الطلبة تنظيم مسيرات احتجاجية في شوارع البصرة ولكن الأمن الجامعي منعهم من الخروج، ما ادى الى تنظيم تظاهرات حاشدة داخل مباني الجامعات.
وفي منطقة المعقل، نظم طلبة ثانوية المعقل تظاهرات كبرى امام المحافظة وتعرضوا هناك للضرب بالهراوات من قبل القوات الامنية التي اعتقلت أحدهم، فيما استمر المعهد التقني في اضرابه للأسبوع الثالث على التوالي.

قمع غير مجد

وفي مكان الاعتصام الرسمي، بفلكة البحرية، تظاهر عدد كبير من المواطنين، رغم الانتشار الأمني للاستخبارات وقوات مكافحة الشغب، بينما شكا عدد منهم عمليات الاعتقال التي تنظم حاليا ضد المواطنين الناشطين في الحراك الاحتجاجي بالبصرة.
ويأتي هذا التخوف، بعد أن أعلن مصدر امني في المحافظة، أمس، قيام القوات الأمنية بحملة اعتقالات عشوائية للأهالي في ساحة أم البروم.
ونقلت وكالات الأنباء عن المصدر قوله، ان "ملثمين يقومون بتفتيش هواتف المواطنين واعتقالهم في حال ثبت مشاركتهم في التظاهرات"، مشيراً إلى أن "قوات الصدمة في محافظة البصرة قامت باعتقالات عشوائية للمواطنين في ساحة أم البروم وسط المدينة".

تظاهرات واضرابات الكوت

وفي سياق الاحتجاجات، تواصلت التظاهرات والاضرابات في محافظة الكوت رغم المحاولات القمعية لإسكات صوت الجماهير.
وبحسب الأنباء، فأن التظاهرات والاضرابات مستمرة من دون قطع الطرق، ومنع المواطنين من التوجه الى الدوائر للعمل، بعد أن اوعز بعض مدرائها للموظفين، إن الدوام الرسمي سيكون في الساعة العاشرة صباحاً، فيما شهدت المحافظة اقامة ندوة عشائرية تضامنية مع المتظاهرين، أُلقي خلالها كلمة باسم العشائر اكدت على حق التظاهر السلمي والمطالبة بالحقوق الخدمية والتنديد بالفساد والمحاصصة الطائفية.
يُذكر أن رفاق الحزب في منظمة واسط، تناوبوا على توزيع الطعام والماء للمتظاهرين.

بابل مجدداً

وفي غضون ذلك، تجددت التظاهرات، أمس، في بابل، أمام تربية المحافظة مع محاولة لقوات الامن، تفريق المتظاهرين.
وبحسب وكالات الأنباء، أن "قوات الشغب حاولت تفريق المتظاهرين المتواجدين امام تربية المحافظة، والذين تجمهروا لفرض الإضراب عن الدوام الذي ينفذونه منذ أيام".
يُذكر ان حراكاً احتجاجياً آخر شهدته السماوة والديوانية ضمن سلسلة النشاطات المطلبية التي استمرت طيلة الاسابيع الماضية.


ص4
استشهاد فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي

رام الله – وكالات
قالت وزارة الصحة الفلسطينية، أمس، إن فلسطينيا قتل برصاص الجيش الإسرائيلي بعد إصابته بالرصاص الحي في الصدر في مخيم العروب في الضفة الغربية.
وأضافت في بيان لها إن "مواطنا استشهد متأثراً بجراح بعدما أصيب بالرصاص الحي في صدره وصل بحالة حرجة الى المستشفى الأهلي في الخليل بمخيم العروب". وقال شهود إن "مواجهات وقعت عند مدخل المخيم في شمال مدينة الخليل بين الشبان والقوات الإسرائيلية".
وأظهرت لقطات فيديو نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي مواطنين ينقلون شابا مصابا كان ملقى على الأرض بسيارة خاصة بعد إطلاق الجنود الإسرائيليين وابلاً من الرصاص. ولم يصدر بيان بعد من الجيش الإسرائيلي حول مقتل الفلسطيني. واحيى الفلسطينيون أمس، الذكرى الخامسة عشرة لرحيل الرئيس الفلسطيني السابق ياسر عرفات عبر مسيرات في كافة المحافظات الفلسطينية.
0000000000000000000000000000

الأسد يتهم الامريكان بأنهم وراء تجنيد البغدادي

موسكو – وكالات
قال الرئيس السوري، بشار الأسد، إن زعيم تنظيم داعش الإرهابي المقتول، أبو بكر البغدادي، كان في السجون الأمريكية، وتحت إشرافهم وهم من أطلق سراحه، وبالتالي ما كانوا ليطلقوا سراحه دون أن يكلفوه بأي دور. وجاءت تصريحات الرئيس السوري خلال لقاء تلفزيوني، أمس، ردا على سؤال حول عملية قتل أمير تنظيم داعش الإرهابي. وقال الأسد "لقد كان البغدادي في سجونهم وتحت إشرافهم، والأمريكيون هم من أطلق سراح البغدادي، وبالتالي ما كانوا ليطلقوا سراحه دون أن يكلفوه بأي دور". وتابع "فجأة أصبح البغدادي خليفة للمسلمين في العالم كما نصب نفسه، لقد تم إعداده من قبل الأمريكيين للعب ذلك الدور، ونحن لا نصدق هذه القصة الأخيرة حول قتله. قد يكون قتل، لكن ليس كما ذكروا". وبين ان "نحن لسنا جزءاً من أي عملية. فليس هناك أية علاقة بين أية مؤسسة سورية وأية مؤسسة في الولايات المتحدة. وليس لدينا علاقات مع معظم الدول الغربية التي تلعب دوراً مباشراً ضد سوريا".
00000000000000000000000000000000

حزب الله: يجب ان تُشكل الحكومة بدون إملاءات خارجية
الاحتجاجات في لبنان تدخل يومها الـ 27
نقابات واتحادات تعلن اشتراكها في الإضراب الشامل
متابعة "طريق الشعب"
تتواصل الاحتجاجات في بيروت ومدن اخرى منذ 27 يوماً ولم يتبين حتى الان مصير الحكومة المستقبلية، وفيما دعا حزب الله اللبناني إلى الإسراع في تشكيل حكومة جديدة والتعاون لمعالجة الأزمة في لبنان، اعلنت نقابات واتحادات مشاركتها في الاضراب الشامل الذي يبدأ اليوم.
وقال وزير الشباب والرياضة في حكومة تصريف الأعمال محمد فنيش، في تصريح صحفي، أن "حزب الله من موقعه السياسي والتمثيلي، منحاز بالضرورة إلى كل دعوة إصلاح أو تغيير لمواجهة الفساد أو لمعالجة المشاكل الحياتية"، مشددا على أن " لا يمكن اجراء اي تعديل او اصلاح بمعزل عن الاساليب الدستورية".
وأضاف فنيش "هل يكفي أن نكون فقط في الشارع لنمارس الصراخ، أم ينبغي أن يتحول هذا الاحتجاج إلى حركة مطلبية هادفة تعكس نفسها في إعادة تكوين السلطة وبناء الدولة؟"، مشيرا الى أن "المطلوب هو الإسراع في تشكيل حكومة دون إملاءات خارجية وارتهان لضغوطات خارجية".
وفي السياق، طالب البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي "رئيس الجمهورية بإجراء الاستشارات النيابية، وتكليف رئيس للحكومة والإسراع معه في تأليفها كما يريد المحتجون". ووصفها بأنها "ثورة حضارية بناءة لا تبغي سوى قيام الدولة اللبنانية من أجل خير الشعب وحماية الكيان".
الأضراب الشامل

ودعا المحتجون في لبنان إلى التجمع عند مداخل ساحة النجمة في العاصمة بيروت، لمنع النواب من الوصول إلى البرلمان، اليوم الثلاثاء، لإقرار قانون عفو عام. وذكر محتجون في دعوتهم إنه "يجب منع النواب من شراء الذمم وإعفاء مجرمين ومطلوبين للعدالة، ومنهم من يشاركون في السلطة وينهبون المال العام". وأطلقوا على هذا الأسبوع اسم "أسبوع العصيان" داعين الى تنفيذ إضراب عام شامل اعتبارا من اليوم في مختلف الجامعات والمدارس اللبنانية.
من جانبها دعت نقابة المهن الحرة إلى إضراب عام ايضا لمنع النواب من إقرار قانون العفو العام. كذلك، أعلن المتظاهرون في صيدا الإضراب العام استنكارا لعقد جلسة تشريعية في مجلس النواب. وأكد المتظاهرون في البقاع أنهم سيلتزمون بدعوات الإضراب العام.
واعتبر المحتجون أنه إذا واجه النواب عقبة في الوصول إلى مجلس النواب، فان عددا منهم ولا سيما نواب القوات اللبنانية، سيتجهون إلى مقاطعة الجلسة ما لم يتم تحديد موعد الاستشارات النيابية والإسراع في تشكيل الحكومة الجديدة.

اضراب لدواع امنية

في الاثناء دعا اتحاد نقابات موظفي المصارف في بيان اطلعت "طريق الشعب" على نسخة منه، موظفيه إلى إضراب لدواع أمنية.‏
وقال جورج الحاج رئيس الاتحاد إن "القرار اتخذ خلال اجتماع ‏للكيان الممثل لأحد عشر ألفا من موظفي البنوك. ودعا الموظفين الى الالتزام ‏بقرار الاتحاد"، مشيرا إلى أنه "لا يعلم عدد البنوك التي قد تغلق أبوابها نتيجة ‏لذلك".‏
وذكر الاتحاد في البيان "يعلن مجلس الاتحاد الإضراب العام في القطاع ‏المصرفي ودعوة الزملاء إلى التوقف عن العمل من صباح يوم الثلاثاء 12 ‏‏تشرين الثاني حتى عودة الهدوء إلى الأوضاع العامة التي ‏يحتاجها القطاع المصرفي لمعاودة العمل بشكله الطبيعي المعتاد".‏
وبرر الحاج القرار بأمثلة على مخاطر يواجهها موظفو البنوك في إطار ‏الاحتجاجات وغضب المودعين الذين يطالبون بسحب أموالهم. وفرضت ‏البنوك قيودا على سحب الدولار الأمريكي والتحويلات الى الخارج.‏
وفي سياق الاضرابات ناشد طلبة جامعة الكسليك، إدارة الجامعة بإعلان الإضراب المفتوح للمشاركة بفاعلية في التحركات الطلابية الاحتجاجية، التي تعم المناطق اللبنانية منذ 17 تشرين الاول.
ولم تتأخر الجامعة في إعلان تعليق الدروس تلبية لمطالب الطلاب، الذين كانوا قد أقفلوا مداخل الجامعة وطالبوا بإعلان الإضراب المفتوح ليتسنى لهم المشاركة في التحركات الاحتجاجية.
0000000000000000000000000000000

الأردن تستعيد الباقورة والغمر بموجب اتفاقية السلام 1994
عمان – وكالات
أعلن العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، أمس الاول، انتهاء العمل رسميا بملحقي الباقورة والغمر في اتفاقية السلام الأردنية الإسرائيلية الموقعة في منطقة وادي عربة عام 1994 وفرض سيادة الأردن الكاملة عل كل شبر فيها.
وقال الملك عبد الله الثاني في خطاب العرش في افتتاح الدورة العادية الرابعة لمجلس الأمة الـ 18 إن الأزمات في المنطقة ألقت بظلالها على الأردن، وأن الأردن دفعت ثمن مواقفه.
وأكد الملك عبد الله الثاني على أن مواقف بلاده تجاه القضية الفلسطينية ودعم الفلسطينيين لإقامة دولتهم المستقلة على خطوط الرابع من حزيران لعام 1967 وعاصمتها القدس، وحماية المقدسات الإسلامية والمسيحية فيها، والتي ستبقى ثابتة وغير قابلة للمساومة.
واوضح "إننا اتخذنا من الإصلاح ودعم الديمقراطية نهجا لا رجعة عنه"، مشيرا إلى أن "بلاده أنجزت إصلاحات جريئة حتى في أصعب الظروف وباتت الإصلاحات الأصعب خلفنا".
ودعا الحكومة الى العمل بجدية وكفاءة للنهوض بالاقتصاد الوطني وطالب السلطات الثلاث بالنهوض بواجباتها.
وأشار إن "الحكومة ستعلن عن حزم تفصيلية تشمل إعادة النظر في التشريعات والأنظمة المتعلقة بالضرائب والكمارك، لتسهيل الأعمال والتخفيف عن المواطن".
كما وجه الملك عبد الله الثاني الحكومة للعمل بجدية وكفاءة لاتخاذ المزيد من الإجراءات الجريئة للنهوض بالاقتصاد الوطني ولكن، لا تستطيع أي حكومة أن تمضي اليوم في طريق الإصلاح والإنجاز دون سلطة تشريعية داعمة، وقضاء نزيه، وقطاع خاص نشيط، ومواطن واثق بنفسه وبمستقبل بلده.
على صعيد متصل رفع الجيش الأردني ، العلم الأردني في أراضي الباقورة والغمر، تزامنا مع خطاب الملك عبدالله الثاني الذي أعلن خلاله فرض السيادة الأردنية على كل شبر منها.
وبموجب الاتفاقية، ينتهي اليوم العمل بالملحقين ليستعيد الأردن سيادته الكاملة على تلك الأراضي بعد 25 عاما من توقيع الاتفاقية.
وكان الأردن قد أبلغ إسرائيل قبل عام أنه لا يرغب بتجديد الاتفاقية الخاصة بتأجير منطقتي الباقورة والغمر.
00000000000000000000000000

مفاوضات صعبة في إسبانيا لتشكيل الحكومة بعد انتخابات غير حاسمة
مدريد – وكالات
يواجه الزعيم الاشتراكي بيدرو سانتشيث القائم بأعمال رئيس الوزراء الإسباني احتمال الدخول في مفاوضات صعبة لتشكيل حكومة بعد أن أسفر رهانه على إجراء انتخابات ثانية هذا العام في إسبانيا عن عدم ظهور فائز واضح وصعود اليمين المتطرف.
ولم يمنح الناخبون المستقطبون أيا من الجناحين اليميني أو اليساري ما يكفي من الأصوات لحكم البلاد بالأغلبية رغم فوز الاشتراكيين بأغلب المقاعد.
وكتبت صحيفة إل بايس "بدا تشكيل الحكومة معقدا في نيسان ولكنه الآن هيروغليفي لا تفك طلاسمها".
فقد حصل حزب العمال الاشتراكي على 120 مقعدا من مقاعد البرلمان البالغ عددها 350، أي أقل بثلاثة مقاعد مما حصل عليه في نيسان. وحسن الحزب الشعبي المحافظ النتيجة المخيبة للآمال التي حققها في نيسان بحصوله على 88 مقعدا بزيادة 22 مقعدا.
لكن حزب المواطنين الذي يمثل يمين الوسط حصل على عشرة مقاعد فقط وحل محله حزب فوكس اليميني المتطرف الذي حصل على 52 مقعدا وظهر كثالث أكبر حزب في البرلمان.
يذكر ان هذه رابع انتخابات تجريها إسبانيا في أربع سنوات. وعلى مدى السنوات العشر الماضية شهدت البلاد سياسات تقشف وأوشكت على انهيار اقتصادي وشهدت الإطاحة بحكومة الحزب الشعبي بسبب فضيحة فساد.
لكن هذه المرة كان سعي إقليم كتالونيا للانفصال، والذي تحول إلى العنف بعد سجن زعماء انفصاليين في تشرين الأول، في مقدمة اهتمامات الناخب الإسباني.
00000000000000000000000000000000000

إيران تبدأ وضع أساس الوحدة الثانية من محطة بوشهر للطاقة النووية
طهران - وكالات
وضع أساس الوحدة الثانية من محطة بوشهر للطاقة النووية الإيرانية. وذكر علي أكبر صالحي، رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، خلال المراسم في بوشهر، أن المشروع يهدف إلى تطوير المحطة التي من المقرر أن تنفذ خلال الأعوام الثمانية المقبلة. وأوضح أن تطوير الطاقة النووية جوهري لإيران، حيث إنه مصدر طاقة "آمن ومستدام" للجيل المقبل. مضيفاً أيضا أنها "مصدر قوة وعظمة" للبلاد. وأشار إلى أن هذا هو سبب سعي الأعداء الى حرمان طهران من هذا المصدر. وتهدف إيران إلى توليد أكثر من 3 آلاف ميغاواط من الطاقة النووية في 2027، ما يُمكِّن إيران من خفض أكثر من 21 مليون طن من الغازات الملوثة سنويا.
0000000000000000000000000000

بعد اتساع عنف المجاميع الفاشية واليمين المعارض
استقالة الرئيس البوليفي ايفو موراليس
رشيد غويلب
بعد ثماني ساعات من الإعلان عن الذهاب الى انتخابات جديدة، أعلن الرئيس البوليفي إيفو موراليس استقالته من منصبه. وجاء اعلان الرئيس بعد استقالة عدد من أعضاء حزبه من المحافظين ورؤساء البلديات وأعضاء مجلس الشيوخ. جاء ذلك بعد ان طلب الجيش من موراليس الاستقالة. وطالب المعارض اليميني لويس كاماتشو بتشكيل حكومة عسكرية، شاكرا الجيش والشرطة لدعمهما المطالبة بانتخابات جديدة. وكان موراليس قد وعد في وقت سابق بالذهاب الى انتخابات جديدة في حال طعن تقرير منظمة الدول الامريكية بنتائج الانتخابات.
واكد موراليس في اعلان الاستقالة على: "حتى لا يواصل زعيما المعارضة كارلوس ميسا وكاماتشو إحراق منازل شعبنا، وحتى لا يواصلا إيذاء الناس البسطاء، أعلن استقالتي، ولكيلا تستمر ملاحقة إخواننا في المناصب السياسية. يؤسفني هذا الانقلاب، وأريد أن أخبركم، أيها الإخوة والأخوات، أن هذه ليست نهاية المعركة، وسنواصل نضالنا من أجل المساواة في الحقوق والسلام".
وسبق لمنظمة الدول الامريكية ان نشرت الأحد تقريرا أوليا أشار إلى احتمال وجود "مخالفات" محتملة في الانتخابات. مهد بعدها موراليس الطريق لإجراء انتخابات جديدة. وفي الأيام التي سبقت اعلان التقرير قامت المعارضة اليمينية والمجموعات الفاشية بتنظيم احتجاجات واعمال عنف واسعة تلقت الدعم من الشرطة والجيش، وحولت البلاد الى ساحة لانقلاب عسكري، وفق السيناريوهات التي جربها اليمين المتطرف في فنزويلا.
وكان التقرير الاولي لمنظمة الدول الامريكية، ذات الغالبية اليمينية، قد صدر بسرعة غير متوقعة وقبل موعده بضغط من أمين عام المنظمة لويس ألماجرو. وأوصى التقرير بإلغاء نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت في 20 تشرين الأول وإجراء انتخابات جديدة، والتقرير المفصّل بنتائج ملموسة "بالطبع سيصدر قريباً"، ورغم ان التقرير أشار الى احتمال وجود مخالفات، الا ان أمنظمة الدول الأمريكية اشارت الى أن التقرير قد تم إعداده في وقت قصير للغاية وبالتالي لم يكن من الممكن إجراء مراجعة كاملة.
وعلى الرغم من أن التقرير لم يقدم دليلًا على حدوث تزوير في الانتخابات، وعلى الرغم من وجود "تنبؤات إحصائية" تجعل موراليس" قادرًا على الفوز بمنافسه كارلوس ميسا، إلا أنه من غير المرجح إحصائيًا أن يكون موراليس "قد حقق فارق العشرة في المائة لتجنب خوض الجولة الثانية ". لهذا السبب، فإن منظمة الدول الأمريكية "توصي" بإجراء انتخابات جديدة.
وفي وقت سابق نشرت تقارير تشير الى احتمال تنفيذ الجيش انقلابا عسكريا، لذلك ساد التوتر عموم البلاد في انتظار بيان الجيش الذي تلاه قائده ويليامز كليمان، والذي أعلن أن الجيش لن يعارض أبداً شعبه. وذكرت وسائل اعلام عالمية، انه في يومي الجمعة والسبت، شهدت العديد من مدن البلاد، انحياز الشرطة إلى احتجاجات المعارضة. وهاجم متظاهرون ومجاميع فاشية وسائل الإعلام الحكومية واستولوا عليها بالقوة. وكتبت وزيرة الصحة، غابرييلا مونتانيو في التويتر، ان أنصار المعارضة احتلوا منازل أعضاء حركة "من اجل الاشتراكية" الحاكمة، واستخدموا العنف ضد أفراد الأسر، وأضرموا النار في مساكنهم، مطالبين المسؤولين الحكوميين بالاستقالة من مناصبهم.
لقد حاول الرئيس، السبت دعوة أحزاب المعارضة الى الحوار لتجنب المزيد من التصعيد، الا ان ممثلي أحزاب اليمين واليمين المتطرف رفضا الدعوة، واستمروا في التحريض على العنف.
وعلى اثر ذلك، حذر العديد من المراقبين من حدوث انقلاب عسكري. ودعا الرئيس الكولومبي السابق إرنستو سامبر الشعب البوليفي إلى عدم المشاركة في الانقلاب، وعدم العودة الى سنوات الدكتاتورية العسكرية. وأدان رئيس هندوراس السابق مانويل زيلايا أعمال الشغب العنيفة لـ "أقلية" ودعا إلى قبول نتائج الانتخابات.
وعلى هامش اجتماع منتدى بويبلا، للقوى التقدمية في أمريكا اللاتينية، الذي تأسس مؤخرا في مدينة بويبلا المكسيكية، والذي عقد في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس في نهاية الأسبوع الفائت، صدر بيان يدعو إلى احترام الدستور والحفاظ على السلام ودعم الحوار الذي تقدمه الحكومة. وقد وقع البيان، ضمن آخرين، الرئيسان السابقان فرناندو لوغو (باراغواي) ورافائيل كوريا (إكوادور).
وفي تصريح لها شددت فيدريكا موغريني مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، قبل استقالة موراليس، على إن نتائج الانتخابات "موضع تساؤل" وفق تقرير منظمة الدول الأمريكية، ورحبت برد الفعل "الإيجابي" للحكومة البوليفية بالدعوة إلى إجراء انتخابات جديدة بسرعة. وان على "جميع الأحزاب السياسية" أن ترقى إلى مستوى "مسؤوليتها الديمقراطية وتجنب المزيد من العنف".

ص5
• التنوير هو خروج الانسان من قصوره الذي اقترفه في حق نفسه. قصور يتعلق بعجزه عن استخدام عقله الا بتوجيه من انسان آخر. ان مبدأ التنوير هو: كن شجاعاً واستخدم عقلك بنفسك. مانويل كانط.
• وفي العراق الراهن:
لا قدرة للمسؤولين على استخدام عقولهم بحيث ينير لهم دروبهم، وانما بهم حاجة دائمة الى من يوجههم.. سواء كان مستشاراً بليداً او جهة اجنبية لا يهمها الا خدمة مصالحها!
********
أقنعة الأنهار
المدن تدرك بانها ولدت لصق خطر داهم.. بسبب اهواء النهر
جبار النجدي
ليس النهر من ملحقات المدينة ، انه قرينها الضروري الذي لا يستغني عنه ابدا ، فهو مقترن بها اقترانا أزليا، ورحمها الخالق لوجودها، يمكث على قيد ذراع منها، وبوسعه الاتيان بالرخاء لها حالما تفيض مياهه بالبركة فالأنهار هي مجاري المياه في الأرض ، تجري وتندفع حاملة الخصب والنماء.. ولكني لم ار شط (العمارة) الا كيانا عيانيا لذا يصل المدينة بالأرض ويرتبط معها بأسرار مقدسة… انه حليف الطين الذي يطبع وجود المدينة في كل شيء وحاضنتها الممتدة على جانبيه التكوينات الغرينية لعمليات الإرساب الحوضية التي القاها جريان النهرين على مدى واسع من الزمن.
كان النهر يفيض بأقصى إمكاناته المائية فنغترف الماء من حافاته العالية لنغتسل كل يوم بعطائه الغريني … إن أية قراءة لجريانه تسمح لنا بتصور وجوده مقرونا بدلالات أخر، فتفرعاته ليست ناقلة للمياه فحسب ولا ينحصر هدفها في الارواء فقط، انها مقرونة بأسباب مواصلة العيش، فهي رمز او دليل على اشياء اخرى مثل وفرة الصيد وركوب متن الاسفار الى اماكن صعبة البلوغ وتقديم الغوث والمساعدة لمن ينتظرها عبر مياهه الصالحة للملاحة … ان ثراء مدينة العمارة يكمن في انهارها… اما شطها فيكشف عن جوهر المدينة التي ما برحت تعقد جذورها حول ذراعيه المائيتين لتستكين الى الاطمئنان .
ان هاتفا يدعوني الى استكناه الحضور المسيطر لذلك الشط وانهاره يوم كانت آية في النضارة وحواليها تمتد الحقول الخضر، فغير بعيد عن ضفافها نرى اكداس الطعام وصوامع الغلال وساجرات التنانير بشعلهن المتوهجة، ثم نرى منازح المياه ومضخات السقي والسفن الشراعية التي تجوبها فتنقل أكابر سفنها المسماة (العانية) ذات الاشرعة البيضاء الكميات الغزيرة لغلة الارض … ان قابلية الانهار على حمل المياه تنصرف الى اقصى قصدها لتشكل في تلك المواسم مصدرا إروائيا ثرا يفي بمتطلبات التجهيز المائي للأرض كلها، انها تمضي هادرة مرسلة فروعها الجانبية الى اعماق الارض حيث القنوات التي تغذيها السواقي الزاحفة بعيدا لتصل في النهاية الى ذيول الانهار، .. ان الارض تكشف عن حجابها لمياه انهارها القديمة فتروي المواضع الغليظة فيها طاردة ملوحتها مخرجة ثمارها الى اعالي الاشجار… وعلى الشاكلة ذاتها كانت انهار كثيرة وطليقة الزمام ولكنها تمردت على مدنها فخرجت من طوعها فخلف المشهد المرئي والهادئ يمثل الشكل الاخر لجبروت النهر وجيشانه العاصف والذي يحوله الى قوة عمياء قاهرة، تنبئ عن خطر محيق، وتلفظ دمارا هائلا، فهو الذي يقلق المدينة ويوفر لها الاطمئنان في الان ذاته، وتلك هي غرابة مسلكه المنطوية على عدوانية مؤجلة او متنحية الى حين، فيتراءى بين التبعية للبيئة والثورة عليها، انه لا يلازم صورة واحدة ولا يتردد في اطلاق تياره الذي بإمكانه ان يجرف بلدانا بأكملها، فكم من مدينة احاطت بها صور الموت والدمار ولم تترك المياه أي أثر يشير لوجودها .
ان الارتياب من النهر له ضروراته ففي باكورة العهود القديمة وقبل ان يتمكن الانسان من تنضيد كتل الاحجار الكبيرة ليخضع المياه لسيطرته، في تلك الآونة كانت المدن تقيم احتفالاتها القربانية للأنهار ارضاء لها واتقاء لاندفاعاتها الحرة، وعلى مدى واسع من الزمن ظلت المدن تدرك بانها ولدت لصق خطر داهم، وقد يُعصف بمصيرها في اية لحظة بسبب أهواء النهر.
ان الانهار لا تصرح بمقاصدها الغامضة فالتصريح انقضاء لمعنى التواصل ولولا فيضاناتها المنطوية على اسرار مبيته لجفت الانهار وكفت عن التواصل .
ان مدنا قديمة وكثيرة لا يعرف لها عمر كانت تقع على ضفاف نهري دجلة والفرات ثم تحولت تحت تأثير مطلب المحيط الامن الى حصون مغلقة الجهات فاشتهرت بمنعة اسوارها ومتانة تحصيناتها،لكنها لم تفلح في استلام أي اشارة منبئة بالخطر يوم كانت تغفو على هدير الجريان الهادئ لنهرها الازلي، ثم وقعت في قبضة الفاتحين الذين زحفوا اليها بطريق النهر فواجهت مصيرها فجأة وعلى نحو لا مفر منه، ان الانهار تعد وجها من وجوه خداع الطبيعة فانهار الزمن القديم تخفي نقيضها وتسمح لنا بالقول بانها توفر فرصا سانحة لتدمير المدن مثلما توفر فرصا مغرية لنشوئها .
ان الاستحكامات الارضية القديمة تشير الى انهار كانت من بين المعرقلات الارضية الناجحة التي توفر اطمئنانا فائقا للمدن، وتماثل في ذلك ابوابها الثقيلة والمقفلة، التي تؤمن حدودا معلومة لأية مدينة وتمنعها من التوسع الكيفي من غير حد وذلك ما دعاه (امبرتو ايكو ) المعنى او المعيار الشرعي – للحد – وهو (اصل الخرافة الخاصة بتأسيس روما) لقد خط (روميليس ) على الارض خطا وقتل اخاه لأنه لم يحترم في نظره الخط، وذلك لأن رفض فرضية الحدود يتولد عنهُ غياب اية مدينة، لقد اصبح – هوراس – بطلا لأنه استطاع ان يمنع العدو من اجتياز الحدود وهو – جسر يفصل بين الرومان والاخرين – لذا رأى قادة روما القديمة ان الجسور عمل تدنيسي لأنه تخط للخندق المليء بالماء او النهر الذي يعين حدود المدينة ويمثل تحديدا لخطوط الدفاع عنها ولولاها لأصبحت اية مدينة في مكان آخر، وقد تأكد حدسهم بالفعل حينما استطاع (جول سيزار) في عهد زمني لاحق، دخولها على رأس جيش ضخم تسلل عبر جسر صغير يقع على نهر ساحلي فيها) .
ان هذا التغاير في الادوار يسمح لنا بان نبدي انتباها خاصا لجريانها المتلاحق وما يحمل من توليفات مركبة، وثنائية المفهوم، لا تحكمها براهين قاطعة، لأنها تقع في سياق متناوب وقائم على المراوحة الاضمارية بين الخير والشر .
نعم … بامكاننا التحكم بسلطة النهر القائمة على كبرياء التمرد وتحجيمها عبر ترويض النوازع الفطرية التي تطلق المياه من محبسها ولكن ذلك لا يصلح الا لخيارات معينة فبعض الانهار لا تمتثل لرغبتنا بيسر فتحقق الاداء على وجه آخر.
ان نهرا كنهر (الدويريج) والذي يقع شمال مدينة (المشرح) بامتداداته الصحراوية يشي بمسلك غريب آخر ومعاكس لخيارات النوازع الفطرية للأنهار، وينطوي على امكانية التعطيل الفعلي لمجراه، استجابة لعوارض الطقس وحالات انقلاب الجو، التي تكسر استمرارية المألوف وتضع النهر ضمن نظام اروائي خاص، يتصف بالمراوحة بين الخلو والامتلاء، انه الوعاء المزدوج لمفهومين ليسا من نمط واحد، فديمومة الخصب مخبأة في طارئ الجفاف .
ان الالتباسات الطقسية لا توفر لنهر كهذا خيارات متساوية انما تسهم في جعل مياهه تتحكم بها قوانين الاحتمال، لذا نراه يمتلئ في لحظة ويجف في اخرى، فكل انسحاب لمياهه، ينبئ عن عودة ثانية وعبر هذا السجال الإروائي المتناوب يجدد النهر نشأته، بوصفه وعاء مزدوجا تتقاسمه التعارضات الثنائية، والناجمة عن حركتي الخلو والامتلاء فحركة جريانه تنقطع بفاصل الجفاف، لتكشف عن قاعه العميق – قناعه التحتي المليء بالمعنى – والمتكون من الترسبات الغرينية الحمراء، والمخاوف الرابضة في الاطيان، واسراره المتكتمة تحت قناع جريانه .
ان التلازم الثنائي هذا ينم عن تلاحم المشهدين ويعبر عن قصد تواصلي فكل حركة تحمل معنى مضاعفا، لا تستغني عن نقيضها، فطوال الفاصل الزمني للجفاف ينعم النهر بالهدوء ويستمع الى ما يجري من حوله، ثم يستأنف رحلته من جديد، حاملا تياراته الغزيرة والجارفة ناشرا الخصوبة على وجه الارض، انه يقابل بين ذاكرتين تجمعهما علاقة استمرار لا قطيعة، ويتصرف بحدود ما يميزه.
***********
تجارب...
مرايا يوسف إدريس
ضع المرايا في وجوههم..
حتى يروا حقيقتهم

من بين الكتّاب العرب القلائل الذين تأثرت بهم في مطلع حياتي الأدبية كان الكاتب الكبير الراحل يوسف إدريس، أذكر أنَّني كنتُ مهووسا بأسلوبه الرشيق وجرأة موضوعاته واقتحامه التابوهات، لا سيّما في أعماله العظيمة مثل “لغة الآي آي” و”الندّاهة” و”بيت من لحم” و”الحرام” و”العيب” وغيرها، وأزعم أنَّني قد قرأت له جل أعماله التي وصلت الى العراق آنذاك بتأثر شديد، لا سيّما القصصيَّة منها.
وفي أواخر الثمانينات من القرن الماضي، وكنت وقتها أديبا شابّا يقودني جموحي وتمردي، سنحت لي فرصة لم تكن في الحسبان لمقابلة يوسف إدريس بعد أن تمت دعوته من الجهات المشرفة على مهرجان المربد، وقد جرت العادة على تخصيص أديب شاب لكل زائر من الضيوف الكبار، فاستقتلت من أجل أن أكون مرافقا ليوسف إدريس، وكان لي ذلك في نهاية المطاف، فالتقيته لأوّل مرّة في مكان إقامته في فندق المنصور ميليا في جانب الكرخ وكنت متحرجا ومترددا، لكنّني فوجئت ببساطته وحلاوة روحه وميله الى النكتة والسخرية من الواقع المؤلم الذي كان يحيط بنا.
كان إدريس وقتها من أشدّ المعارضين لاتفاقيات كامب ديفيد، وهو الأمر الذي جعله يحظى بمكانة كبيرة لدى النظام في العراق وصدام حسين تحديدا، حتى أنّني كنت حذرا من مكاشفتي له بكرهي للنظام، لكن حين جمعتنا ذات ليلة جلسة هادئة على ضفاف دجلة في شارع أبي نواس وتكشفت السرائر وأسدل الارتياح أستاره على النفوس، اكتشفت سخريته الكبيرة من الأنظمة والدكتاتوريات، وتعلّقت به أكثر بعد تلك الليلة. كنا نقضي الوقت بالتسكع في أزقة بغداد العباسية القديمة وتناول الأطعمة البسيطة، لا سيما لحمة الرأس التي نطلق عليها في العراق “الباجة” بتفخيم الباء.
ولعل من أكثر الكلمات التي تركت أثرا عميقا في نفسي ووعيي هي تلك الكلمات التي وصف فيها الأدب، عندما عاب على نصّي ـ آنذاك ـ سطحيته وخوفه وجبنه وتردده وخشيته من العيب، على حدّ قوله، “ضع لهم المرايا في وجوههم، سيديرون نظراتهم إلى الناحية الأخرى أو سيتراجعون أو يضعون أيديهم على أفواههم المفغورة دهشة، لكن لا تكن رحيما ولا ترفعها حتى يروا حقيقتهم، الناس تحب من يجرؤ على كشف حقيقتهم يا محمد”.
كانت كلماته عن مفهوم الثورة وعدم جدوى الخطب الرنّانة تلهمني في الحقيقة، على الرغم من ميله الى الانحراف نحو موضوعة المرأة، كما لو كان يستقرئ ميلي الفطري لتلك الموضوعة، لكن أكثر ما كان يدهشني فيه هو حجم التناقض الكبير بين شكله الأرستقراطي وموضوعاته المغرقة في المحليّة وقصص القاع والغوص بعيدا في عمق المجتمع المصري.
وكان يبرر ذلك في القدرة على النظر من مكان مرتفع لرؤية المشهد كاملا “لا تستطيع أن ترى ما هو موجود على تلك الطاولة من أطباق وكؤوس لو كانت زاوية النظر لديك منخفضة يا عزيزي، لكن لو وقفت ستتسلط على المشهد كاملا. هل فهمت ما أعنيه الآن؟” طبعا فهمت ما رمى إليه وقتها، على الرغم من دهشتي الكبيرة من إسباغ الفلسفة حتى على تلك المفردات البسيطة التي تحيط بنا، لكن في المحصلة أستطيع القول إن ذلك اللقاء البعيد والوحيد الذي جمعني مع كاتب بحجم يوسف إدريس، قد غيّر الكثير من المفاهيم لدي، سواء على صعيد النظرة الى الحياة أو على صعيد فهم وظيفة الأدب وجدواه وماهيته.

محمد حياوي
**********
قراءة
رهانات التوثيق في "تاريخ الجنود المجهولين"
رحيم زاير الغانم
ان العرب كأمة لم تمتهن التدوين, فلم يأتنا من عصر ما قبل الاسلام ما يرفدنا كي نفهم انثروبولوجيا طبيعة انسان هذا العصر أو العصور التي سبقته, فصارت الضبابية في تلقي النزر اليسير من الاخبار الدالة على وجوده وتاريخ هذا الوجود تتسيد الموقف, لقلة الرواة, فنحن امة تعتمد المشافهة في نقل الاخبار وهذه الالية لا يمكن الركون اليها لأنها عرضة للنسيان او الاضافة والحذف بقصد او بغير قصد, لذا لم يتمكن العرب من تدوين السواد الاعظم من الاحداث والمواقف والمعارك التي دارت في ذلك العصر, وهذا ما تم تصديره كثقافة الى عصر صدر الاسلام, بوصف العصرين في تماس زمني, ورؤيوي واحد في مجال التدوين, فلم تهتم الامة بالتدوين حتى ارتطمت بواقع يهدد وجودها دينيا ومعرفيا ولغويا و تاريخيا, وان جاء بوقت متأخر, لنجد في عصور تلت تطور العصر الاسلامي طورت من اليات العمل في مجال التدوين, بشكل مضطرد مع تناميها معرفيا بما يلبي طموح انسان تلك العصور.
ان جل ما وثق من احداث معارك كبرى ويوميات وعادات وتقاليد اجتماعية لإنسان ما قبل الحضارة الاسلامية, ما جرى على السنة الشعراء فصار الشعر وثيقة تاريخية معتبرة, اذ يُعد الشعر ديوان العرب وسجله الحافل بالأحداث ومادة التوثيق الاساس, أي يمكن عده بمثابة شاهد على العصر في عرفنا هذه الايام, لما تم توثيقه في ديوان الشعر العربي القديم, وهذا لم يأتِ عن صدفة وانما أتى عن دراية بأهمية الشعر كوثيقة, ان الشاعر في العصور كافة, يمثل اللسان المعبر عن ضمير امته, موثقا وناقدا وناقما في بعض الاحيان على الواقع المعيش, وهذا ما نلمحه جليا عندما نقرأ شعرنا الحديث, فإننا نجده عميق الصلة بذاك الماضي التليد, من خلال موقفه ازاء ما يدور حوله من احداث, ليجتهد في توثيقها بما يتناسب وتطلعات انسان هذا العصر مع مراعاة الشكل الشعري والثيمة واللغة المعبرة عن اهاته وهمومه, عبر ما انتجه من نص يعادل في قيمته ومضمونه الوثيقة التاريخية التي يمكن للجيل الجديد الرجوع اليها وقراءتها مع ما يتناسب وظروف وتطلعات الجيل المدون, وهذا ما حرص عليه جيل الحرب في الحقبة التاريخية الحديثة, من سبعينيات القرن العشرين وحتى العام 2018م, فمنهم من شهد الواقعة ووثقها ومنهم من عاصرها في ايام صباه ومنهم من تلقاها مشافهة, وحرص على مواصلة الذكرى بالواقع المؤلم الذي يجتر بعضٌ بعضَه, في ديمومة لذاكرة الحرب المؤلمة, وهذا الاخير بالضبط ما نحاول اكتناه معناه من نصوص المجموعة الشعرية الموسومة ( تاريخ الجنود المجهولين) للشاعر عبد الحسين بريسم من خلال سبر غور ما اجتهد في ترجمته فعلا ابداعيا, والذي يمكننا عده من دون أدنى شك امتدادا لشعرية التوثيق التي حرص الشاعر العربي على انتهاجها في ضوء ما تقدم من توطئة, وهذا ما دعانا الى التأسيس لدراسة نتناول فيها ثيمة الحرب التي يمكننا عدها عماد المجموعة ومنحاها العام, مع مراعاة ما انتهجته من سرد لتاريخانية الحرب, وما تركته من تداعيات مؤلمة على شخصية الانسان العراقي.
(في سبعينيات القرن الماضي، كانت بوصلة الحرب ، تشير شمالا، تأخذ الجنود حطبا
لدفء الجبال، وتعزف موسيقى عسكرية ، اناشيدها جماجم) ص14
يرصد الشاعر في نص ( تاريخ الجنود المجهولين) اتجاه بوصلة الحرب الى شمال الوطن, ابان العقد السبعيني من القرن الماضي, وما عرف بحرب الشمال, في استرجاع لتاريخ مؤلم اجترته الذاكرة الحية, في افصاح عن تماس الشاعر مع هموم واهات وطنه, لكن ما ان تنتهي فترة الاقتتال الداخلي حتى تنشب حربا ثانية, تحمل مسمى الاقتتال الخارجي هذه المرة الحرب العراقية- الايرانية ، حرب الخليج الاولى, وهذا ما صرح به النص بقوله ( وفي ثمانينياته، ولت وجهها الحرب، نحو الشرق), ( سنوات تنزف رجالا، وملحا، جنود البوابة الشرقية), وما ان تضع سني الحرب الثمانية أوزارها حتى يستيقظ الوطن على حرب الجنوب, (الخليج الثانية)، اقتتال خارجي, انتهت بهزيمة قاسية, أعقبت بردة فعل شعبية ساخطة, انتجت حربا رابعة، اقتتالا داخليا داميا, ليطال خطر السلطة الداهم المدن الامنة, بقوله ( وفي التسعين منه، عرجت الحرب ، نحو الجنوب، لتقطع رؤوس النخيل، وينمو رصاص الجنود) في مبادلة الموت بحياة الاشياء, في توثيق لثلاثة عقود استشرى فيهن الموت والدمار.
(هؤلاء، الواقفون على الموت، يرقصون، ويرقصون المنايا، والامنيات، صبية امنوا، بالوطن، وكفروا بالرصاص، فزدناهم أجنحة ، وجنات نعيم) ص20
قد لا يجد الشاعر بدا من معاقرة الحرب الا بتضحيات كبرى في وجعها ونزفها اليومي, وهذا ما حرص الشاعر على توثيقه في ادانة واضحة لما يمكن انتهاجه من سفك للبراءة في حروب مجانية بلهاء, بعد العام 2003م حرب الخليج الثالثة, وما تلاها من تداعيات الاحتراب الداخلي الذي اربك المشهد العراقي برمته, ليمتد الى مساحة عريضة ولمدة زمنية ليست بالقليلة, تلحقها انتكاسة حزيران من العام 2014م, عندها بالذات نلحظ جليا ما عمد الشاعر الى توثيقه عبر نص ( سلفي- للجنود الصغار مع الملائكة) في رصد لعظم المأساة التي رزح تحت طائلتها الجيل الناشئ، حرث المستقبل, اذ ينساق وقودا للموت مع كفره بالرصاص لكن الحرب ولعبة الاقتتال, تحرصان على مبادلة حياتهم بأجنحة وجنات نعيم, هرولوا اليها نجدةً لوطن مُبتلَى بلعنة الحرب, التي لم تراعِ كونهم ( صبية، تركوا صبايا في الانتظار، واكتفوا، بالقبلات، عبر الهاتف النقال، على امل ان يكون لهم، -سيلفي- يذكرهم بالنساء), لكن لا جدوى مهما حرصوا على فعله من قصات الشعر على اخر صيحات نجوم الرياضة بعدما لبسوا ثياب الحرب بلا احذية أو نسيان قمصانهم على حافات الملاعب الشعبية, جنود صغار لم تشبع الامهات من قبلاتهم, انه النص الوثيقة الذي يحرص الشاعر على ترسيخ ملامحه لموجبات ادانة فعل كهذا يتقاطع مع نسق الحياة ويتجه بها حيث السواتر التي لا تنتج الا الدم, و( لا تكتب من أجلهم، أناشيد صغيرة).
(ماذا ينزف الحجر ، نشيدا ، ودما، وفتى، لا ينام جرحه، وهو في جرحه ينام، ماذا ينزف الفجر، اياما عشرا، وليلة الوحشة) ص46
عندما يوثق الشاعر الحرب في ديوان الامة, فإنه يبغي من ذلك توثيق احداثٍ مرَّةٍ ونتائج اشد مرارة, كي نتجنب تكرارها, ففي نص ( ليلة الوحشة) النص الرؤيوي الباذخ, يستمر النزف فلا حرب تضع أوزارها, ولا اسئلة تغادر المخيلة, فمازال النزف يطول احلامنا, ذاك الجرح الغائر في النفوس المتبتلة, في فجر نازف هو الاخر في ايامه العشر, و ليلة الوحشة, في ارشفة للآمال والحكايات المبتورة, عن النهر الذي قطعوا يديه, عبر هذا النص الوثيقة, نشهد ان الفعل الشعري يبقى ماسكا الحقيقة من تلابيبها, مستشعرا الفزع الذي عاناه ويعانيه ابناء الجلدة, في حرص على توثيق عنت الحرب التي لا رابح فيها الا دعاة الشر.
هذه المجموعة الشعرية كانت فعلا ابداعيا توثيقيا مغايرا, لما حرصت على تحقيقه من ادانة للحرب بيِّنة, سواء على مستوى الاحداث او النتائج, وما تشظت اليه ثيمة الحرب الى معان شتى (وجدانية وانسانية واجتماعية ونفسية) محققة التماس المرجو من ملامسة النصوص الشعرية للواقع المعيش ابان الفترات التي مرَّ ذكرها, وما استذكار الواقعة بالهين على روح شاعرة, لكنها ضرورة التوثيق للجيل الحالي او الجيل القادم, من اجل ان يعي الفكرة من توثيق الوقائع, مع رفده بعينات نصية شعرية, تصور اصعب محطات التاريخ , لما تتركها الحرب من انكسار, أو ما تفرزه الذات من تداعيات مؤلمة, ليس من السهل مجاراتها.
******
احلامنا المسروقة

صلاح الحمداني/ باريس- خاص

ماذا يعني أنْ يموتَ الرّجالُ في وقتٍ مُبَكِّرٍ ؟
أو عصفورٌ يُحَلّقُ تَوّاً منْ دفترٍ مُبَلّلٍ فوقَ سَطحِ دارٍ،
يَحملُ بمنقارِهِ لغاتٍ عنْ الثورةِ،
يُهاجِرُ بها عبرَ البِحارِ، ليرميها فوق قبرٍ يمتدُّ في عراءٍ فادِحٍ
اشترَطتُ على نَفْسي غَرَفَ الطوفاناتِ،
ولَمْلَمةَ الأبدانِ المُرتجفةِ في عُزلةِ شتاءاتٍ
نعمْ سَأُنْشِدُ للغائبينَ والذّاهبينَ صوبَ النّخيلِ المُغَرّقِ بالدماءِ
ما فارقني يومَ زغاريدِ سقوطِ الفاشيّةِ
وما أفزعتني سحابةٌ تسقطُ في كأسٍ
أو موعدٌ في عُلْبةٍ تَصفُرُ الآنَ فيها الرّيحُ
وما تركني ذاكَ الضّيْمُ المُتَعَفِّنُ في الذّاكرةِ
ماذا يُحَدّدُ الخوفُ يا صديقي ؟
هو أنْ تأخذَ مِطْرَقَةً تُهَشّمُ بها مرآةً
أنْ تَرصُدَ شارِعاً ؟
خالٍ هذا الرُواقُ
وشظايا المرآةِ لا تَعكسُ الرّجولةَ
إلا بعضَ همومِ شيخوخةٍ
وعطشاً يَزدادُ ظَمَأً
وحماقاتِ طفولةٍ
هوَ أنْ تطاردَ كلماتٍ وأنفاساً تحملُ معنى عودةٍ ؟
أنْ تَحملَ عصاً ؟
ومشاويرَ لمُلاحقةِ الدَمَ المُتَقَيِّحِ بينَ معاني اللُغةِ ؟
هوَ أنْ تَطعَنَ الأَرَقَ في عُنقهِ ؟
أن تأخذَ الحدودَ مَراتٍ عديدةً
تربطَ بها الأَنهُرَ كي لا تَهربَ منَ "العراقِ" ؟
هو أنْ تطارِدَ طيورَ "أوتنابشتِمَ" العمياءَ
التي مازالت تبحثُ عن اليابِسَهْ ؟
ماتَ "كلكامِشُ"، يَعيشُ "كِلكامِشُ"
ولمْ يَبْقَ غير سَهرِ "أنكيدو"
والحراسِ اللّيليينَ النّبلاءِ
هو الخوفُ يا صديقي
أن تأخذَ مَتاريسَ
تُعبّئُ فيها الرؤوسَ وانتظارَ الغرباءِ
وتقذفَ بهمْ بعيداً وراءَ المرايا والمُحيطاتِ
أعزلُ هذا الشعورُ
تَكَلَّسَتْ فوقهُ الأيّامُ العِجافُ
يَنْتَصِبُ الآنَ ويدي مُسَمّرَةٌ على جدارٍ
أرصدُ نفسي والصُّحُفَ
أعوي صَباحاتٍ مَشلولَةً
لا تحملً معنىً إنسانِيّاً
أملكُ حقَّ المُشاركَةِ
مع هذه الجثثِ المُتباعِدَةِ الأوصالِ
ماذا أقرأُ هذا النّهارَ ؟
ماذا قرأتُ ليلةَ البارحةِ ؟
حربُ الشوارع تنتظرُ/ ليكنْ !
فالحدودُ مُكتظّةٌ بالأمواتِ
والنّسورُ الجارحَةُ تقتفي وعرَ الجبالِ
حيث شباباً يرتدونَ الرّياحَ
لمْ تَهْزِمُهُمْ المُدنُ
نعمْ
انّكَ تملكُ حقَّ المُشاركةِ
حتى لو كنتَ مَنفيّاً
تلتقطُ كفنَ عزلتِكَ بينَ الأسنانِ
تَتَهجّى مَقْتَلَكَ بينَ سطورِ الأخبارِ
نعمْ
حقَّ لكَ الأطيافُ والعودَةُ معَ الرّجالِ
نعمْ
حقَّ لك الأرضُ
حقَّ لك الضّحكَةُ
حق لك الحُلْـمُ
نعم
أيها الإنسانُ المَسلوبُ
حقَّ لكَ رؤيةُ الفاشيينَ مُفَجّعينَ
كلٌّ مُسَمّرٌ بقبــــــــــــرِهْ !
********


ص7
الاتحاد الآسيوي يغير حكمً مباراة العراق وإيران

بغداد – طريق الشعب
قرر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، تغيير حكم مباراة العراق وإيران ضمن الجولة الخامسة من التصفيات المزدوجة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.
وكان الآسيوي قد قرر تسمية الحكم الأردني أدهم مخادمة لقيادة مباراة أسود الرافدين أمام إيران، حيث كان من المفترض إقامتها في البصرة. وبعدما قرر الاتحاد نقل المباراة إلى الأردن، قرر الآسيوي تغيير حكم المباراة وإناطة قيادتها با لحكم السريلانكي هيتكامكانامج ديلان بيريرا.
000000000000000000000000
تأهباً للقاء إيران..
المنتخب الوطني يواصل تحضيراته على ملعب البتراء في الأردن
بغداد – عمار عبدول
يواصل منتخبنا الوطني لكرة القدم تحضيراته بشكل متصاعد على ملعب البتراء في المملكة الأردنية الهاشمية استعداداً لمواجهة المنتخب الإيراني في التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.
ووصل جميع اللاعبين إلى الأردن بغية الانخراط في التحضيرات تحت قيادة المدرب السلوفيني ستريشكو كاتانيتش الذي يعمل جاهداً للوصول بالفريق الى الجاهزية التامة قبل موعد المباراة في الـ 14 من تشرين الثاني الجاري.
وكان من المفترض أن تقام المباراة على ملعب البصرة الدولي، لكن الاتحاد الدولي للعبة "فيفا"، قرر نقل المباراة إلى خارج العراق، بسبب التظاهرات التي تشهدها العاصمة بغداد وعدد من المحافظات الجنوبية ومنها البصرة.
وسيبقى المنتخب الوطني في العاصمة الأردنية بعد نهاية مباراة إيران، استعداداً لمباراة البحرين في الـ 19 من الشهر ذاته.
عقوبة المنع تتكرر
وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) قد قرر، إن يخوض العراق مباراتي إيران والبحرين في تصفيات كأس العالم 2022 بالأردن، هذا الشهر، بعد تجديد عقوبة منعه من اللعب على أرضه.
وفي الشهر الماضي خاض العراق مباراته الرسمية الأولى على أرضه مع هونج كونج في البصرة، بعد 8 سنوات عن الحظر الذي فرض عليه نتيجةً للأوضاع الأمنية المتدهورة.
لكن الفيفا قال إن المباراتين ضد إيران والبحرين، يجب أن تقاما في مكان آخر، بسبب الوضع الأمني في العراق.
واشار الفيفا، في بيانه إلى، إنه تم الاتفاق على مقترح من الاتحاد العراقي، بخوض المباراتين في العاصمة الأردنية عمان.
وسيلعب العراق ضد إيران، يوم 14 تشرين الثاني الجاري، ثم يواجه البحرين بعدها بخمسة أيام. ويتصدر أسود الرافدين المجموعة الثالثة، في الدور الثاني للتصفيات الآسيوية، برصيد سبع نقاط من ثلاث مباريات، بفارق الأهداف عن البحرين، صاحب المركز الثاني.
00000000000000000000000000000000000000

بعثة المنتخب الأرجنتيني
تصل الى مايوركا
متابعة – طريق الشعب
بدأ لاعبو المنتخب الأرجنتيني في التوافد الأحد إلى مايوركا (إسبانيا) لبدء المعسكر التحضيري لــ"الألبيسيليستي" الذي سيستمر لـ4 أيام، وذلك استعدادا لمواجهتي البرازيل وأوروجواي الوديتين وسط آمال وطموحات كبيرة.
وتُقيم بعثة المنتخب الأرجنتيني في أحد الفنادق القريبة من منشآت فريق ريال مايوركا في سان بيبيلوني التي ستحتضن تدريبات المنتخب اللاتيني بقيادة المدرب ليونيل سكالوني حتى الأربعاء المقبل.
وتجمع العشرات من المشجعين في محيط الفندق، مُتحدّين الأمطار وبرودة الجو من أجل مشاهدة ليونيل ميسي ورفاقه عن قرب.
ويواجه المنتخب الأرجنتيني "السليساو" أولا في 15 من الشهر الجاري في مدينة الرياض، ثم سيلعب بعدها بأربعة أيام مع "السيليستي".
00000000000000000000000000000000
توخيل لكافاني: يجب أن تنافس إيكاردي
متابعة – طريق الشعب
لم يجد توماس توخيل مدرب باريس سان جيرمان حرجا من الاعتراف بمرور إدينسون كافاني مهاجم الفريق بفترة صعبة.
وقال توخيل عبر صحيفة "ليكيب" الفرنسية ان "الأمور لم تكن سهلة لكافاني في مباراة بريست، لأنه يفتقد لياقة وحساسية المباريات"، مضيفاً إنه "يتعين على إدينسون التنافس مع ماورو إيكاردي، الذي يمر بأعلى معدلات الثقة، ونحن نعمل كفريق واحد، وما يمر به كافاني وارد لأي مهاجم". وأكد المدير الفني لسان جيرمان انه "موقف صعب، لأن رأس الحربة مهاجم حساس، ولكن ما باليد حيلة، يجب أن نواصل العمل".
وعن الفوز على بريست، أشار مدرب بي إس جي إنه "كنت أعلم صعوبة اللقاء، نحن أول فريق يفوز على هذا الملعب، لقد كانت أشبه بلقاءات الكؤوس".
واستطرد انه "أجرينا عدة تعديلات على التشكيل الأساسي لإراحة اللاعبين، أنا أعاني الإرهاق أيضا، وبالتأكيد اللاعبون يشعرون بإعياء أكثر".
000000000000000000000000000000000000
ميلان "فريسة" ديبالا المفضلة في الكالتشيو
متابعة – طريق الشعب
سجل الأرجنتيني باولو ديبالا، مهاجم يوفنتوس، هدف فوز البيانكونيري الوحيد في شباك ميلان، مساء الأحد، على ملعب آليانز ستاديوم، ضمن مباريات الجولة 12 للدوري الإيطالي. ودخل ديبالا بديلًا في الشوط الثاني بدلًا من كريستيانو رونالدو في الدقيقة 55، ليسجل هدف الانتصار بعد 22 دقيقة. وبحسب شبكة "أوبتا" للإحصائيات، فإن هدف ديبالا هو السابع له في شباك ميلان، ليكون بذلك الروسينيري هو أكثر الفرق الدوري الإيطالي استقبالًا للأهداف من قبل النجم الأرجنتيني. وأشارت إلى أن 6 أهداف من السبعة التي سجلها ديبالا كانت على ملعب آليانز ستاديوم.
00000000000000000000000000000000000
إدارة الكرخ تستلم 25 في المائة من عقود لاعبيها الراحلين إلى الجوية

خاص – طريق الشعب
استلمت إدارة نادي الكرخ الرياضي نسبة من عقود لاعبيها المنضمين إلى صفوف القوة الجوية في فترة الانتقالات الصيفية قبل بداية الموسم الكروي 2019-2020. وعلمت "طريق الشعب" من مصادر في الإدارة الكرخية، أن إدارة الفريق الأصفر استلمت نسبة 25 في المائة من العقد المتفق عليه عند بيع ستة لاعبين إلى صفوف القوة الجوية. وأشار المصدر أن اللاعبين المنضمين إلى صفوف الصقور هم " ميثم جبار وحسن رائد وعلي كاظم وحسين جبار وعلي ستار إضافة إلى الحارس محمد صالح".

تجريبياً.. منتخب الشباب يتعادل
مع الكرخ

خاص – طريق الشعب
في مباراة تجريبية جمعت الطرفين على ملعب الكرخ تعادل منتخب العراق للشباب لكرة القدم مع أصحاب الأرض سلبياً، استعداداً للتصفيات الآسيوية للشباب، وتحضيراً لاستئناف مباريات الدوري الكروي الممتاز بالنسبة لفريق الكرخ. وقال مدرب منتخب الشباب قجطان جثير، عقب نهاية المباراة لـ "طريق الشعب" إن "تأجيل موعد التصفيات ونقلها إلى خارج العراق عكر فترة الإعداد، لكننا بدأنا تدارك الموقف وسنظهر بالشكل الصحيح ونحقق المطلوب في السلطنة. وأشار جثير إلى أن المنتخب الشبابي سيتوجه يوم غدٍ الأربعاء إلى العاصمة القطرية الدوحة للدخول في معسكر تدريبي يستمر عشرة أيام، قبل ان يتوجه إلى سلطنة عمان للدخول في التصفيات الآسيوية. وكان من المؤمل أن تقام التصفيات الآسيوية لمجموعة العراق على ملعب كربلاء غير أن الظروف التي يمر بها البلاد حالت دون ذلك ليعلن الاتحاد الآسيوي نقل المباريات إلى سلطنة عمان.

بطل آسيا لبناء الأجسام ينجو من محاولة اغتيال شمالي بغداد

بغداد – طريق الشعب
نجا بطل آسيا للعبة بناء الأجسام، مشتاق العزاوي، من محاولة اغتيال خلال تواجده في منطقة الحسينية شمالي بغداد.
وقال مصدر مقرب من اللاعب في حديث صحفي، إن "بطل آسيا في رياضة بناء الأجسام مشتاق العزاوي وخلال تواجده في منطقة الحسينية، نجا من محاولة اغتيال". وأوضح المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "العزاوي أصيب بثلاث إطلاقات نارية في القدم". يذكر أن العزاوي شارك وتواجد بشكل شبه يومي في تظاهرات ساحة التحرير.

ص8
متظاهرو التحرير:
لا حوار مع حكومة تقمع شعبها

بغداد – وكالات
أعلن ناشطون ومتظاهرون في ساحة التحرير، ان “لا حوار مع حكومة تقمع شعبها“، معتبرين ان "الإصلاحات المعلنة من قبل رئيس حكومة المحاصصة هواء في شبك".
وطالب عدد من الناشطين والمتظاهرين في الساحة التي يتخذها الآلاف منبرا لاحتجاجاتهم ضد النظام السياسي القائم في العراق، في حديث صحفي، بإيصال ردهم الى الحكومة بشأن دعوتها إلى إجراء حوار لإنهاء "ازمة الاحتجاجات".
وقالوا في الرد أن "رئيس حكومة المحاصصة عادل عبد المهدي، غير قادر على إصلاح شيء، لان القرارات بيد الاحزاب المتسلطة على إدارة البلد منذ 2003 ، وان الموقف العام للمتظاهرين هو لا حوار مع حكومة غير شرعية انتجت عبر مشاركة معدومة في الانتخابات".
ولفت الناشطون الى ان “الحكومة التي ترهب المتظاهرين بالقتل والقمع واستخدام القنابل الدخانية الممزوجة بغاز الاعصاب، وتقطع الانترنيت عن الشعب، لا يؤتمن لها في اي حوار”، مؤكدين أن “مطالبنا معروفة ولا حاجة لحوار مع حكومة الاحزاب الفاسدة“ - حسب تعبيرهم.
********
محتجون في بغداد:
الأحزاب الحاكمة تسعى
إلى تشويه التظاهرات
بغداد – وكالات
اتهم متظاهرون في ساحة التحرير، الاحزاب الحاكمة بفبركة مقطع فيديو يظهر اشخاصا يرتدون زيا أسود، يقومون بحرق مبنى حكومي بقنابل مولوتوف على انهم متظاهرين.
واكد المتظاهرون في حديث صحفي، ان “كذب وخداع وزيف أحزاب السلطة لم يعد كما في السابق يؤثر على قناعة العراقيين، وان ما بثته قناة العراقية التابعة للحكومة بشأن مقطع فيديو يظهر ثلاثة اشخاص يرتدون الزي الاسود، ويقومون بإحراق مبنى حكومي بقنابل المولوتوف، مفبرك وتم تصويره بصورة حرفية ولم يكن عبر كاميرا مراقبة". ولفتوا الى ان "التشويه بهذه المقاطع المفبركة لن يوقف تظاهرات الشعب، وأن المتظاهرين لن يسكتوا عمن يقوم بالاعتداء على الأماكن العامة والخاصة، كون هذه السلوكيات مرفوضة وتسيء للتظاهرات ومطالبها المشروعة ولا تتفق مع حرص المتظاهرين على حماية المؤسسات الحكومية".
**********
في محافظات الوسط والجنوب
الطلبة يواصلون إضرابهم دعما للتظاهرات
بغداد – طريق الشعب، أحمد حسين، وكالات
واصل طلبة المدارس والجامعات في عدد من محافظات الوسط والجنوب، إضرابهم عن الدوام الرسمي تضامنا مع الاحتجاجات الشعبية.
وخرج الطلبة صباح أمس الاثنين في الشوارع العامة وساحات الاعتصام، مطالبين، إلى جانب المتظاهرين الآخرين، بالحقوق المشروعة.
في الديوانية انضم الآلاف من طلبة المدارس إلى المعتصمين في "ساحة الساعة"، رافعين شعارات ومطلقين أهازيج دعما للاحتجاجات الشعبية.
كذلك انضمت إلى المعتصمين، طالبات المدارس الإعدادية، اللاتي حملن الأعلام العراقية والشعارات المطلبية.
والتحق بالمعتصمين أيضا طلبة جامعة القادسية، إلى جانب طلبة معهد الصحة العالي في الديوانية، الذين أكدوا، في لافتة رفعوها، إصرارهم على الإضراب عن الدوام الرسمي "تضامنا مع المتظاهرين وكرامة لدماء الشهداء".
وعلى منصة معتصمي الديوانية، أقام طلبة المدارس مهرجانا شعريا قرأوا فيه قصائد وطنية حماسية.
وفي مدينة الناصرية خرج المئات من الطلبة في مسيرة نحو ساحة الاعتصام بمركز المدنية، معلنين إضرابهم عن الدوام الرسمي دعما للتظاهرات.
أما في مدينة كربلاء، فقد أقدم عدد من طلبة المدارس على غلق دائرة تربية المحافظة بعد إخراج الموظفين منها.
ووضع الطلبة على واجهة مبنى الدائرة لافتة كتبوا عليها "مغلق بأمر الطلاب".
إلى ذلك واصل طلبة جامعة البصرة، صباح امس الاثنين، اعتصامهم في مجمع كليات باب الزبير بمركز المحافظة.
وفي العمارة انطلقت جموع طلابية غفيرة يوم امس نظمها طلاب وطالبات مدارس اعدادية ومتوسطة، وتجمعوا امام مديرية تربية ميسان. وانطلقت من حناجر الحشود الطلابية هتافات وطنية تندد بالعنف وتردد (نعم نعم للعراق) وتعلن التضامن مع الأضراب الطلابي العام في العراق. وفي صباح امس الاثنين أقام طلبة جامعة الكوفة كرنفالهم اليومي امام بوابتها، مضربين عن الدوام وداعين الى مواصلة الاعتصام مع الحفاظ على السلمية، ومعلنين عن انطلاق مسيرة طلابية كبرى يوم غد الأربعاء في اتجاه ساحة اعتصام المتظاهرين في مدينة النجف.
********
توثيق إطلاق نار من عناصر أمن على متظاهرين عزّل
بغداد – وكالات
وثق متظاهرون، أول أمس الأحد، إطلاق نار مباشر من عناصر في القوات الأمنية نحو شبان محتجين قرب ساحة الخلاني وسط بغداد.
وصور أحد المتظاهرين عبر هاتفه النقال، عنصر أمن يقف على جسر السنك، ويطلق النار من سلاح آلي على متظاهرين في ساحة الخلاني.
فيما رصدت كاميرا متظاهر آخر، عنصري أمن وهما يطلقان النار مباشرة على حشد من الشبان، من مسافة قريبة جداً.
*********
معرض فوتوغرافي
يجسد بطولات الانتفاضة
بغداد - طريق الشعب
ازال عدد من خريجي كلية العلوم السياسية العاطلين عن العمل،الستار عن معرض للصور الفوتوغرافية قرب حديقة الامة في ساحة التحرير، ضم عدداً من صور الجرحى ومواقف الشباب البطولة خلال الاحتجاجات.
وقال احد الشباب المشاركين في المعرض، في تصريح لـ"طريق الشعب"، إن "المعرض يهدف الى توعية المواطنين وشد عزيمتهم في الاحتجاجات، إضافة إلى أنه تضمن دعوة الى المحافظة على سلمية التظاهرات وعدم إعطاء المجال للمندسين لحرفها"، مؤكداً أن "الشباب سيستمرون في نشاطهم حتى تحقيق المطالب وتغيير مفوضية الانتخابات بأخرى مستقلة، فضلاً عن توفير فرص العمل لجميع الخريجين والعاطلين، وإلغاء المحاصصة واعتماد المهنية والكفاءة في تولي المناصب". وأضاف الشاب، أن "المعرض يهدف أيضاً إلى التعريف بدور المرأة المشرف خلال الاحتجاجات".
*******
رغم حملة الاعتقالات وتكميم الأفواه
الأنبار.. طلبة مدارس يتضامنون مع المتظاهرين
الرمادي – وكالات
أعرب عدد من طلبة المدارس في محافظة الأنبار، عن تضامنهم مع الاحتجاجات الشعبية التي تشهدها بغداد وعدد من المحافظات. فيما نددوا باستمرار احتجاز الناشط سمير الفرج رغم صدور أمر قضائي بالافراج عنه.
وكشف ناشطون في المحافظة، تفاصيل حملات “اعتقال وبطش” يتعرضون لها على يد السلطات، وذلك على خلفية دعمهم التظاهرات الشعبية عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وقد وثقت منظمة هيومن رايتس ووتش الدولية قصص اعتقال ناشطين واستجواب ثالث.
وقال أحد الناشطين في حديث صحفي، إن “القوات الأمنية بدأت حملة قمع وتكميم أفواه ضد مجموعة من الناشطين والمدونين الذين أعلنوا تضامنهم مع الاحتجاجات الشعبية عبر مواقع التواصل الاجتماعي”، مبيناً أن “السلطات قامت باعتقال الناشط سمير الفرج، في يوم 27 تشرين الأول الماضي، إثر كتابته منشوراً عبر صفحته في فيسبوك، يدعم فيه تظاهرات بغداد، على الرغم من عدم تطرقه أو دعوته إلى تظاهرات في الأنبار”.
وأضاف قائلا أن “السلطات تستغل الأحداث في البلاد والاحتجاجات، لتواصل احتجاز الفرج، مع رفض قيادة الشرطة مقابلة محام وكله ذوو الفرج، بل هددت المحامي لدفعه إلى ترك تولي مهمة الدفاع عن الناشط”.
من جانبه قال ناشط آخر، أن “حملة السلطة لم تتوقف عند الفرج، بل امتدت لملاحقة الناشط محمد جاسم، لكنه هرب، ما دفع القوات الأمنية إلى اعتقال والده واثنين من أصدقائه، ثم أفرجت عنهم مقابل تقديم معلومات عن مكان محمد الهارب من بطش سلطة الأنبار”.
وتابع قائلا أنه “في اليوم التالي تم اعتقال الناشط والمدون عبد لله ناظم بعد كتابته منشورا حول التظاهر ايضاً، مع الاعتداء عليه في بيته وتهديد اهله بالطرد من قضاء الخالدية، ومن ثم تم الإفراج عنه في الحادي والثلاثين من تشرين الأول، حيث بدت آثار التعذيب واضحة على جسده، مع حلاقة رأسه”.
ويروي ناشط ثالث ما حل بالمشرف التربوي سداد عبد الرحمن، في التاسع والعشرين من شهر تشرين الأول، حيث احتجز في مقر استخبارات مدينة هيت لمدة 4 ساعات بعد إعلانه الإضراب عن الدوام عبر فيسبوك، قبل أن تصدر أوامر القاء قبض بحق ناشطين من بينهم المدونة أبرار العاني وزوجها عمر عادل مع فصل عمر من وظيفته في مستشفى الفلوجة التعليمي، فضلاً عن أوامر اعتقال بحق الناشط طارق الحاتمي.
وأوضح الناشط، أن “الأشخاص الذين صدرت بحقهم مذكرات اعتقال، لا يزالون خارج المحافظة هاربين، فيما تم تهديد ناشطتين من الأنبار، يوم 3 تشرين الثاني، إثر ذهابهما إلى بغداد وتوصيل مساعدات للمتظاهرين”.
كما أشار إلى “اعتقال شخص من الشارع العام، في يوم 2 تشرين الثاني، مقابل السينما تحديدا، لوضعه العلم العراقي على سيارته الشخصية، ولم يتم الافراج عنه حتى الآن”. وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش الدولية، قد ذكرت في بيان لها إن سلطات محافظة الأنبار "تقمع حق السكان المحليين في إظهار دعمهم للتظاهرات في أماكن أخرى من البلاد"، مشيرة إلى أن السلطات العراقية "احتجزت منذ 25 تشرين الأول 2019، في مختلف أنحاء العراق، مئات المتظاهرين خلال التظاهرات أو بعدها، لكن اعتقالات الأنبار تبرز لأن سلطات المحافظة اعتقلت الرجال لمجرد إظهارهم الدعم عبر وسائل التواصل الاجتماعي”.
وأكدت المنظمة في بيانها، إنه "ينبغي للسلطات احترام حق جميع العراقيين في حرية التعبير ووضع حد للمضايقة والترهيب ضد العراقيين الذين يدعمون الاحتجاجات سلميا"، لافتة إلى أن "هذه الاعتقالات قد تؤشر إلى تراجع خطير في حرية التعبير في بعض أنحاء البلاد. من المهم أن تبقى هذه الحالات مجرد استثناء”.
**************
ليس مجرد كلام...
أريد وطناً ..!

هذه الصرخة التي أخذت تتردد في الساحات، وفي كل مكان، والتي أضحت اللازمة الرئيسية لكل متظاهر نزل يطالب بحقّه في العيش الكريم على أرض دافع عنها هو وأخوته وآباؤه وأجداده، يوم أطبق الظلام على سمائها وهجمت خفافيشه تريد امتصاص دمها!
نزل للساحات وبين شفتيه صرخة كانت مكتومة حدّ الانفجار، وها هو البركان قد انفجر وأخذ يقذف بحممه على رؤوس الفساد وسارقي أعمار الشباب الذين أخذوا يحملون هذه الصرخة شعاراً لهم، ولكل مَنْ ذاق مرارة الحرمان واليتم والقهر والجوع!
قد يطرق أذهان البعض سؤال: لماذا يريدون وطنا، أليس الذي يقيمون فيه الآن هو وطنهم ؟!
والجواب: نعم، هو وطنهم، ولكن لم يشعروا به أبدا!
الوطن يعني الحضن الدافئ، والقلب الطيب، والروح السامية الخلّاقة، والعنوان، والشموخ، والمحنّة، والانسانية، والحنو، والكبرياء، والراحة، ورغد العيش، والسكن اللائق، وفرص العمل، واحترام الذات، والأمن والأمان، والسعادة في كل مكان!
كل هذه لم يحظ بها الشباب لحظة واحدة، لهذا فقدوا الإحساس بالوطن، وباتوا يحلمون بوطنٍ يشاهدونه عند الآخرين عبر الإنترنت والفضائيات وكرنفالات الفرح في كل مكان خارج الحدود!
أحلامهم لم تتعدّ الأرض التي ولدوا عليها، وسمعوا عنها الحكايات الكثيرة من جدّاتهم وأمهاتهم، وحينما فتحوا عيونهم وعرفوا أن هذا الحلم سراب انتفضوا صارخين: نريد وطناً!
كم هي مؤلمة حقاً هذه الصرخة، حين تسمعها من فم شابٍ وفتاةٍ لم يبلغا الحلم بعد؟!
الأعم الأغلب من المتظاهرين هم الشباب الذين لم تبلغ أعمارهم الخامسة والعشرين، بل منهم من لم يبلغوا الثمانية عشر عاما، لم يبصروا من الوطن الذي سمعوا وقرأوا عنه شيئا ابدا، فأحسّوا بضياعهم، وضياع كل شيء جميل في حياتهم، بل ضياع حياتهم كلها ، واجهوا الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع بصدور عارية، مرددين قول الشاعر محمود درويش : مَنْ ليس له وطن ، ليس له كفن!
لأجل أن يمسكوا بحبل نجاة قبل أن تغرق السفينة نهائيا خرجوا للساحات يطلبون وطناً.. وطناً يليق بهم ويليقون به، وطناً يحنو عليهم ويضمهم بين جناحيه قبل أن يتشردوا لاجئين في بقاع الأرض، وطناً حلموا به منذ نعومة أظفارهم!
علينا أن نقف معهم بكل ما يريدون، والمسؤولية الكبرى تقع على مَنْ يقود البلاد والسلطة العليا أولاً، ومشايخ القوم وعليّتهم ثانياً، وكل ذي عقلٍ حليم ثالثاً. عليهم أن يعوا المسؤولية هذه ويفتحوا مع الشباب صفحة جديدة ويبدأوا بتصحيح الأخطاء التي أودت بالبلاد الى الخراب قبل أن تكون الهاوية، كي يشعروهم بأن ثمّة وطناً يقيمون فيه ، بعيداً عن الحرمان والقهر والمطاردات وسفك الدماء البريئة. علينا أن نعيد لهم الإحساس بوطنٍ حرٍ يعيشون على أرضه بسلام وسعادة وهناء وعيشٍ رغيد!!
عبد السادة البصري
*********
خارج النسق...
لنجعل من ساحة التحرير
وطناً للجلال والجمال والغضب
استحالت (ساحة التحرير) فضاء مكانياً له مرموزيته القيمية العالية في وجدان العراقيين جميعاً. غير أن استمرار الانتفاضة الباسلة، والمشاركة الجماهيرية المتزايدة فيها كل يوم، وما يضاف إلى تعبيرها عن مسعاها الوطني الأساس من ممارسات شعبية جديدة، أمسى ـ في بعض جوانبه ـ عبئاً يلقي بثقل سلوكياته على الساحة وقداسة انتفاضتها التي عمدت بدم مئات الشهداء وآلاف الجرحى من أبناء عراقنا الأبي.
ومن أجل أن نحافظ على المتحقق القيمي لهذه الساحة، ونؤسس لها مظهراً حضارياً يليق بها وبالشعب المنتفض فيها،وبغاياته التي لا أشرف منها ولا أقدس، ندعو إلى تبني الخطوات الإجرائية :
ـ أن يسعى الشباب المنتفض إلى تشكيل لجنة تنظيمية طوعية تحت مسمى (لجنة التنظيم والخدمات) تتولى التنسيق والعناية بنظام الساحة وأمنها ونظافتها، وانسيابية الحركة فيها، على أن يجري ذلك من خلال تنسيق عملها مع قوات الشرطة والجهات الخدمية والبلدية الموجودة في الساحة.
ـ وضع صور الشهداء الذين سقطوا ـ خلال أيام هذه الانتفاضة ـ على امتداد أعمدة الساحة، أو في المحيط الدائري الخارجي لنفق التحرير، كي يتواصل حضورهم المعنوي الدال والمؤثر في الجماهير المنتفضة، ويكرس قيم الوقار والاحترام، وانضباط السلوكيات التي تمارس فيها.
ـ العمل على نقل أماكن الطعام والشراب المتناثرة على نحو عشوائي في الساحة إلى داخل حديقة الأمة لإفراع الشوارع للمسيرات الجماهيرية وحركة الاحتجاج فقط.
ـ الاكتفاء بـ (التكتك) إلى جانب سيارات الإسعاف ـ وسيلة نقل وحركة داخل الساحة، وهي تكفي بأعدادها التي تكاثرت في الساحة وزهت بألوانها فيها، ولاسيما حين ينظم لها مجال خاص للحركة.
ـ منع دخول السيارات التي تقوم بتوزيع الطعام ورمي الفواكه بشكل عشوائي وغير لائق، وكذلك المركبات التي تحمل الشباب الراقص وأجهزة البث الموسيقي الضاج الذي يخدش قدسية المكان، وتحديد أماكن خاصة بها في الفضاءات المحيطة بالساحة.
بمثل هذه الإجراءات وسواها التي نادى بها كثير من المتظاهرين نحافظ على قدسية ساحة التحرير ونظافتها، وانسيابية الحركة فيها، ونظهر للعالم أننا شعب حين يثور فإنه يستعيد كل قيم ماضيه الحضاري وجماليات فعله.

د. علي حداد
*******
من يعيد كتابة الدستور؟
حسب الله يحيى
انطلاقاً من النقطة الرابعة التي اشارت اليها أستاذة القانون في جامعة صلاح الدين د. منى يوخنا ياقو، في ردها (انظر طريق الشعب الاثنين 11/10 الصفحة الأخيرة) على الدعوة الموجهة اليها للمشاركة في تعديل مسودة الدستور العراقي والتي جاء فيها:
"إن مجلس النواب الذي قاد أعضاؤه البلد الى هذا الوضع المأساوي، ليس جديراً بأن يتم تعديل الدستور على يد لجنة مشكلة من أعضائه.." وأضافت: "أنا كأكاديمية وعلى قدر تعلق الأمر بي، فمن المخجل أن أكون عضو (كومبارس) في لجنتكم".
نعم .. هكذا يتكلم الواثق من نفسه، والعارف في تخصصه، والمنطلق من مواقفه الوطنية، والمخلص لمهنيته.
د. منى يوخنا ياقو، تعرف جيداً، أنهم يريدون أن تكون عضوة في لجنة تتعلق قراراتها بمصير أجيال من العراقيين وإلزامهم بدستور تعده (لجنة) من البرلمانيين لا علاقة ولا خبرة لهم في كتابة الدساتير.. صحيح أن بعضهم من خريجي القانون، ولكن هذا لا يتيح لهم أن يكونوا أصحاب دراية وخبرة عالية وواسعة في رسم حاضر ومستقبل العراق والعراقيين، من خلال كتابة دستور لهم لا تخضع فصوله وفقراته لمصلحة الشعب العراقي برمته، وإنما تخضع صفحاته للمحاصصة ويلبي طموحات وآمال هذه الفئة التي أودت بالعراق الى ما آل اليه من خراب منذ عام 2003 حتى الآن.
نعم.. لن تكون د. منى../ أستاذة القانون؛ صوتاً مسموعاً ومؤثراً وفاعلاً.. وإنما ستكون مجرد ديكور او (كومبارس) – كما تقول - وشاهدة زور في كتابة دستور مصطنع وتلفيفي لا حضور لها فيه ولا فيما سيؤول اليه من (مكتسبات) لفئة دون سواها من العراقيين.
إن أستاذة القانون تعرف وتدرك جيداً، أن (صناع وحماة) الدستور الحالي، هم أول من انتهك ما ورد فيه، وأنموذج هذا الخرق يتعلق بقمع (الحريات) التي كفلها الدستور، وهم انفسهم الذين (يقتلون ويختطفون) من يطالبون بأبسط حقوقهم الإنسانية، ويحجبون عنهم وسائل الاتصال بالآخر.
د. منى يوخنا ياقو، تعرف جيداً أن من يريدون تعديل الدستور لا يفعلون ذلك استجابة لأصوات المتظاهرين، وإنما للامعان في ترميم خطوط جديدة وفقرات مضافة وأخرى ملغاة، لا هدف لها سوى انشاء دستور يلبي حاجات هذه الفئة من أعضاء البرلمان والقائمين على السلطة، تحت مسوغ أن الدستور الجديد سيلبي حاجات المجتمع. وهو في حقيقته لن يلبي هذه الحاجة ابداً، وإنما هناك نية وتوجه لإعداد دستور تتفق عليه (اللجنة) المكلفة لكي يعطي للمسؤولين أقصى ما يطمحون اليه من مكاسب على حساب حاجات وإرادة العراقيين.
ان كتابة دستور جديد، او تعديل الدستور الحالي، إجراء لا بد ان تتولاه نخبة من أصحاب الخبرات في شؤون كتابة الدساتير، وليس (دعاة) المعرفة بالقانون والسياسة الطارئين على المشهد، ذلك أن الدستور هو القيمة الحكيمة والحكيمة التي يفترض أن تكون مرجعاً لكل أصحاب الحق لكي يتبوؤوا الموقع الجدير بهم.. وليس سبيلاً من سبل دعم واقع متردٍ على المستويات كافة وعلى مدى (16) عاماً.
 

FLNODEFAULTIMAGEFOUND
/home/teriqrtyb/public_html/images/tarik/t4.jpg