العدد 83 السنة 85 الخميس 12 كانون الأول 2019

 

تصفح بي دي اف

 

 

 

 

 

ص1

التحرير تشيع الشهيد علي اللامي.. وكربلاء تستقبل مختطفيها
المنتفضون يرفضون مرشحي الأحزاب المتنفذة لرئاسة الوزراء
بغداد-علي شغاتي
تواصل "طريق الشعب" مواكبة اخبار انتفاضة تشرين من خلال مراسليها المتواجدين في ساحات الاعتصام في بغداد والمحافظات. واستمر المحتجون في مواصلة الاعتصام مؤكدين على استمرارهم في الاحتجاج حتى تحقيق المطالب.
استمرار الاغتيالات

وبحسب مراسلنا في ساحة التحرير، شيع المتظاهرون بغضب كبير جثمان الشهيد الشاعر علي اللامي يوم أمس، بعد إنّ عثرت الشرطة العراقية على جثته، بعد اختطافه عند خروجه من ساحة التحرير قبل أن يتم اغتياله وترمى جثته في منطقة الشعب شمال شرقي بغداد.
وتواصلت الاحتجاجات في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد والمناطق والجسور القريبة منها، على الرغم من الأمطار التي تساقطت على العاصمة.
فيما لم تنجح محاولة الأمن تفريق متظاهري ساحة الوثبة في بغداد الذين استخدم ضدهم الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيلة للدموع، وأصرّ المحتجون على البقاء في ساحات التظاهر، حتى صباح يوم أمس، رغم حدوث إصابات وحالات اختناق.
ورفع المتظاهرون في ساحة التحرير لافتات كبيرة رفضوا فيها القبول باجتماعات القوى السياسية الرامية لترشيح سياسيين سابقين وحاليين لرئاسة الحكومة الجديدة، وخصصت إذاعة التحرير بثها لتوعية المتظاهرين بضرورة عدم القبول بمرشحي الأحزاب المتنفذة.
الافراج عن المختطفين

وفي الاثناء، أعلن الافراج عن 12 متظاهرا اختطفوا يوم الجمعة الماضي أثناء عودتهم من ساحة التحرير إلى كربلاء، وصل الشباب المتظاهرون الـ 12 من أهالي كربلاء، إلى ذويهم، ليل أمس الاول، بعد أن أطلقت الجهة الخاطفة سراحهم. وتواصل كربلاء الاحتجاجات وسط غضب كبير على عمليات الاغتيال والخطف التي تطول ناشطين في الحراك الاحتجاجي في المحافظة، وسط انتشار أمني مكثف عزته قيادة الشرطة الى توفير الأمن للمتظاهرين السلميين والناشطين المدنيين وعدم السماح بالاعتداء عليهم مجدداً. وهدد طلبة الجامعات في المحافظة بنقل تظاهراتهم الى امام مبنى المحافظة ومجلس القضاء في حالة عدم تنفيذ مطالبهم، مطالبين بسرعة الاستجابة للمطالب وعدم التسويف.

استمرار غلق الجسور

وفي السياق نفسه، استمر توافد المتظاهرين في مدينة الناصرية من الناشطين والطلبة وأبناء العشائر إلى ساحة الحبوبي وسط دعوات لاستمرار الإضراب عن الدوام في مدارس وكليات المحافظة، بينما يرفض محتجون مغادرة جسر الزيتون ولا يسمحون بالمرور عليه إلا للحالات الطارئة والضرورية. وأفاد مصدر أمني في محافظة ذي قار، بإغلاق جسري الحضارات والنصر وسط مدينة الناصرية استمرارا للإضراب العام عن الدوام الرسمي.
المحتجون يلاحقون محافظ الديوانية

من جانب اخر، واصل طلبة المدارس والجامعات في محافظة الديوانية اضرابهم واغلق المتظاهرون الدوائر الحكومية في المحافظة، احتجاجا على عدم استجابة الحكومة لمطالب المتظاهرين. وكشف مراسلنا في المحافظة، أن "الدوائر المغلقة في المحافظة؛ هي دائرة البلدية، والتربية، والماء والمجاري، ودوائر الضريبة والتسجيل العقاري، فضلا عن مبنى الحكومة"، مشيرا إلى أن حشوداً طلابية وجماهيرية خرجت رافعة الاعلام العراقية ومرددة هتافات تنادي بالثورة ورفض الفساد والظلم، مؤكدين في الوقت ذاته على أهمية استمرار الانتفاضة الى حين تلبية كل المطالب.
وأضاف ان المحتجين مازالوا يقيدون حركة المحافظ زهير الشعلان، من خلال منعه من دخول مبنى الحكومة المحلية، وتتم ملاحقته من قبل ناشطين في الأماكن التي يتوجه لزيارتها، حيث تمت محاصرته في أحد مشاريع الماء وطرده من التواجد فيها، الامر الذي اضطره الى مغادره المكان هارباً.
وفي قضاء عفك قام محتجون في محافظة الديوانية، بغلق مبان حكومية في قضاء عفك والذي يبعد عن مركز محافظة الديوانية 37 كم. وقال مصدر أمني في حديث صحفي إن "المتظاهرين قاموا بإغلاق مبنى مجلس القضاء والقائممقامية وكذلك التسجيل العقاري في القضاء".

هدوء نسبي في البصرة

وشهدت محافظة البصرة يوم أمس، هدوءا نسبياً في أغلب مناطقها، ولم تشهد الطرق الرئيسة والجسور أية قطوعات، ويواصل المحتجون تظاهراتهم داخل خيم الاعتصام المركزي في ساحة البحرية للمطالبة بالإصلاح والقضاء على الفساد ومحاسبة الفاسدين.
كما شهدت محافظات أخرى كبابل والمثنى والنجف وميسان وواسط استمراراً للاحتجاجات المطالبة بحل البرلمان وتشكيل حكومة مؤقتة، تمهيداً لإجراء انتخابات برلمانية مبكرة.
وفي سياق متصل، أطلق ناشطون في التظاهرات حملة لدعم المنتج الوطني والغاية بحسب القائمين على الحملة هي توعية المواطنين بأهمية دعم المنتجات الوطنية بجميع المجالات وفتح المجال أمامها ودعمها وعدم اقتناء أي منتج غير محلي.
وانتشرت صور في مواقع التواصل الاجتماعي، وعلقت لافتات في ساحات الاعتصام تحث المواطنين على دعم المنتج الوطني وانتشرت عبارات ولافتات "معا لدعم المنتج الوطني وأخرى كتب عليها" صنع مع الحب في العراق.
***********
ماجدة التميمي تكشف أرقاماً مالية ضخمة
صرفت بشكل غير استثماري منذ 2004
بغداد – طريق الشعب
كشفت عضو اللجنة المالية البرلمانية، ماجدة التميمي، عن ارقام كبيرة تم صرفها منذ عام 2004 وحتى 2018.
وقالت التميمي في مؤتمر صحفي تابعته "طريق الشعب"، إن "العراق صرف منذ عام 2004 حتى 2018، 1 ألف تريليون و73 تريليونا و818 مليارا و119 مليون دينار"، موضحة بأن "المصروف التشغيلي الفعلي، بلغ 825 تريليونا و577 مليارا و81 مليون دينار، اي بنسبة 76.88 في المائة للرواتب والوقود والإفادات والمصاريف، وهذا صرف غير منتج".
وبينت التميمي، أن "الصرف الاستثماري، بلغ 248 تريليونا و36 مليارا، بمعنى تم الصرف بنسبة 23.12 في المائة على الجانب الاستثماري، وفيما يخص رصيد السلف، فقد بلغ 165 تريليونا و517 مليارا، اما حساب الامانات على الجالية، فبلغ 14 تريليونا ونصف التريليون وعلى الاستثمارية 11 مليونا ونصف المليون".
وأشارت النائب، الى أن "الوضع سيئ والقى بظلاله على معدلات البطالة والفقر وفي عام 2017 اكدت مؤشرات دقيقة معدل البطالة في العراق، حيث بلغ 13في المائة اما معدل الفقر، فبلغ 20.5 في المائة"، مبينة أن "خارطة معدلات الفقر وحين يتم تقسيم العراق الى إقليم ووسط والجنوب، فإن محافظات الوسط والجنوب، تشكل اعلى معدلات الفقر، لاسيما محافظة المثنى، التي تعد الأعلى في معدل الفقر الذي بلغ 52.1 في المائة ثم الديوانية بمعدل 47.7 في المائة وبعدها ميسان 45.4 في المائة، أي أن نصفهم فقراء"، فيما أوضحت أن "معدل الفقر في كربلاء، بلغ 13.8في المائة والنجف 12.6في المائة وهذا يعد مؤشرا سلبيا كبيرا على كيفية التعامل مع السياحة الدينية".
*********
المتظاهرون في ساحة التحرير يحددون مواصفات رئيس الوزراء القادم
بغداد – طريق الشعب
أصدر متظاهرو ساحة التحرير في العاصمة بغداد، أمس الأربعاء، بيانا تضمن الشروط الواجب توفرها في رئيس الوزراء العراقي المقبل.
وكتب المتظاهرون في بيانهم الذي تناقلته وكالات الأنباء، واطلعت عليه "طريق الشعب"، إننا "نشعر ان ارضنا مغتصبة رغم ان من يحكمنا عراقي، فلقد خرجنا ثائرين بوجه الظلم والظالمين، وكل يوم احتجاجي نذرف فيه الكثير من الدماء والدموع ونفقد فيه الرفقة والاصدقاء، من اصحاب المواقف النبيلة والمشرفة، الذين سقطوا شهداءً ابطالاً في مختلف مدن بلدنا الحبيب التي تشهد صراعاً سلمياً من أجل استعادة ما سلبه منا الظالمون". وتابع البيان "وبعد صبر وعزيمة استطعنا أن نسقط حكومة القتل بالقنص، اما الان فنحن على أبواب مرحلة جديدة تتطلب منا إيضاح الواضحات. لذا وبعد المشاورة وجدنا من الاهمية أن نحدد مواصفات رئيس الوزراء العراقي الذي سيستلم دفة الحكم في المرحلة الانتقالية المقبلة الممهدة للانتخابات المبكرة، لأن المرحلة المقبلة مرحلة حساسة وستحدد مصير أمة، وستكون شروطنا الاساسية التي يجب ان يتحلى بها رئيس الوزراء المقبل هو أن يكون مستقلا وغير منتمٍ لأي حزب او تيار ومن غير مزدوجي الجنسية، ولم يكن وزيرا او بدرجة وزير او برلمانيا او محافظا، وأن يكون نزيها وشجاعا ولم تؤشر عليه أية قضية فساد، وشابا لا يتجاوز عمره الـ 55 سنة ويتعهد بعدم الترشح للانتخابات المقبلة، ويلزم نفسه بتنفيذ مطالب الثوار في ساحات الاعتصام، بشرط أن يكون قراره عراقيا مستقلا خالصا ولا يخضع الى ضغوط الكتل السياسية او للتدخلات الخارجية".
*******
القضاء الأعلى يؤكد دستورية التظاهر السلمي
ويدعو السلطات الى احترامه
بغداد – طريق الشعب
أكد رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي فائق زيدان، أمس الأربعاء، أن التظاهر السلمي حق مكفول بموجب الدستور ويجب على جميع السلطات احترامه.
وذكر مجلس القضاء في بيان تلقت "طريق الشعب"، نسخه منه، إن "زيدان استقبل في مكتبه أمس نقيب المحامين العراقيين ضياء السعدي وأعضاء مجلس نقابة المحامين"، مضيفاً ان "الجانبين بحثا التعاون بين مجلس القضاء الاعلى ونقابة المحامين باعتبارها تمثل القضاء الواقف".
وأضاف البيان، أن "رئيس مجلس القضاء الأعلى أكد على أن المحامين هم صوت الشعب المطالب بحقوقهم المشروعة وهم من يتولى الدفاع عن هذه الحقوق، كما أكد على أن التظاهر السلمي والتعبير عن الرأي حق مكفول بموجب الدستور يجب على جميع السلطات احترامه".
*************
مصدر أمني: العثور على المسعف المختطف
محمد غسان حياً وعليه آثار تعذيب
بغداد – طريق الشعب
أفاد مصدر أمني في بغداد، أمس الأربعاء، بالعثور على المسعف المختطف محمد غسان حياً وسط العاصمة، مبيناً أن المختطف تم نقله إلى أحد مستشفيات بغداد.
ونقلت وكالة "بغداد اليوم" عن المصدر قوله، إن "غسان والذي تم اختطافه عثر عليه في إحدى مناطق العاصمة وعليه آثار ضرب وكدمات".
وكانت جهة مجهولة قد أقدمت مساء أمس الأول على اختطاف الشاب محمد غسان، أحد المتظاهرين والمسعفين في ساحة التحرير، وسط بغداد.
وأفاد أحد أقارب محمد في حديث صحفي بأن "الشاب محمد غسان من مواليد 1999 يسكن في منطقة حي حطين في بغداد، اختطف يوم الثلاثاء، من قبل جهة مجهولة ولم نعرف مصيره حتى اللحظة"، مبينا أن "المختطف كان متواجداً في ساحة التحرير منذ 45 يوماً، ويتنقل بين فرق المسعفين والأمن وبناية المطعم التركي والقيام مع مجموعة من المعتصمين بحراسة حديقة الأمة والجسور المقطوعة".
*********
اليوم .. امطار ورياح في أماكن متفرقة من البلاد
بغداد – طريق الشعب
كشف المتنبئ الجوي الأقدم في مطار البصرة، صادق عطية، أمس الأربعاء، عن حالة جوية مقبلة تؤثر على البلاد اعتبارا من اليوم، تحمل معها أمطارا رعدية.
وقال عطيه، في منشور على "فيسبوك" اطلعت عليه "طريق الشعب"، إن حالة جوية جديدة تبدأ بالتأثير على مدن البلاد اعتبارا من اليوم الخميس، ويبدأ معها نشاط الرياح السطحية الجنوبية الشرقية لتصل سرعتها في غربي البلاد وبعض مناطق الفرات الاوسط الى 90 كم / ساعة خصوصا بادية النجف والسماوة والانبار، وربما يشمل نشاط الرياح ايضا مدينة ذي قار وواسط مساء او خلال الليل، موضحاً أن هطول الامطار سيبدأ خلال ساعات مساء اليوم على المنطقة الغربية (الانبار وغرب الموصل وبادية الجنوب على حدود السعودية)، وتندفع زخات الامطار الرعدية خلال الليل لتشمل مناطق عديدة من مدن البلاد بشكل متفاوت ما بين زخات خفيفة الى معتدلة ، وغزيرة على فترات في مناطق دهوك وشمال الموصل والسليمانية وكركوك واربيل.
وأشار عطية، إلى ان يوم غد الجمعة سيشهد استمرار الاجواء غير مستقرة ويستمر نشاط الرياح ولكن بسرعة اقل، مبينا ان الحالة تبدأ بالانحسار نحو مدن الشرق (واسط وديالى والسليمانية وشرق البصرة وميسان) تدريجيا خلال ساعات النهار لتنتهي الحالة ليلا، عدا مناطق من اربيل والسليمانية وشرقي دهوك تستمر فيها فرص هطول الأمطار.
*********

ص 2

حملة دعم المنتج الوطني تنتعش في البصرة وتقلل استيراد البضائع الاجنبية

بغداد – طريق الشعب
يعبر المتظاهرون وأصحاب المتاجر في محافظة البصرة، مؤخراً، عن تأييدهم لحملات دعم المنتج الوطني التي اخذت حيزاً كبيراً منذ تجدد التظاهرات المطالبة بالإصلاح، الشهر الماضي، فيما يؤكدون تراجع الإقبال على المنتجات المستوردة. ويقول المتظاهر، سجاد مهدي، لوكالة "بغداد اليوم"، إن "حملة دعم المنتج الوطني لاقت ترحيبا واسعا، وعلى المستثمرين واصحاب رؤوس الأموال استغلال الفرصة وانشاء مشاريع"، مشيراً إلى إن "المعتصمين سيواصلون فعالياتهم في دعم المنتج الوطني ومقاطعة المنتجات المستوردة". بدوره، يقول محمد سلطان، وهو أحد اصحاب المتاجر في البصرة، أن "نسبة الإقبال على المنتجات المستوردة قد تراجعت بشكل كبير"، مبيناً أن "المنتجات الوطنية والعراقية وبالأخص الغذائية، بدأت تجتاح الأسواق والمتاجر بشكل واسع". ويدعو سلطان، إلى "زيادة زخم الانتاج وزيادة جودته لديمومة زخم الإقبال على المنتجات الوطنية". وفي السياق، يوضح مصدر أمني في منفذ الشلامجة الحدودي، أن عدد الشاحنات القادمة من ايران الى العراق انخفضت بنسبة 40 في المائة.

***********

كل خميس ...
لا ديمقراطية
بدون احزاب ديمقراطية

وضعت انتفاضة شعبنا الباسلة موضوعة الاصلاح السياسي ضمن اولوياتها. والاصلاح السياسي يكون قاصراً ومجتزءاً ان لم يشمل قانون الاحزاب، ولا يقتصر على قانوني الانتخابات والمفوضية العليا المستقلة للانتخابات.
وحينما نسمع اصواتا كثيرة ترفض الحزبية وتستهجن العمل الحزبي، وتعده المسبب الاساسي للخراب الذي يشهده البلد، وتُحمّله مسؤولية ما آلت اليه الاوضاع، فلا يمكن استبعاد ان تقف خلف هذه الحملة العدمية قصدية واضحة من جانب الاحزاب المهيمنة والماسكة للسلطة. فهذه ترى من مصلحتها تبشيع صورة الحياة الحزبية، كي لا ينتظم الشباب المنتفضون في احزاب يشكلونها هم او ينتضمون في احزاب معارضة لنهج المحاصصة والفساد. ففي هذا ما يشكل بدائل لها، قد تبقى متصدرة للوضع السياسي.
ان تنظيم الحياة السياسية وفق ضوابط الديمقراطية والشفافية والمحاسبة، امر لا يناسب احزاب السلطة، التي تكمن مصلحتها الآن في النظرة العدمية المذكورة، التي تضع كل الاحزاب في سلة واحدة، ولا تُستثنى من هذا التعميم حتى الاحزاب التي وقفت بوجه الفساد وكافحت التخريب المنظم للحياة السياسية.
ازاء الرفض العدمي للاحزاب بشكل عام، والمنطلق من ممارسات احزاب السلطة المشينة، باستحواذها على السلطة واستثمارها لنهب المال العام عبر مكاتبها الاقتصادية، حتى اصبحت الوزارات والمؤسسات الرسمية اقطاعيات للحزب الذي يديرها، وانتجت الفساد الذي تركز في مفاصل الدولة، وفي البنى الطائفية للاحزاب السياسية، الى جانب امتلاك عدد منها مليشيات واذرعا مسلحة، اصبحت اداة لترهيب المواطنين بدل ان تكون احزابا تسهم في التنمية الديمقراطية .. امام هذا التشويه للحياة الحزبية، لا بد من اعادة الاعتبار للحياة الحزبية الديمقراطية الحقيقية، التي بدورها تضمن ان يكون الحزب قادراً على خلق سياسات وبرامج سياسية أفضل. ان الحاجة ماسة لاشاعة الديمقراطية ونشر ثقافة ديمقراطية داخل الاحزاب السياسية ذاتها، اذ لا يمكن تصور نظام سياسي ديمقراطي دون وجود احزاب سياسية ديمقراطية. لذا نضع هنا اهم المعايير التي يتوجب اعتمادها في الحزب الديمقراطي، وفقا لخصائص شعبنا العراقي.
• المواطنة هي الوحدة الاساسية في بناء الحزب السياسي، وتفتح العضوية أمام جميع المواطنين للانتماء للحزب المعين وفقا للقناعة بسياسته وتوجهاته ونظامه الداخلي، من دون أي قيد أو مانع أو تمييز أيا كان نوعه أو مصدره.
• إرساء قواعد الحرية والديمقراطية في بنية الحزب وحياته الداخلية، وترسيخ الممارسة الديمقراطية.
• مراعاة ثقافة الاختلاف، واحترام رأي الاقلية، وقبول الاخر المختلف في المواقف السياسية وعدم اقصائه أو السعي لاحتوائه بالترهيب أو التغييب أو الإنكار.
• التجديد والتدوال في مواقع المسؤولية من خلال انتخابات دورية تنافسية تعكس مشاركة قاعدية منتظمة في اختيار القيادات.
• اتباع الاساليب الديمقراطية والقانونية في الصراع السياسي، والاعتراف بحق الأحزاب الاخرى في التنافس للوصول إلى السلطة وتداولها.
• وضوح موارد الحزب المالية وتبيان مصادرها واعلانها بشفافية.
• حظر مشاركة أفراد القوات المسلحة وقوى الأمن والشرطة وافراد الحشد الشعبي، من الانتماء الحزبي.
• حظر الحزب الذي ينبنى على العنف او الكراهية او التمييز الديني والعرقي والقومي ويحرض على ذلك.
جاسم الحلفي

**********

استقدام محافظ الديوانية الحالي.. وحكم غيابي بحق أمين سر نادي الصحة الرياضي
النزاهة تكشف تفاصيل قضايا فساد كبيرة في مزاد العملة

بغداد – طريق الشعب
كشفت هيئة النزاهة، أمس الأربعاء، عن تفاصيل القضايا الجزائية والإخبارات المتعلقة بملف (مزاد العملة) التي تتولى التحقيق فيها، مبينة تلقيها 4 إخبارات، وفتح 8 قضايا جزائية فيه، وفيما أعلنت تفاصيل قرار الحكم الصادر بحق أمين سر نادي الصحة الرياضي السابق، أكدت صدور أمر استقدام بحق محافظ الديوانية الحالي استنادا الى احكام المادة 340 من قانون العقوبات العراقي.

تفاصيل القضايا

وأوضحت دائرة تحقيقات الهيئة، في بيان تلقت "طريق الشعب"، نسخه منه، إن "6 من تلك القضايا تمت إحالتها إلى محكمة الموضوع ومحاكم تحقيق أخرى، فضلاً عن قضية سبق الفصل فيها، وأخرى لا تزال قيد التحقيق"، مبينة أن "من تلك القضايا حالات فساد كبرى في عمل أحد المصارف الأهلية ومؤشرات لحالات تهريب العملة الأجنبية خارج العراق عبر قيام المصرف بشراء العملة الأجنبية لمصلحة شركات بزعم استيراد بضائع".
واضافت الدائرة، انه "لدى التحري والتدقيق تبيَّن أن تلك الشركات لم تقم بإدخال بضائع للعراق منذ عام 2004"، لافتة إلى ان "القضايا شملت قيام بعض المصارف الحكومية والأهلية بالتزوير ودخول مزاد بيع العملة بأسماء شركات وأصحاب حسابات خاصة دون علمهم، وتقديم فواتير ومنفيست استيراد مزورة، فضلاً عن إقدامها على مخالفة تعليمات البنك المركزي عند الدخول في المزاد وفق أحكام المادة 3 من قانون غسل الأموال رقم 93 لسنة 2004".
وتابعت التحقيقات بحسب البيان، ان "الإخبارات الواردة تتعلق بموضوع (الصكوك الطيارة) وتواطؤ بعض المصارف مع أشخاص عبر إيداع صكوكٍ مع عدم امتلاكهم رصيداً؛ من أجل المشاركة في مزاد العملة بهدف الربح والاستفادة من فرق السعر بين البنك المركزي والسوق المحلية، إضافة إلى قيام دائرة الإصدار والخزائن في البنك المركزي بشراء (10) مكائن لعدِّ العملة تُدعَى بـ( المكائن الشاملة) بمبلغ إجمالي يصل إلى 15.000.000 مليون دولار، التي تبيَّن عدم منفعتها، إذ تقوم بإتلاف الأوراق النقديَّة؛ ما يتسبَّب في خسارة كبيرة في الأموال، مؤكدة أن 3 من تلك الإخبارات هي قيد المتابعة".
أمير سر نادي رياضي

ومن جانب آخر، أعلنت دائرة تحقيقات الهيئة، تفاصيل قرار الحكم الصادر بحق أمين سر نادي الصحة الرياضي السابق، مشيرةً إلى قيام المتهم بـ"الاستيلاء" على المال العام.
وذكرت الدائرة في بيان آخر لها، إن "المدان أقدم على استغلال وظيفته أمين سر لنادي الصحة الرياضي سابقاً، والاستيلاء على مبلغ يصل إلى قرابة 400.000.000 مليون دينار"، موضحة أن "المبلغ مخصص لصرفه لأعمال النادي ورواتب اللاعبين، إلا أن المتهم قام بإيداع المبلغ باسمه في أحد المصارف، ولم يقدم ما يثبت صرفه لمصلحة النادي".
وأضافت الدائرة، أن "محكمة جنايات الرصافة المختصة بقضايا النزاهة، بعد اطلاعها على الأدلة المتحصلة في القضية التي حققت فيها الهيئة وأحالتها إلى القضاء، المتمثلة بأقوال الممثل القانوني لوزارة الصحة الذي طلب الشكوى ضد المتهم والتحقيق الإداري الذي أثبت مقصريته، فضلا عن محضر لجنة التضمين المركزية وإفادات الشهود والمتهمين المفردة قضاياهم، وصلت إلى القناعة التامة بمقصريـة المتهم".
وتابعت، أن "المحكمة أصدرت حكماً غيابياً بحق المدان استناداً إلى أحكام المادة (316 / الشق الثاني) من قانون العقوبات، يقضي بسجنه مدة عشر سنوات، وإصدار مذكرة قبض وتفتيش أصولي بحقه، وتأييد حجز أمواله المنقولة وغير المنقولة، والاحتفاظ للجهة المتضررة (وزارة الصحة) بحق طلب التعويض أمام المحاكم المدنية".

استقدام محافظ الديوانية

إلى ذلك، كشفت تحقيقات النزاهة، عن صدور أمر استقدام بحق محافظ الديوانية الحالي استنادا الى احكام المادة 340 من قانون العقوبات العراقي.
وذكرت الدائرة في بيان لها، أن "محكمة التحقيق المختصة بقضايا النزاهة في المحافظة، أصدرت أمر استقدام بحق المتهم استناداً لمقتضيات المادة الحكمية؛ على خلفية وجود مغالاة في أسعار عقود شراء آليات لدوائر المحافظة"، مبينة أن "مجموع مبالغ العقود التي وُجِدَت هناك مغالاة في أسعارها بلغت (23,000.000.000) مليار دينار؛ ممَّا تسبَّب في هدر المال العام".

***********

الإعمار تخطط لحل أزمة اختناقات العاصمة المرورية عبر تشييد الجسور

بغداد – طريق الشعب
أعلن وزير الاعمار والإسكان بنكين ريكاني، أمس الأربعاء، عن وضع خطة جديدة لحل الاختناقات المرورية في مدينة بغداد، ومنها تشييد العديد من الجسور.
وقال ريكاني في تصريح صحفي تناقلته وكالات الأنباء، واطلعت عليه "طريق الشعب"، إن "الوزارة وضعت خطة لحل الاختناقات المرورية في مدينة بغداد، وقد شملت تشييد العديد من الجسور"، مؤكداً أن "ملاكات الوزارة باشرت التنفيذ بعد استحصال الموافقات من الجهات المعنية بتشييد جسر عبور للمشاة يربط بين منطقتي الكاظمية والكريعات".
وأضاف الوزير، أن "الوزارة قامت بوضع تصميم للجسر، وانه سيكون أحد معالم مدينة بغداد المتميزة، ويبلغ طوله 234 متراً "، مشيراً إلى أن "تشييد الجسر سيمر بمرحلتين، الأولى ستركز على وضع الركائز والاعمدة، اما المرحلة الثانية فستكون لتشييد الهيكل الحديدي الذي سترافقه منظومة ضوئية على طول الجسر وستكون بلون العلم العراقي".
ولفت ريكاني إلى أن "الوزارة تعتزم تنفيذ عدد من المشاريع التي تخص الطرق في حال توفر تخصيصات مالية ضمن موازنة العام المقبل منها طريق الدورة – اليوسفية الذي يشهد اختناقات خلال الزيارة الدينية في مدينة كربلاء المقدسة، فضلا عن وجود تعاون مع امانة بغداد لحل مشكلة الاختناقات المرورية في منطقة الرستمية والشوارع المؤدية الى جنوبي العراق"، مبيناً أن "هناك بعض المقترحات التي تركز على فك الاختناقات قرب الجسر المعلق في منطقة الجادرية".

***********

مصدر سياسي يكشف عن شرط كردي وحيد
بشأن التصويت على الحكومة الجديدة
بغداد – طريق الشعب
كشف مصدر سياسي كردي، مؤخراً، عن اتفاق الأحزاب الكردية الرئيسة على موقف موحد إزاء تشكيل الحكومة الاتحادية الجديدة، وتشكيل وفد يمثلها للتفاوض مع بغداد بشأن تعديل الدستور والانتخابات المبكرة.
ونقلت وكالة "بغداد اليوم"، عن المصدر قوله، إن "نائب رئيس إقليم كردستان مصطفى سيد قادر عقد اجتماعا موسعا مع ممثلي الاتحاد الوطني والديمقراطي الكردستاني وحركة التغيير والجماعة الإسلامية والاتحاد الإسلامي لبحث الموقف الكردي الموحد من عملية تسمية رئيس الوزراء العراقي المقبل"، مشيراً إلى أن "الاجتماع تمخض عنه الاتفاق بأن يصوت الكرد بشكل جماعي على الحكومة الاتحادية المقبلة شرط موافقتها على تنفيذ الاتفاق المالي والنفطي الذي وقعته حكومة الإقليم مع الحكومة العراقية قبل أيام".
وتابع المصدر الذي فضل عدم الكشف عن أسمه، أن "الأحزاب الكردية اتفقت ايضاً على تشكيل وفد يمثل الكتل الكردستانية للتفاوض بشكل موحد على قضايا تعديل الدستور والانتخابات المبكرة وتشكيل الحكومة المقبلة".
ومن جانب آخر، كشف عضو الديمقراطي الكردستاني، ادريس شعبان، عن شروط الكرد للموافقة على رئيس الحكومة الجديد، مبينا أن الأحزاب الكردية لن تسمح بعودة المفاوضات التي توصلت إليها مع حكومة رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، إلى الصفر. وقال شعبان في حديث صحفي، إن "الكرد يريدون شخصية سياسية تراعي التوازن بين بغداد واربيل، ومقبولة لدى جميع أطياف الشعب العراقي"، لافتا إلى أنهم "يتطلعون الى اختيار حكومة تحترم ما تحقق في زمن الحكومة عبد المهدي من اتفاقات سياسية".
وأضاف أن "العلاقة بين أربيل والمركز لا يمكن أن تعود إلى الصفر، فالاتفاقات التي وقعت يجب ان تستكمل، مع المضي بالعمل على حل المشاكل العالقة بين الإقليم والمركز"، مشيرا إلى أننا "سندعم أي حكومة شريطة أن تكون قادرة على تلبية طلبات المواطنين وتحقيق التوازن".

***********

مصدر برلماني يكشف أبرز ما تتضمنه مقترحات لجنة التعديلات الدستورية
بغداد – طريق الشعب
كشف مصدر برلماني، أمس الأربعاء، عن أبرز التعديلات على الدستور العراقي، مبينا أنها ستشمل تحويل النظام إلى شبه رئاسي والتخلص من فيتو الثلاث محافظات.
ونقلت وكالة الانباء الرسمية عن المصدر قوله، أن "مجلس النواب شكل لجنة دستورية ضمت 18 نائباً وقررت عدداً من التعديلات على الدستور منها اختيار نظام شبه رئاسي أي مشاركة الجمهور في اختيار رئيس الجمهورية ويكلف رئيس وزراء او اختيار رئيس الوزراء، فضلا عن الغاء مجالس المحافظات وانتخاب المحافظ عبر الاقتراع السري المباشر"، مشيراً إلى أن "التعديلات تضمنت منح المحافظات صلاحيات اكثر خاصة المالية والقانونية والادارية والاراضي والمشاريع، الى جانب فصل الازدواجية في الصلاحيات بين المركز والمحافظات، وتوضيح اكثر في ما يتعلق بالفيدرالية وصلاحية الاقليم ووضع ضوابط لها خاصة في الجوانب الامنية والادارية والمالية والنفط والغاز والمنافذ الحدودية".
وأشار المصدر، إلى أن "التعديلات نصت ايضا على التخلص من فيتو الثلاث محافظات واعتماد موافقة ثلثي اعضاء مجلس النواب على التعديلات الدستورية مستقبلا، ويكون مجلس الخدمة الاتحادي مسؤولا عن التعيينات من مدير عام فما دون وحسب الضوابط، علاوة على تحديد المناصب المشمولة بالجنسية المزدوجة بالرئاسات الثلاث والوزراء والقضاة وكبار الضباط"، لافتا إلى أن "التعديلات شملت أيضا قرارات منها النص على احترام المواطن وتوفير الكرامة له داخل العراق وحمايته في الخارج والمعاملة بالمثل للدول الأخرى، بالإضافة الى منع الوزراء والنواب والضباط من لقاء السفراء الاجانب او زيارة دول اخرى ولقاء مسؤولين اجانب من دون علم رئاسة الوزراء وسفارة العراق هناك، ومنع غير ذوي العلاقة من تناول السياسة الخارجية او اطلاق تصريحات او اجراء مفاوضات بصددها".

************

جملة معلومات مثيرة
استطلاع يكشف مزاج وافكار المتظاهرين
متابعة "طريق الشعب"
في محاولة لفهم ديناميكيات الاحتجاجات العراقية بشكل أفضل وكيفية التعامل مع مظالم المتظاهرين، كلفت صحيفة” واشنطن بوست “الأمريكية، مجموعة” المستقلة“ البحثية، بإجراء استطلاع اشتمل على حوالي 1250 مقابلة مع محتجين في بغداد وجميع المدن الرئيسة في جنوبي العراق من 24 تشرين الثاني إلى 1 كانون الأول الجاري.
ووجدت الصحيفة، أن أبرز نتائج الاستطلاع هي الأهمية الكبرى لشعور المتظاهرين بأهميتهم، ففي استطلاع على مستوى البلاد تم إجراؤه في وقت سابق من هذا العام، قال 75في المائة من المشاركين إنهم شعروا بأن حياتهم لم يعد لها معنى، بينما قال 80 في المائة إنهم شعروا بالاكتئاب مرة واحدة على الأقل خلال الأشهر الـ 6 السابقة.
إلا أن المشاركة في هذه التظاهرات غيرت هذه المشاعر، حيث قال حوالي 94 في المائة من المحتجين إن هذه التظاهرات جعلتهم يشعرون بأنهم مهمون، وقالت نفس النسبة تقريبًا إن المشاركة في هذه الاحتجاجات جعلتهم يشعرون أن لهم رأيا في تحديد مستقبل العراق، وذكر 97 في المائة أن المشاركة في الاحتجاجات جعلتهم أكثر فخرا بكونهم عراقيين.

أجيال جديدة

وأشار الاستطلاع إلى أن الأجيال الأكبر سنًا من العراقيين انتظرت أن تمنحهم الحكومة حقوقهم؛ بينما يطالب الشباب المتظاهرون بحقوقهم بنشاط، إذ قال حوالي 90في المائة من الناس أن هذه الاحتجاجات جعلتهم يشعرون أنهم يتحدون النظام الحالي، وهذا التحدي يمكن تلخيصه في الشعار الرئيس لهذه الاحتجاجات: أتيت لأخذ حقوقي.
وذكر قرابة ثلثي المحتجين أنهم شاركوا في الاحتجاجات بناءً على دعوة تلقوها إما على الإنترنت أو من شبكة اجتماعية، بينما خرج 12 في المائة فقط الى الشارع بناءً على مكالمات من أفراد العائلة، الأمر الذي يشير إلى تغيير جذري عن الماضي الذي كانت الحكومة تسيطر فيه على تدفق المعلومات للمواطنين العراقيين.
ماذا يريد المتظاهرون؟

يطالب المتظاهرون بتغييرات عميقة في النظام السياسي بشكل عام، وليس فقط في الحكومة الحالية. وقبل استقالة رئيس الوزراء” عادل عبد المهدي“، قال 86 في المائة من المحتجين إنهم لن يتوقفوا، حتى لو تمت الإطاحة بالحكومة الحالية، وبالفعل لم يتوقف المحتجون، ومن المستبعد أن يتأثروا بأي تغيير حكومي قائم على الائتلافات السياسية القديمة.
كما يشكل نقص الثقة العميق باللاعبين السياسيين الحاليين مشكلة كبرى لأي حل طويل الأجل، فباستثناء المرجع الديني ”علي السيستاني“، والذي يتمتع بثقة 60 في المائة من المتظاهرين، يثق 5في المائة فقط من المتظاهرين بالسياسيين الحكوميين الآخرين، بما في ذلك في الفرع التشريعي والتنفيذي والقضائي.
ويرحب أكثر من 90 في المائة من المتظاهرين بإجراء انتخابات مبكرة، ولكن بسبب عدم ثقتهم بمؤسسات الدولة، توافق نسبة منخفضة على أنه ينبغي أن تتم هذه الانتخابات في ظل اللجنة الانتخابية الحالية أو حتى تحت إشراف القضاة العراقيين.
كما يتمتع اللاعبون الدوليون الخارجيون بمستوى منخفض من الثقة أيضًا، إذ يثق 1في المائة فقط من العراقيين بإيران، بينما تتمتع الولايات المتحدة بثقة 7 في المائة، والاتحاد الأوروبي بنسبة 25 في المائة والأمم المتحدة بنسبة 30 في المائة.

التطلع الى المستقبل

أظهر المتظاهرون العراقيون الشباب قدرة رائعة على مقاومة الانجراف إلى العنف، رغم أنهم عانوا من خسائر فادحة وهناك جهود متواصلة من جانب الميليشيات المسلحة وقوات الأمن لدفعهم نحو السلوك العنيف. إذ ظل المتظاهرون يركزون ويصرون على تحقيق هدفهم المتمثل في تغيير النظام السياسي إلى نظام قائم على الجدارة بدلا من الانتماءات السياسية والطائفية.
وفي حين أنه من الصعب رؤية المسار الذي ستسلكه الاحتجاجات الجارية في المستقبل، يجدر بالذكر أن 70 في المائة من المتظاهرين وافقوا على إجراء انتخابات مبكرة موثوقة تحت إشراف الأمم المتحدة.

**********

ص3
التقرير الثالث لبعثة الأمم المتحدة في العراق عن التظاهرات وحالة حقوق الانسان
نشرت الامم المتحدة، أمس، نص تقريرها الثالث في شأن التظاهرات التي شهدها العراق منذ الخامس من تشرين الثاني وحتى التاسع من كانون الاول الحالي.
ويأتي التقرير استناداً الى 183 مقابلة رصدية أجريت في ايام 5 تشرين الثاني الى 8 كانون الأول مع مصادر معرفة مباشرة وثانوية بالتظاهرات في جميع انحاء العراق. ويحدد التقرير المخاوف المتعلقة بمجال حقوق الإنسان في العراق.
في ما يلي ننشر مقتطفات ضافية من التقرير:

تشير النتائج الأولية الى ارتكاب تجاوزات وانتهاكات عديدة لحقوق الإنسان مستمرة حتى كتابة هذا التقرير، بما في ذلك استخدام القوة المفرطة (قاتلة وأقل فتكا)، إضافة الى سوء المعاملة وانتهاكات الحقوق الإجرائية للمتظاهرين المعتقلين.
استمرت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق في تلقي مزاعم موثوقة تتعلق بعمليات القتل المتعمد والاختطاف والاحتجاز التعسفي على أيدي مسلحين مجهولين يقال انهم: "ميليشيات"، "جهة مجهولة ثالثة"، كيانات مسلحة، "الخارجون عن القانون" و"المفسدون".
وخلال الفترة المشمولة بالتقرير، تم تسجيل 170 حالة وفاة و2264 إصابة. كما ينبغي اعتبار هذه الأرقام أولية: خلافا للممارسة المتبعة في الماضي، حيث لم تسمح الحكومة لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق بالحصول على بيانات إحصائية رسمية من المستشفيات تتعلق بضحايا التظاهرات أو زيارة المستشفيات لمقابلتهم.

استمرار التظاهرات

استمرت التظاهرات واسعة النطاق التي استؤنفت في العراق في 25 تشرين الأول 2019، مدفوعة بإحباط المتظاهرين بسبب الامكانيات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية المحدودة، الى شهري تشرين الثاني وكانون الأول 2019. وأدت الخسائر الفادحة في الأرواح والكثير من الإصابات بسبب استخدام العنف، الى أزمة الثقة وزيادة تحفيز المحتجّين. وكانت ساحة التحرير في بغداد وماتزال مركزاً للتظاهرات، حيث أعلن المتظاهرون السلميون اعتصامهم ونصبوا الخيام التي تقدم الطعام والرعاية الصحية والمساعدة القانونية والملابس. وقد أنشأ المتظاهرون أيضا نصبا تذكاريا للقتلى ولوحات الإعلانات للمفقودين، فضلاً عن اللوحات الفنية في الشوارع والانشطة الرياضية والترفيهية.
كما استمرت التظاهرات في المحافظات الوسطى والجنوبية - بابل، البصرة، ذي قار، كربلاء، ميسان، المثنى، النجف، القادسية وواسط. وفيما ظلت غالبية التظاهرات سلمية. حاولت بعض الجهات الفاعلة في ذي قار وكربلاء والنجف حرق المباني التي يُعتقد أنها تابعة لأحزاب سياسية ولإيران. على سبيل المثال. رداً على عمليات القتل في النجف وذي قار في نهاية تشرين الثاني، وامتدت التظاهرات إلى الموصل (محافظة نينوى) ومحافظة الأنبار في شكل "تظاهرات تضامن" سلمية. كما وقعت تظاهرات سلمية في كركوك وديالى وصلاح الدين في أوائل كانون الأول. وظلت معظم المدارس والجامعات مغلقة في البصرة وميسان والمثنى وذي قار وكربلاء وبابل، منذ أوائل تشرين الثاني بعد الإضرابات ودعوات المتظاهرين لإغلاق المدارس.
وقد أعلن رئيس الوزراء عبد المهدي نيته التخلي عن منصبه في 29 تشرين الثاني/ 2019. ووافق مجلس النواب على استقالته في 1 كانون الأول 2019.

الادعاءات المتعلقة بالاستخدام المفرط للقوة

في المحافظات الوسطى والجنوبية، نجمت معظم الوفيات والإصابات الخطرة عن استخدام الذخيرة الحية من قبل قوات الأمن والمسلحين الذين وُصفوا بـ "الميليشيات" لتفريق الحشود. وحاول المتظاهرون إشعال النار في المباني واستخدموا قنابل المولوتوف والحجارة ضد قوات الأمن. وقعت حوادث الوفيات والإصابات المرتبطة بالتظاهرات في البصرة وذي قار وكربلاء وميسان والنجف مع الحوادث الرئيسية المفصلة أدناه.
وهناك مزاعم استخدام العناصر المسلحة للذخيرة الحية ضد المتظاهرين بين 27 و30 تشرين الثاني، وقيل أن "ميليشيا" تابعة لقوات الحشد الشعبي قد قتلت بالرصاص 27 متظاهراً في النجف. وبدأت عمليات إطلاق النار في 27 تشرين الثاني رداً على محاولات المحتجين لإشعال النار في مجمع يضم ضريح الحكيم. وفي وقت سابق من المساء، قام المحتجون بإحراق القنصلية الإيرانية واستهدفوا المجمع، حسبما ذُكر، لاعتقادهم أن أفراد الميليشيا ربما فروا إلى هناك. وبحسب ما ورد، انسحبت شرطة مكافحة الشغب من المنطقة قبل وقت قصير من إطلاق النار. وحتى وقت النشر، لم تكن هناك معلومات متاحة في شأن المساءلة عن عمليات القتل.
وفي الساعات الأولى من يوم 28 تشرين الثاني، ورد أن قوات الأمن المنتشرة في الناصرية بمحافظة ذي قار أطلقت الذخيرة الحية على حشود من المتظاهرين على جسر الزيتون، ما أسفر عن مقتل 24 شخصًا وإصابة 200 آخرين. في 29 تشرين الثاني زُعم إن قوات الأمن قتلت بالرصاص 17 متظاهراً إضافيين وجرحت 300 آخرين أثناء احتجاجهم على عمليات القتل خارج مركز شرطة ذي قار. وجاء الحادث في أعقاب محاولة فاشلة من قبل قوات الأمن في 27 تشرين الأول لتطهير الجسر من المتظاهرين باستخدام الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية، والتي رد عليها المتظاهرون بإلقاء الحجارة وقنابل المولوتوف. من 10 إلى 11 تشرين الثاني، ورد أن قوات الأمن استخدمت الذخيرة الحية والغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي لتفريق المتظاهرين من نفس الجسر، ما أسفر عن مقتل ستة أشخاص وإصابة أكثر من 100 آخرين. في 1 كانون الأول رداً على عمليات القتل في 28 و29 تشرين الثاني، وأصدرت المحكمة الجنائية الاتحادية في ذي قار مذكرة توقيف بحق ضابط كبير مسؤول عن قيادة قوات الأمن المنتشرة في الناصرية.
في محافظة البصرة، قام المتظاهرون بغلق الطريق المؤدي إلى ميناء أم قصر في 29 تشرين الأول. في 24 تشرين الثاني، واستخدمت قوات الأمن الذخيرة الحية لتفريق المحتجين، ما أسفر عن مقتل أربعة متظاهرين وإصابة ما لا يقل عن 70 آخرين. وكانت قوات الأمن قد فشلت في السابق في تفريق المتظاهرين باستخدام الذخيرة الحية في 5 تشرين الثاني، ما أسفر عن مقتل اثنين من المتظاهرين وإصابة أكثر من 100 آخرين. وشملت المحاولات الأخرى لتفريق المتظاهرين استخدام أسلحة أقل فتكًا في 2 تشرين الثاني، ومحاولات مستمرة من قبل السلطات المحلية للتفاوض مع المتظاهرين للوصول إلى الميناء. وطوال فترة الاعتصام، ألقى المتظاهرون الحجارة والطابوق على القوات الأمنية.
وفي البصرة أيضا، في 6 و7 تشرين الثاني، أفادت مصادر الى إن قوات الأمن قتلت تسعة متظاهرين وأصابت أكثر من 150 آخرين عندما أطلقت الذخيرة الحية، والغاز المسيل للدموع، والرصاص المطاطي والقنابل الصوتية ضد المتظاهرين الذين كانوا يحاولون دخول مجمع محافظ البصرة. كما ألقى المتظاهرون الحجارة وقنابل المولوتوف على قوات الأمن. وبحسب ما ورد طاردت قوات الأمن المتظاهرين بعيداً عن المجمع وأحرقت الخيام التي أقامها المتظاهرون.

الاحتجاجات في بغداد

خلال فترة كتابة التقرير، انخرطت الغالبية العظمى من المتظاهرين في بغداد على أشكال مختلفة للتعبير السلمي وللاحتجاج في ساحة التحرير. واصلت مجموعات صغيرة من المحتجين محاولات الوصول إلى المنطقة الدولية السابقة عن طريق عبور جسر الجمهورية وتوسيع محاولاتهم لاجتياز جسور السنك والأحرار والشهداء، ورشق الحجارة وقنابل المولوتوف على قوات الأمن. وبالمثل، في منطقة شارع الرشيد، ألقت مجموعة صغيرة من المحتجين بالحجارة وقنابل المولوتوف والألعاب النارية مباشرة على القوات الأمنية خلال التظاهرات التي دارت في معظم تشرين الثاني فيما بدا ذلك محاولة لاستفزاز القوات الأمنية.
بدأ استخدام الذخيرة الحية مرة أخرى في بغداد اعتبارًا من 4 تشرين الثاني. حيث تشير تقارير موثوقة إلى أنه في الفترة من 5 تشرين الثاني إلى 8 كانون الأول وقعت 66 حالة وفاة على الأقل تتعلق بالتظاهرات في بغداد. على سبيل المثال، في 6 إلى 7 كانون الأول، دخلت مجموعة مسلحة توصف بأنها "ميليشيا" الى المناطق المجاورة لجسر السنك في منطقة الرصافة ببغداد وأطلقت بأسلحة أوتوماتيكية على المتظاهرين. وأكدت الحكومة سبع حالات وفاة، ووصفت الأحداث بأنها شجار جسدي تطور إلى مواجهة باستخدام مقذوفات المولوتوف والذخيرة الحية. لا توجد معلومات تشير إلى أن قوات الأمن العراقية ردت أو تدخلت أثناء أو في أعقاب الحادث مباشرة.
قبل وقوع الحادث، في 5 كانون الأول، قيل إن أشخاصا ينتمون إلى "ميليشيا" طعنوا تسعة متظاهرين على الأقل بالقرب من ساحة التحرير. حدثت المزيد من الوفيات والإصابات المرتبطة بالتظاهرات في بغداد، والتي تُعزى إلى الذخيرة الحية وتأثير الصدمات الناجمة عن عبوات الغاز المسيل للدموع، في المقام الأول في جسر الأحرار ومنطقة شارع الرشيد، وفي وقت سابق من شهر تشرين الثاني كانت بالقرب من جسر السنك وساحة الخلاني وعلى جسر الشهداء. على النقيض من الفترة من 25 تشرين الأول إلى 4 تشرين الثاني، وانخفض عدد الوفيات والإصابات الناجمة عن الأسلحة الأقل فتكا بشكل كبير على جسر الجمهورية، مع ورود تقارير عن وفاة شخصين نتيجة لصدمة شديدة من عبوات الغاز المسيل للدموع. في 16 تشرين الثاني انفجرت عبوة ناسفة من مجهولة المصدر بالقرب من ساحة التحرير، ما أدى إلى مقتل شخصين على الأقل وإصابة 12 آخرين.

المساءلة بخصوص الاستخدام المفرط للقوة

يسمح القانون الدولي لحقوق الإنسان باستخدام القوة من قبل مؤسسات إنفاذ القانون فقط عندما يخدم ذلك الأمر غرضا مشروعا لإنفاذ القانون وعندما يكون ضروريّا وملائما. إن استخدام القوة المميتة المحتملة - بما في ذلك الأسلحة النارية - مسموح به فقط من قبل مؤسسات إنفاذ القانون للدفاع عن النفس أو للدفاع عن الآخرين كأقصى تدبير يلجأ إليه عندما يكون هناك تهديد وشيك للحياة أو إصابة خطرة ويجوز استخدام القوة المميتة عن عمد عندما لا يمكن تجنبها بشكل صارم لحماية الحياة من تهديد وشيك. وبالتالي، لا يُسمح إطلاقا بإطلاق النار بشكل عشوائي على حشد المتظاهرين، ويجب عدم استخدام الأسلحة النارية لمجرّد تفريق التجمع. يجب أن تستخدم تلك القوة لاستهداف الأفراد الذين يستخدمون العنف بدلاً من الحشود التي تشارك في التظاهر فقط.
عندما يكون استخدام القوة غير متوافق مع المبادئ المذكورة أعلاه ويسبب الوفاة، فإنه يصل إلى حد القتل التعسفي. الدول ملزمة بالتحقيق، وعند الاقتضاء، فإنها ملزمة بمحاكمة الأشخاص المسؤولين عن ازهاق الارواح بصورة غير قانونية. يجب أن تكون التحقيقات مستقلّة ومحايدة وسريعة وشاملة وفعالة وذات مصداقية وشفافة.
عند وجود انتهاك، يجب تقديم تعويض كامل، بما في ذلك تدابير التعويض المناسبة وإعادة التأهيل وجبر الضرر. إن واجب حماية الحق في الحياة يتطلب أيضا من الدول اتخاذ تدابير وقائية كافية لحماية الأفراد من التهديدات المتوقعة المبنية على أدلّة معقولة تهدد بقتلهم أو قتلهم على أيدي مجرمين وبجريمة منظمة أو مجموعات ميليشيات، بما في ذلك الجماعات المسلحة أو الإرهابية.
لاحظت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) إلى اتخاذ عدد من الخطوات نحو المساءلة. ففي 15 تشرين الأول، أصدر مجلس القضاء الأعلى بيانا مفاده أن محكمة تحقيق الكوت أصدرت أمر اعتقال بحق ضابطين تابعين لقوات "سوات " في واسط بتهمة قتل متظاهرين بحسب المادة 406 من القانون الجنائي العراقي. 13 في 1 كانون الأول، وأصدرت المحكمة الجنائية في واسط الحكم على أحد ضباط الشرطة "برتبة رائد" بالإعدام وأصدرت حكما بالسجن لمدة سبع سنوات على الثاني وهو قائد من قوات الشرطة لتورطه في قتل المتظاهرين. أما في 1 كانون الأول، أصدر مجلس القضاء الأعلى بيانا مفاده أن محكمة الاستئناف في النجف قد أصدرت أوامر ألقاء القبض بحق مهاجمي المحتجين في المحافظة. أيضا في 1 كانون الأول، أصدر مجلس القضاء الأعلى بيانا مفاده أن هيئة التحقيق في رئاسة محكمة استئناف ذي قار أصدرت أمر توقيف وحظر السفر على أحد كبار الضباط بسبب جريمة إصدار أوامر تسببت في مقتل متظاهرين في ذي قار يومي 28 و29 تشرين الثاني، وفق ا للمادة 406 من قانون العقوبات العراقي.

اعتقال المتظاهرين من قبل القوات الأمنية

منذ بداية التظاهرات في 1 تشرين الأول، اعتقلت قوات الأمن العراقية واحتجزت الآلاف من المتظاهرين، عادةً دون أمر اعتقال، وفي معظم الحالات لم يتم تزويد المعتقلين بوسائل الاتصال بأسرهم أو من يمثلوهم قانونيا ما أثار المخاوف من تعرضهم الى الحبس الانفرادي أو تغييبهم. تتيح أحكام قانون العقوبات المتعلقة بالتجمعات العامة وأعمال العصيان المدني سلطة تقديرية واسعة فيما يتعلق بالاعتقال.
بناءً على المعلومات التي تم الحصول عليها من مصادر ذات المعرفة المباشرة، تم في نهاية المطاف نقل العديد من الأشخاص الذين تم القبض عليهم بتهم تتعلق بالتظاهرات في بغداد في شهر تشرين الثاني إلى منشأة تحت قيادة قوات الأمن، وبعد ذلك تم إطلاق سراحهم دون تهمة أو إطلاق سراحهم بكفالة أو إبقاؤهم في الحجز الاحتياطي لإجراءات تتعلق بالتحقيق. وأكدت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق خلال رصدها لأماكن الاحتجاز، بما في ذلك المنشآت التي تحتجز المتظاهرين وأثناء تشاور البعثة مع السلطات الحكومية، عن إطلاق سراح معظم المتظاهرين وإبقاء المتهمين الباقين رهن الاعتقال وتم توجيه تهم إليهم بموجب القانون الجنائي العراقي. تشير المعلومات الموثوقة إلى أنه لم يتم توجيه أية تهم إلى المتظاهرين بارتكاب جرائم وفقا للقانون الاتحادي لمكافحة الإرهاب في أعقاب البيان الصادر عن محكمة التمييز الاتحادية في 24 تشرين الثاني بأنه يجب محاكمة الجرائم التي يرتكبها المتظاهرون بموجب القانون الجنائي العراقي خلافا للقانون الاتحادي لمكافحة الإرهاب. وألغى هذا القرار بيان 25 تشرين الأول لصادر عن مجلس القضاء الأعلى والذي ينص على أن استخدام العنف وتخريب الممتلكات العامة هي أعمال إرهابية يعاقب عليها القانون بالإعدام.
تواصل بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق التحقق من المعلومات المتعلقة بمعاملة المتظاهرين أثناء الاعتقال والتحقيق والاحتجاز وكذلك فيما يتعلق بالحقوق الإجرائية في القضايا الجارية. تشير التقارير إلى أن بعض المتظاهرين المعتقلين قد تعرضوا للضرب أثناء الاعتقال والاستجواب على أيدي قوات الأمن المختلفة. تعمل بعثة الأمم المتحد ة لمساعدة العراق على تحديد مدى احترام الحقوق الإجرائية للمتظاهرين المحتجزين. تشير المعلومات الموثوقة إلى أن العديد من المتظاهرين لم يتمكنوا من الاتصال بأفراد أسرهم أثناء احتجازهم في مرافق الاحتجاز للتحقيق قبل نقلهم إلى مركز الاحتجاز ولم يتمكنوا من الاتصال بممثليهم القانونيين. وتسبب عدم التواصل في إحداث ضائقة كبيرة لأفراد الأسرة الذين لم يكن لديهم علم بمكان وجودهم لعدة أيام واعتبروه في عداد المفقودين، وربما اختطفوا أو قتلوا.

الاعتقالات المستهدفة للمتظاهرين البارزين

تلقت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) معلومات موثوقة تفيد بأن ما يسمى بـ
"المتظاهرين والناشطين البارزين" قد تم استهدافهم واعتقالهم من قبل القوات الأمنية والجماعات التي توصف بأنها "ميليشيا". وتشير المعلومات الموثوقة أيضا إلى أن القوات الأمنية ألقت القبض على أشخاص من منازلهم أو مركباتهم واحتجزتهم بالحبس الانفرادي أثناء التحقيق، وربما كان اعتقالهم لأسباب تتعلق بالأمن الوطني.
علاوة على ذلك، تشير معلومات موثوقة إلى أن الجماعات التي وصفت بأنها "ميليشيا" اختطفت ما لا يقل عن خمسة من الناشطين والمتظاهرين البارزين في بغداد واحتجزتهم في الحبس الانفرادي في مواقع احتجاز غير رسمية لعدة أيام أثناء استجوابهم. على سبيل المثال، في أواخر تشرين الثاني قام رجال وصفوا بأنهم "ميليشيا" باختطاف أحد نشطاء المجتمع المدني، واحتجزوه بالحبس الانفرادي لمدة يومين، وقد تعرض للضرب المبرح وغيره من ضروب المعاملة القاسية واللا إنسانية. وكان الضحية قد اعتقل في السابق من قبل نفس الميليشيا، وتعرض للضرب والإصابة، وحاول تقديم شكوى إلى السلطات.
قد يتم استهداف المتظاهرين والناشطين بناء على منشورات في مواقع التواصل الاجتماعي ودرجة تأثيرهم أو متابعتهم. نظراً للخوف المحيط بمثل هذه "الميليشيات" وخطر الانتقام، فإن الأشخاص الذين ربما يكونون قد تعرضوا لمثل هذا الاختطاف ليسوا مستعدين دائما للتحدث أو لتبادل معلومات مفصّلة، ما يشير إلى أن عدد الضحايا أعلى. تواصل بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق متابعة جمع التقارير المتعلقة بالأشخاص الذين تم احتجازهم في الحبس الانفرادي أو الذين اختطفوا، بما في ذلك اختفاء محام في العمارة في محافظة ميسان، في 8 تشرين الاول 2019.

ادعاءات تتعلق بالقتل المتعمد لنشطاء المجتمع المدني

في أوائل تشرين الثاني، ظهر نمط من الهجمات التي استهدفت المدافعين عن حقوق الإنسان في محافظة ميسان. وتم توثيق الحوادث التالية في العمارة، وجميعها نفذتها عناصر مسلّحة وصفت بأنها "ميليشيا": في 2 تشرين الثاني، أطلقت عناصر مسلّحة النار على ناشط في المجتمع المدني وأصابته بجروح. في 6 تشرين الثاني أطلقت عناصر مسلّحة النار على ناشط وأصابت آخر بجروح بالغة. في 22 تشرين الثاني أطلقت عناصر مسلّحة النار على اثنين من نشطاء المجتمع المدني. في 29 تشرين الثاني/ قُتل ناشط في المجتمع المدني برصاص العناصر المسلّحة عندما كان عائداً الى منزله بعد مغادرته ساحة التظاهرات. غادر ناشطون آخرون في مجال حقوق الإنسان ميسان عن عمد بعد تلقيهم تهديدات. وأعربت مجموعة من الأشخاص الذين تمت مقابلتهم باستمرار عن اعتقادهم بأن هذه الحالات يمكن أن تكون هجمات انتقامية مرتبطة بضرب قائد وشقيقه في 25 تشرين الأول، والتي أعقبت وفاة 12 متظاهراً نسبوا إلى حزبه.
تراقب بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق عن كثب جميع الادعاءات المتعلقة بالمدافعين عن حقوق الإنسان والمتظاهرين والناشطين.

الادعاءات المتعلقة بحرية التعبير

في 26 تشرين الثاني، أصدرت هيئة الاعلام والاتصالات بيانا أعلنت فيه قراراً بإغلاق ثماني محطات أخبار فضائية بسبب "عدم الامتثال لقواعد وأنظمة البث"، وحذرت خمس قنوات طالبة منها "تصحيح خطابها بطريقة تتوافق مع لوائح البث الإعلامي". كذلك مدد البيان إغلاق قناة أخرى لمدة ثلاثة أشهر إضافية وأمر بإغلاق أربع محطات إذاعية. على الرغم من إصدار خطاب إلى وزارة الداخلية لتنفيذ قرارها، إلا أن قوات وزارة الداخلية نفذت قرار الهيئة فقط فيما يتعلق بتلفزيون دجلة، والذي استمر في البث من المكاتب خارج العراق لتجاوز الحظر واستأنف البث من بغداد في 30 تشرين الثاني.
وردت تقارير تفيد بمنع قوات الأمن للصحفيين من عمل تقارير وتغطية التظاهرات، تم ذلك في بعض الأحيان عن طريق وسائل العنف. على سبيل المثال، في 27 تشرين الثاني في النجف، ذُكر أن مراسلة تلفزيون دجلة ومصورها تعرضا للضرب على أيدي قوات الأمن باستخدام الهراوات.
أعادت الحكومة خدمة الولوج إلى وسائل التواصل الاجتماعي في جميع أنحاء العراق في 21 تشرين الثاني. في حين أعادت الحكومة الوصول إلى الإنترنت في وقت سابق من تشرين الثاني، وقد ظل الوصول إلى وسائل التواصل الاجتماعي محظوراً منذ 2 تشرين الاول. وتم حظر الوصول إلى الإنترنت في الناصرية في الساعة 8.30 من صباح 28 تشرين الثاني، والذي سبقه تقارير افادت بقتل قوات الأمن لـ 24 متظاهراً غير مسلح. كما تم رفع الحظر في الساعة 6.30 مساء في 29 تشرين الثاني 2019.
تلقى سكان الناصرية رسالة نصية أرسلتها شركات الاتصالات تعتذر فيها عن انقطاع الخدمة وتوضح أنها "خارجة عن سيطرتهم" و"تم تنفيذها وفق التعليمات من السلطات الرسمية العليا".

الاستنتاجات

تشير النتائج الأولية لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق إلى استمرار ارتكاب اعتداءات وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، بما في ذلك انتهاكات للحق في الحياة والسلامة البدنية والحرية والأمن الشخصي وحرية التجمع السلمي وحرية التعبير.
وان قوات الأمن العراقية ملزمة بالحفاظ على النظام العام وحماية المباني الحكومية والممتلكات العامة، ولكن يجب إبداء ضبط النفس، والجهود المبذولة لتهدئة الوضع أو لمنع المواقف التي قد يحدث فيها استخدام القوة المفرطة. في بعض المناطق، كجسر الجمهورية وساحة التحرير.
وأبدت قوات الأمن ضبط النفس واتخذت تدابير لحماية المتظاهرين والحد من المواجهات المباشرة. كما يجب تكرار هذه الجهود الجديرة بالثناء في مكان آخر لتجنب الموت والإصابة غير الضرورية.
تود البعثة أيضا التأكيد على أنه لا يوجد حق في التصرف بعنف في ممارسة الحق في التجمع السلمي. لذلك تحث بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق على الاحتجاج بسلمية وعدم الانخراط في أعمال عنف مثل محاولات حرق المباني، بما في ذلك البعثات الدبلوماسية، المواقع الدينية والتراثية. على الرغم من ذلك، تؤكد بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق على أن جميع المحتجين يظلون محميين بموجب الحق في الحياة والسلامة البدنية.
الجماعات المشار إليها باسم "الميليشيات"، "الأطراف الثالثة المجهولة"، "الكيانات المسلحة"، "الخارجين عن القانون" و"المفسدين" هي المسؤولة عن القتل المتعمد واختطاف المتظاهرين. وان هذه الأعمال تسهم في خلق جو من الغضب والخوف. وعلى الحكومة تحديد تلك الجماعات المسؤولة دون تأخير ومحاسبة مرتكبيها. مع تحمل المسؤولية الأساسية عن حماية شعبها، يجب ألا تدخر الدولة أي جهد لحماية المتظاهرين السلميين من العنف من قبل الجهات المسلحة التي تعمل خارج سيطرة الدولة وكذلك الجهات ذات الارتباط المباشر وغير المباشر مع الدولة. في المقابل، وبينما نلاحظ أزمة الثقة المستمرة، يحتاج المتظاهرون السلميون إلى التعاون بشكل بنّاء لضمان حماية الاحتجاجات السلمية. إن أعمال العنف التي تحركها العصابات، والناجمة عن ولاءات خارجية، بدوافع سياسية أو تهدف إلى تصفية الحسابات، تخاطر بوضع العراق في مسار خطر. ومن الضروري أن نتعاون في الدفاع عن الحقوق الأساسية، مثل الحق في التجمع السلمي وحرية التعبير.
يرحب بتطبيق القانون الجنائي العراقي على المتظاهرين الذين يُزعم أنهم ارتكبوا جرائم أثناء المشاركة في التظاهرات، على عكس القانون الاتحادي لمكافحة الإرهاب. ويجب توفير ضمانات إجرائية لجميع الأشخاص الذين يتم التحقيق معهم ومقاضاتهم فيما يتعلق بالتظاهرات، بما في ذلك تلك التي تمنع الحبس الانفرادي، وتوفير محاكمة عادلة لهم.

التوصيات:

مع التسليم بالخطوات التي اتخذتها حكومة العراق بالفعل، واستنادا إلى النتائج الاولية لهذا التقرير، تعيد البعثة تأكيد التوصيات الواردة في تقاريرها السابقة وتوصي كذلك بما يلي:

الحق في الحياة

• امتثال جميع قوات الأمن على الفور (بما في ذلك الجهات المسلحة التابعة رسميا للمؤسسات الحكومية) للمعايير الدولية المتعلقة باستخدام القوة والاسلحة النارية في سياقات إنفاذ القانون، بما في ذلك ممارسة ضبط الذات في جميع الأوقات.
• توفير الحماية الاستباقية والفعالة من قبل قوات الأمن للمتظاهرين من العنف من قبل الجهات المسلحة، بما في ذلك الجماعات التي توصف بأنها "ميليشيات" و"أطراف ثالثة غير معروفة" و"كيانات مسلحة" و"خارجون عن السيطرة" و"مخربون".
• اعتماد استراتيجية وطنية شاملة لحفظ الأمن وتأمين التظاهرات، استنادا إلى الدروس المستفادة، مع التركيز على ممارسة ضبط النفس واستخدام أساليب إزالة التصعيد، بهدف شامل لضمان سلامة المواطنين وعناصر الأمن.
• أجراء تحقيق فوري ومستقل ونزيه وفعال وشامل وشفاف في جميع حالات الوفيات المتعلقة بالتظاهرات منذ 1 تشرين الأول 2019، بغيه ضمان المساءلة الكاملة والعدالة على جميع المستويات.

الاعتقال والاحتجاز

• ضمان تمتع جميع الأشخاص المقبوض عليهم- بمن فيهم المتهمون بجرائم ضد المحتجين- بحقوق الإجراءات القانونية الواجبة وحمايتهم من الاحتجاز غير القانوني. وتشمل الحقوق القانونية الواجبة الحق في الاتصال بمحام، والحق في الاطلاع فورا على اية تهم موجهة إلى الشخص المقبوض عليه، والحق في التواصل مع الأقارب، والحق في الطعن فورا في احتجازهم امام المحكمة.
• حماية جميع المحتجزين من التعذيب أو اي شكل آخر من اشكال المعاملة أو العقوبة القاسية أو المهينة أو اللا انسانية، وتوفير الوصول الفوري إلى الخدمات الطبية إذا اقتضت ذلك.
• الامتثال لالتزامات العراق بموجب الاتفاقية الدولية لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري .

حماية المدافعين عن حقوق الإنسان

• التحقيق الفوري في جميع ادعاءات الاختطاف، والإجراءات الفورية للإفراج عن المختطفين من اي شكل من اشكال الاحتجاز غير القانوني، وكذلك التعرف السريع على المسؤولين ومحاكمتهم.
• اتخاذ خطوات فورية لمنع القتل المتعمد للمدافعين عن حقوق الإنسان من قبل جميع الجهات الفاعلة، والادانة العلنية لأية محاولة لقتل أو قتل المدافعين عن حقوق الإنسان، واجراء تحقيقات كاملة ونزيهة وشاملة في اية حوادث قتل المدافعين عن حقوق الإنسان.
• الامتناع عن حجب الإنترنت والوصول إلى وسائل التواصل الاجتماعي وكذلك عدم التدخل في عمل القنوات الإعلامية.
• التحقيق في ادعاءات التخويف أو التهديد أو العنف ضد الصحفيين ومحاسبة المسؤولين عنها.

"مقتطفات"
***************

 

ص4
أوامر بإغراق أي سفينة تركية تقترب من سواحل ليبيا

طرابلس – وكالات
أعلن رئيس أركان القوات البحرية الليبية التابعة للجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر اللواء فرج المهدوي، أنه تلقى أوامر تقضي بإغراق أي سفينة تركية تقترب من السواحل الليبية.
وكشف قائد البحرية الليبية في مقابلة مع قناة تلفزيون "ألفا" اليونانية أنه "تلقى أوامر بإغراق أي سفينة تركية تقترب من المنطقة، منتقدا في الوقت ذاته الاتفاق البحري بين أنقرة وحكومة الوحدة الوطنية الليبية المتمركزة في طرابلس".
وفي وقت سابق، كتب رئيس أركان القوات البحرية الليبية على حسابه في "فيسبوك" باللغة اليونانية "سنحرر العاصمة طرابلس وسندمر الحلم التركي". تأتي تصريحات الضابط البحري الليبي الرفيع النارية، ردا فيما يبدو على إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان استعداد بلاده لإرسال جنوده إلى ليبيا إذا طلبت منه طرابلس هذا الأمر.
********
البنتاغون يوقف التدريب العملي للعسكريين السعوديين

واشنطن – وكالات
علقت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" برامج التدريب العملي للعسكريين الوافدين من السعودية حتى إشعار آخر. وقال البنتاغون إن قرار التعليق سيظل ساريا الى حين الانتهاء من مراجعة أمنية. ونقل عن مسؤولين عسكريين أمريكيين قولهم إن التدريب سوف يقتصر على الفصول الدراسية، في إشارة إلى التدريب النظري دون العملي. ونقلت وكالة رويترز عن مسؤولين أمريكيين قولهم إن التدريب العملي لأكثر من 300 سعودي يدرسون الطيران العسكري قد "توقف مؤقتا توخيا للسلامة" بعد حادث القاعدة البحرية الأمريكية في ولاية فلوريدا الأسبوع الماضي. غير أن المسؤولين أضافوا أن القرار يطول تدريب كل السعوديين ومن بينهم العسكريون من سلاح المشاة، الذين يقدر عددهم بقرابة 850 طالباً عسكريا سعوديا يتلقون تدريبا في الولايات المتحدة. وجاء القرار بعد أن قتل متدرب سعودي بالرصاص عددا من زملائه في قاعدة بحرية أمريكية يوم الجمعة الماضي.
*********
محتجون يضعون جداراً عند مداخل الدوائر الانتخابية في كبرى مدن القبائل
انتخابات الرئاسة الجزائرية.. خمس مرشحين بحظوظ متساوية
متابعة - طريق الشعب
تستعد الجزائر اليوم لإجراء الانتخابات الرئاسية، وسط غموض غير مسبوق بشأن المرشح الأوفر حظًا من بين المرشحين الخمسة، في حين يؤكد مختصون ان المرشحين الخمسة حظوظهم متساوية مما يزيد من فرصة الذهاب الى جولة ثانية. إلى ذلك خلت مدينة القبائل من الملصقات الدعائية للانتخابات.

احتمالات جولة ثانية

وقال أستاذ علم الاجتماع محمد قارة ان هناك تقاربا في الأداء، خلال المناظرة التلفزيونية التي جرت الجمعة الماضية بين المرشحين، زاد من فرص الذهاب إلى الدور الثاني.
واكد قارة، في حديث للأناضول تابعته "طريق الشعب" انه "يتوقع دورًا ثانيًا، بين عبد المجيد تبون وعلي بن فليس". مضيفاً ان "تبون، ومهما قيل، سيظل المرشح غير الرسمي للجيش والأجهزة الأمنية، بينما سيجمع بن فليس شتات الدولة العميقة".
وبين أن مرشح حركة البناء الوطني عبد القادر بن قرينة، له حظوظ أيضًا، غير أن المدرسة التي ينحدر منها "التيار الإسلامي"، قد تمنعه من بلوغ كرسي الرئاسة.

رهانات بعض المرشحين

وينحدر جميع المتنافسين من مدرسة النظام، وهم رئيسا الوزراء الأسبقين عبد المجيد تبون وعلي بن فليس، ورئيس حزب المستقبل بلعيد عبد العزيز، والأمين العام بالنيابة لحزب التجمع الوطني الديمقراطي عز الدين ميهوبي، ورئيس حزب حركة البناء الوطني إسلامي، عبد القادر بن قرينة.
ومن جانبه يراهن المرشح تبون، على الشعب بمختلف أطيافه، لدعمه في الانتخابات، حيث رفض الترشح باسم حزب "جبهة التحرير الوطني" لرئيسه بوتفليقة، الذي يشغل عضوية لجنته المركزية. ويحظى تبون بدعم من عدة تنظيمات المجتمع المدني وبعض الأحزاب الصغيرة.
في المقابل يراهن المرشح عز الدين ميهوبي، على حزبه "التجمع الوطني الديمقراطي"، الذي أعلن دعمه الكامل له.
ويملك التجمع الوطني الديمقراطي، أفضل الهياكل، التي تسمح لمرشحه بتنظيم حملة على المستوى الحواري، كونه يملك مكاتبه في أغلب مدن الجزائر.
وينافس عبد العزيز بلعيد، كرئيس لحزب "المستقبل" الذي أسسه عام 2012، ويراهن على بعض التنظيمات الطلابية والشبابية، كونه شغل ولسنوات طويلة قيادة المنظمات الطلابية على مستوى الجامعات.
وأمام تساوي الحظوظ ظاهريا، يبقى الدور الثاني، احتمالًا واردًا، حسب أستاذ علم الاجتماع محمد قارة.

جدران ضد الانتخابات

شهدت مدينة تيزي اوزو، كبرى مدن منطقة القبائل بشرق الجزائر العاصمة، حملة مناهضة للانتخابات الرئاسية المقررة اليوم، إذ خلا وسط المدينة من أي أثر لملصقات أو لوحات إعلانية للانتخابات التي خرجت حشود عبرت عن رفضها لها في جميع أنحاء الجزائر.
في غضون ذلك امتلأت جدران المدينة الرئيسة في منطقة القبائل بدعوات لإضراب عام لقي استجابة واسعة، في ما يدل على التعبئة الكبيرة ضد الانتخابات الرئاسية في هذه المنطقة الناطقة باللغة الأمازيغية، والمعارضة تاريخيا للسلطة وحيث نسبة المشاركة في الانتخابات ضعيفة عادة. وانتشرت مقاطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي اظهرت مئات المتظاهرين وقد تجمعوا أمام مقر احدى الدوائر المنظمة للانتخابات.
منذ بداية الحملة الانتخابية في 17 تشرين الثاني قام المتظاهرون ببناء جدران على مداخل كل الدوائر الإحدى والعشرين في ولاية تيزي وزو، على اعتبار أن كل وسائل تنظيم الانتخابات من صناديق وبطاقات مخزنة هناك.
والأحد، وعلى بعد بضع مئات من الأمتار من مقر الدائرة، حيث انتشرت قوات الشرطة التي اعتمر عناصرها الخوذات وتسلحوا بالدروع، تقدم العشرات من الشباب يحملون الطوب الآجر وأكياس الأسمنت في صف واحد نحو مدخل المبنى.
وتحت تأثير الأعداد المتزايدة من المتظاهرين، انسحب رجال الشرطة، فعلت هتافات الفرح من الشباب الذين التفوا حولهم لثلاث ساعات.
*********
الصين تعتبر أمريكا
"المهدد الأخطر للسلام العالمي"
بكين – وكالات
أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون يينغ، أمس، ان الولايات المتحدة الأمريكية مستمرة في تلفيق التهم ضد الدول الأخرى، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة تفعل ذلك لكي تبدأ الحروب في أنحاء العالم. ولذلك تشكل الولايات المتحدة خطرا كبيرا على السلام والأمن الدوليين.
وكشفت صحيفة "واشنطن بوست"، هذا الأسبوع، شهادات وتصريحات مسؤولين أمريكيين تدل على أن الحكومة الأمريكية كانت تخفي الحقيقة عن الحرب في أفغانستان، وتتنافى مع ما أعلنه رؤساء الولايات المتحدة وقادتها العسكريون من أنهم حققوا تقدما في أفغانستان وأن هناك ما اقتضى الدخول في هذه الحرب.
واعتبرت المتحدثة باسم الخارجية الصينية ان ما كشفته الصحيفة بمثابة صفعة للمسؤولين الأمريكيين الذين يدعون الدفاع عن حقوق الإنسان، ولكنه لا يكشف سوى الجزء المرئي من الجبل الجليدي العائم. وذكرت يينغ، أن الولايات المتحدة اتخذت مزاعم وجود أسلحة الدمار الشامل في العراق ذريعة لتوجيه الضربات العسكرية الى هذا البلد، وهو ما أدى إلى سقوط عشرات آلاف الضحايا وتهجير الكثير من العراقيين. وفي وقت لاحق اعترفت الولايات المتحدة بأن هذه الذريعة كانت ملفقة وأن الدليل على وجود أسلحة الدمار الشامل بحوزة العراق هو مسحوق الغسيل. وأخيرا اتخذت الولايات المتحدة ما لفقه ذوو الخوذ البيض من براهين "الهجمات الكيميائية" في سوريا ذريعة لتوجيه الضربات الجوية لهذا البلد، ما أدى إلى سقوط العديد من الضحايا وتهجير الكثيرين. وأشارت هوا تشون يينغ إلى أن الولايات المتحدة ما زالت تلفق التهم لكي تبدأ الحروب في أنحاء العالم، وأصبحت بالتالي تمثل أخطر تهديد على السلام والأمن الدوليين وغدت أيضا أخطر منتهك لحقوق الإنسان.
********
أطراف "أستانا": ملتزمون بسيادة سوريا.. ومبادرات الحكم الذاتي غير مشروعة
نور سلطان – وكالات
أكدت روسيا وتركيا وإيران أهمية الحفاظ على سيادة سوريا ووحدة أراضيها، مشددة على رفضها محاولات خلق واقع جديد، بما في ذلك مبادرات حكم ذاتي غير مشروعة، بذريعة مكافحة الإرهاب.
وجددت الدول الثلاث في البيان الختامي للجولة الـ 14 للمباحثات بـ"صيغة أستانا" التي اختتمت أعمالها، أمس، في العاصمة الكازاخية نور سلطان، التزامها بسيادة سوريا ووحدة أراضيها.
وجاء في البيان اننا "نرفض في هذا الصدد جميع المحاولات الرامية إلى خلق واقع جديد على أرض الواقع، بما في ذلك مبادرات الحكم الذاتي غير المشروعة، بذريعة مكافحة الإرهاب، ونعرب عن عزمنا على الوقوف ضد الأجندات الانفصالية التي تهدف إلى تقويض سيادة سوريا وسلامتها الإقليمية وكذلك تهديد الأمن القومي للبلدان المجاورة".
وأضاف البيان أن "الدول الثلاث اتفقت على أن الاستقرار والأمن في شمال شرق سوريا على المدى الطويل لا يمكن تحقيقه إلا على أساس الحفاظ على سيادة البلاد وسلامة أراضيها"، مؤكدة على "ترحيبها بإبرام مذكرة 22 تشرين الاول الروسية التركية بشأن الاستقرار في تلك المنطقة وأكدت أهمية اتفاقية أضنة لعام 1998".
وندد البيان بالهجمات الإسرائيلية على سوريا، باعتبارها تنتهك القانون الدولي وتقوض السيادة السورية والدول المجاورة، كما عبرت الدول الثلاث عن "رفضها الاستيلاء والتوزيع غير المشروعين لعائدات النفط السوري، التي ينبغي أن تعود إلى الجمهورية العربية السورية".
وعبرت الدول الثلاث في بيانها عن قلقها البالغ إزاء تعزيز "هيئة تحرير الشام" وغيرها من التنظيمات الإرهابية المرتبطة بها، وجودها في إدلب وتصعيد نشاطها الإرهابي هناك، مما يشكل خطرا على المدنيين داخل منطقة خفض التصعيد وخارجها، وأكدت أطراف "أستانا" عزمها مواصلة التعاون من أجل القضاء على كافة الجماعات الإرهابية المرتبطة بـ"داعش" أو "القاعدة" بشكل نهائي.
وأشار البيان الى أن النزاع السوري لا حل عسكريا له، وجدد التزام ضامني "أستانا" بعملية سياسية طويلة الأمد وقابلة للحياة، يقودها وينفذها السوريون أنفسهم بدعم من الأمم المتحدة، مشيرا في هذا الصدد إلى أهمية انعقاد اللجنة الدستورية السورية في جنيف. وأكد البيان أهمية مواصلة الجهود الرامية إلى الإفراج عن المعتقلين، وزيادة المساعدة الإنسانية لجميع المواطنين السوريين على كافة أراضي البلاد دون تمييز وتسييس وطرح شروط مسبقة، إضافة إلى تقديم مساعدة دولية لعملية عودة اللاجئين السوريين إلى ديارهم.
وقررت الدول الثلاث عقد جولة جديدة من المباحثات بـ"صيغة أستانا" في مدينة نور سلطان في آذار عام 2020.
*******
محتجون يقطعون الطرق الرئيسة في طرابلس شمالي لبنان
بيروت – وكالات
قطع محتجون لبنانيون طرقا رئيسة وفرعية في مدينة طرابلس شمالي البلاد، أمس، كما أغلقوا بعض الطرق في الأحياء الداخلية.
وقالت الوكالة الوطنية للأنباء الحكومية، ان البلدية وبالتعاون مع الجيش اللبناني أزالت الحاويات والعوائق من وسط الطرق الداخلية، في حين أقفلت معظم المدارس والجامعات أبوابها. وذكرت ان المؤسسات العامة والخاصة، والدوائر الحكومية، شهدت يوم عمل عاديا، في ظل انتشار كثيف لعناصر قوى الأمن الداخلي ووحدات الجيش.
وكان عدد من السكان الغاضبين، قد هاجموا يوم الثلاثاء مقر بلدية طرابلس، وحطموا النوافذ وأضرموا النار في إحدى الغرف، حيث اندلعت أعمال العنف بعد انهيار منزل ليلا في المنطقة، مما أسفر عن مقتل شقيقين.
وقال سكان لقناة لتلفزيونية محلية إن "الانهيار كان نتيجة للإهمال"، مؤكدين أن "البلدية تجاهلت مرارا دعوات المالكين الى تجديد المنزل القديم".
وعمل المواطنون بالتعاون مع الدفاع المدني وعناصر الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي، على إزالة الركام وانتشال الجثتين من تحت الأنقاض.
في المقابل، دخل عدد من الشبان إلى الباحة الخارجية لمبنى بلدية الميناء، وأشعلوا النيران في حاويات النفايات وحطموا زجاج الباب الخارجي، ثم اقتحموا المكتبة والقاعة الرئيسة وعبثوا بمحتوياتهما. ويتهم المحتجون البلدية بأنها رفضت ترميم المبنى، إضافة إلى مبان أخرى مهددة بالانهيار، متهمين المسؤولين بالتقصير بحق أبناء المدينة.
ويقول المحتجون إن المدينة "غارقة في الفقر، وبعيدة كل البعد عن اهتمامات السلطة السياسية في الإنماء والتنمية".
******
في محاولة لاستعادة الشرعية الديمقراطية
بوليفيا .. ايفو موراليس يقود حملة اليسار الانتخابية
رشيد غويلب
يريد حزب "حركة من اجل الاشتراكية" بزعامة الرئيس البوليفي السابق ايفو موراليس استعادة السلطة. وبعد مرور أقل من شهر من الانقلاب الذي أجبر الرئيس المنتخب على الاستقالة، حدد الحزب مساره لخوض الانتخابات في 20 آذار المقبل. وقرر مؤتمر للحزب عقد في نهاية الأسبوع الفائت في مدينة كوتشابامبا البوليفية تجديد الحزب، وتكليف موراليس بقيادة حملة الحزب الانتخابية.
وأعلن موراليس، الموجود حاليا في كوبا لإجراء فحوصات طبية، عبر الهاتف أنه سيعود قريبا إلى بلاده. وأضاف في تغريده له على تويتر: "سنختار مرشحا مشتركا" ونفوز في الجولة الأولى مرة أخرى ". "شكرا لكم لعدم تركي وحيدا، وسأكون دائما الى جانبكم. معا سننتصر وسنواصل كتابة التاريخ".
وسوف لن يرشح موراليس لخوض السباق الانتخابي، بعد ان صدر بعد الانقلاب قانون من البرلمان، يحرم موراليس وفريقه الحاكم من خوض الانتخابات، ولهذا سيرشح الحزب في مؤتمر يعقده في كانون الثاني المقبل وجوها جديدة لقيادة المرحلة المقبلة. ومتوقع ان يختار المؤتمر زعيمين شابين يتمتعان بشعبية كبيرة هما القائد النقابي أندريونيكو رودريغيز ، الذي يبلغ من العمر 31 عاما ، و رئيسة مجلس الشيوخ السابقة والسناتور أدريانا سالفاتيرا، وقد قادت الزعيمة اليسارية ذات الـ30 ربيعا حملة واسعة من اجل عودة موراليس من منفاه المكسيكي إلى بوليفيا.
واذا ما توفرت حقا شروط لانتخابات حرة و نزيهة، فان فوزا جديدا لليسار ممكن جدا، فاليمين والفاشيون الذين توحدوا ضد موراليس وبدافع عنصري ضد سكان البلاد الأصليين (الهنود الحمر) ، يعانون الآن حالة من الانقسام والتنافس على المنصب الأول في الدولة ، فإلى جانب قائدي المعسكر الفاشي المسيحي السابقين فرناندو كاماتشو وماركو أنطونيو بوماري ، اللذين يريدان الفوز بمنصب الرئيس ونائبه، يريد المرشح اليميني كارلوس ميسا ، الذي خسر انتخابات 20 تشرين الأول الملغاة امام موراليس، المنافسة مرة أخرى. وكذلك تسعى رئيسة الانقلاب جانين انيس، التي سمت نفسها رئيسة للجمهورية، بعد ان عملت على خلق قاعدة لها خلال الشهرين الفائتين دخول المعترك الانتخابي. وعلى ما يبدو ستكرر لوحة التوازنات التي شهدتها انتخابات 20 تشرين الأول التي ألغى نتائجها الانقلابيون، وعلى هذا الأساس سيتمكن مرشح اليسار من الفوز في جولة الانتخابات الأولى، الا ان الامر الحاسم سيكون: هل باستطاعة مرشح اليسار ان يحصل على الأكثرية المطلوبة ليحسم السباق الانتخابي في الجولة الأولى، ام انه سيضطر الى خوض جولة انتخابات ثانية؟ عندها سيواجه اليسار معسكرا يمينيا متوحدا ويمتلك مواقع القرار في السلطة التنفيذية الحالية، فضلا عن القمع والملاحقة لناشطي اليسار منذ نجاح الانقلاب، المرشح للاستمرار حتى خلال الحملة الانتخابية. ومن هنا يبدأ الشك في إمكانية تنظيم انتخابات نزيهة على أساس نقطة شروع عادلة لجميع المتنافسين
وحسب وكالة الأنباء الكوبية برينزا لاتينا، لقي منذ الانقلاب، أكثر من 30 شخصا مصرعهم وأصيب أكثر من 800 في بوليفيا، وتم اعتقال أكثر من 1500 متظاهر. ويعتمد الانقلابيون التسويف وتأجيل استبدال قوام لجنة الانتخابات العامة، لكسب المزيد من الوقت، ودفع موعد يوم الاقتراع، لتنظيم صفوفهم بشكل أفضل. وتصمت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي إزاء هذه المناورات. وحتى منظمة الدول الأمريكية الخاضعة لهيمنة واشنطن، والتي تضمن تقريرها عن الانتخابات الملغاة حديثا عن مخالفات مزعومة، استخدمت مبررا لتمرير الانقلاب على الشرعية، ولا تعترض أيضا سلطات الانقلاب التنفيذية على هذه المسرحية.

الكنيسة البروتستانتية تدعم اليمين المتطرف

في عام 2009 اقر البرلمان ذو الأكثرية اليسارية دستورا جديدا، شكل أساسا للدولة متعددة القوميات. ونص الدستور على فصل الدين عن الدولة، وعلى معاقبة ممارسة التمييز العرقي والجنسي، وفي عام 2016 صدر قانون يسمج بتغيير الاسم والجنس في البطاقة الشخصية. وبعد عام اقر البرلمان قانونا يتيح للنساء الإجهاض في حالات معينة. وفي ربيع عام 2019 صدر قانون يضمن الحريات والحقوق المتساوية لجميع الجماعات الدينية في بوليفيا. ويلزم القانون الكنائس بإبلاغ الدولة عن أنشطتها المالية والإدارية والقانونية والاجتماعية.
وبينما وافق ممثلو الكنيسة الكاثوليكية على القانون، أعرب اتحاد الكنائس البروتستانتية في بوليفيا عن انتقاده الشديد. قال رئيس الاتحاد لويس أراكيبا: "هذا القانون يريد أن يعاملنا كما لو كنا شركات"، مضيفًا: "بالنسبة للكنيسة الإنجيلية، الله هو الوحيد الذي يحكم المسيحيين ولا نقبل أي قانون، يقيد إدارتنا". ومن هنا جاء تصريح رئيسة الانقلاب "لقد عاد الانجيل الى القصر الجمهوري".
وقبل الانتخابات دعت الكنيسة البروتستانتية الى دعم مرشحي اليمين، وهذا وحده يفسر مفاجأة حصول القس البروتستانتي، واليميني المتطرف، تشي هيونغ تشونغ على 8.7 في المائة.
***********

ص 5

نجم مضيء في سمائنا

فهد الصكر/ علاء الماجد
سأبتعد عن الحزن قليلا وأنا في حضرة " صياد الهموم "، في فضاء من أنصهرت أحزاننا وأحلامنا في لذائذ شعره، ووعيه وتفكيره، بل وفي دموعه النازفة وطناً فوضوي القضية وغموض المعنى المستقبلي. كلما أتلوه، أجده آيات لا يدركها إلا صباح يشرق فيه فجر روحه في ملاذات دروب الصحافة والاعلام، والمعاناة والوجع المداف شعرا بهموم أمة بأكملها. وكل ما أريد ان أنساه ، يذكرني به المتعب تحت جدارية فائق حسن، أو في ايقونات أحزان الطريق الى " الباوية "، باحثا عن مفردات تصنع الفرح لكائنات تعيش سرها المكتوم من زمان. هو النبيل، السومري، في توالي الليل حين يهتف صوته، ويوقظ بي شجن وصيحات مفرداته السومرية وعيا شعبيا.
إلك والحيل حيلك يا شديد الحيل...
يا نجمة الغبشه الماطفاها الليل
يا راية نشامه ابساعة الشدات..
لو رفت عزم تگبع وراها الخيل
يا حال العجز منك ضعيف الحال...
هسه الحال حل والمن تريد الحيل
قلائل يدركون حكاياه التي تمتد الى تخوم سمرة الجنوب، متشحة بالوشم المهضوم على بقايا إيام تقطر فقدا وذكرى.على بكائيات " ناي " يفصّل القصيد قطعة تلو الأخرى، وما تراكم وتناثر من سطور بلغة سديمية المعنى.هو الواضح كناقوس في محراب متعبد خلف جدار، بعيدا عن الـ " هؤلاء ". كالوضوء لناسك ثمل أهله وراح في تيه وعري صحراء الصدى.
على العاقل بعد ما يخطف شراع
ولا يخطي الطريده الليث لو جاع
يا شعبي شكثر ضحيت وانطيت
وخبزتك تنعجن بالهم والاوجاع
گاعك تربة الله وخضرتك نور
ونهرانك ولف ما عرفن وداع
يگطعوني عليك وصل وابوس الگاع
وگالولي: تبيع؟ وكلت: ما ينباع
هو قريبا من جدارية " فائق حسن " حيث الكادحين والفقراء، تردد تراتيله المقدسة لهم شعرا ، يحوك الحلم ليقيهم فجر المكائد في مزادات الموت المجاني الذي لا يلاحق غيرهم ، لا لشيء إلا لأنهم سلام الصبح ، ووحدهم العراة إلا من هوية الانتماء صدقا لوطن عجز حتى عن ان يحمي عريهم . وتمر السنين ويسقط نظام الضحالة والوساخة، النظام العفن الذي قتل الشعراء والفنانين والعمال والطلبة والنساء والرجال العرب والكرد الشيعة والسنة، نظام العائلة، بل نظام الخلية السرية التي اضاعت من العراق فرص التقدم والتطور طوال 35 عاما. بعد سقوط هذا النظام جمعنا العمل مع الشاعر الكبير عريان السيد خلف تحت مظلة الحزب الكبير، الحزب العريق، الحزب الشريف، الحزب الشيوعي العراقي وفي صحيفته المركزية طريق الشعب، اتاحت لنا هذه الفرصة اللقاء اليومي بابي خلدون واجتمعنا في غرفة واحدة في الجريدة. وكالمعتاد في كل يوم بعد ان ينتهي الدوام في جريدة الشعب وطريقه القويم نخرج غالبا نحن الثلاثة وكثيرا ما كان ابو خلدون يقلنا بسيارته ولا غرابة في ذلك، لكن الغريب اننا كنا نرى مواطنين في الشارع وفي الاماكن التي نمر بها تبتهج لرؤية عريان السيد خلف اناس تحب ان تلقي عليه التحية واخرون يحبذون اخذ صور تذكارية معه مدنيون وعسكريون في اغلب السيطرات ورجال مرور وعمال وطلبة. قلنا لابي خلدون ذات مرة ما هذه المحبة يا سيدنا؟ ابتسم وقال: هاي المحبة من الله لانه يعلم ان قلوبنا وايدينا نظيفة. فابتسمنا ايضا وقلنا يا سيدنا كأنك عندما تسير في شوارع ومدن بغداد تحمل راية حمراء (ام المنجل والجاكوج)، نرى محبة الناس لك محبة للحزب لانها تعرف انك ابن الحزب الذي تغنت به قصائدك وحفظها الناس عن ظهر قلب.
امتيازي بكل كَلب مهموم تذكار
وجلماتي اصبحت مثل المناشير
اذا امر بدرب تتزاحم الناس
عليه ويتعب الياخذ تصاوير
وحكَك لا غرور ولا مزادات
ولكن كل حقيقة تريد تبرير
انا نخله البرحي الرفضت تطيح
وعشتك كَاع ما عشتك تصاوير
ربيت بدهلتك وانهارك تفور
دم ودمع وتطول المشاوير
الصكور بكل عزمها تواكح الريح
وتهج بالعاصفه صفوف العصافير
لقد خطف الموت منا انسانا – شاعرا له على كل لسان قصيدة او اغنية، خطفه جسدا، لكنه لم يستطع ان يخطف هذا الحضور الكبير من ذاكرة العراقيين، لقد رحلت عنا جسدا يا ابا خلدون ولكنك نجم مضيء في سماء الحزب والشعب. سلاما .. أنت البريء، المتشابه مع بعضك، طين حري، نخلة برحي، عميقة الجذر والنسب. اليوم صارت المسافة اليك موحشة، وقد كانت باذخة الجمال، شهية الحوار،في وجداني وذاكرتي. اليوم صارت المسافة خيطا ونهرا من الدموع حيث وادي السلام قيامة وخلود في قلب شعب برمته.

*********

فضاء شعبي...

حدث في تلك الليلة

روحي تلوج يسمر .. منهه ليهه
وضيم اللي عليها .. منهه ليهه
سنة مرت حبيبي .. منهه ليهه
شجاك وضيعت طولك عليه


منذ عام .. عريان .. بعد انحسار امواج الذهول عني وانا احاول ان استجمع كل قواي لانهض بصعوبة من على الارض شيء في داخلي يقر ان ثمة شيئاً رهيباً قد حدث لا اقوى على الاقرار به او تصديقه ، لا ادري غير اني واضعة رأسي بين كفي احاول جاهدةً استذكار ما حدث كنت للتوِ ارفع ملابسك المبتلة ثمة عرق شديد قد انتابك لألبسك اخرى ترقرقت الدموع في عيني وانا أراك تحاول اغتصاب ابتسامة رقدت على شفتيك بصمت وعيناك تسبحان في التيه لتغمضهما وكانت هي الاغماضة الاخيرة! لا ادري ،، كيف التفت حولي وسط كل هذا الذهول؟ وانا لا اسمع ولا ارى الا احساسي بانفاسي اللاهثة احاول التقاطها عبثا ،، نعم وهذه اشباح رجال (الاسعاف) هرعوا لنجدتك بعد فوات الاوان..! اخذوك بعيدا عني، تحشرج الصوت بحنجرتي وتحجرت سحب الدموع في عيني لا استطيع استدرار الدموع البتة في هذه اللحظات ، كما لا استطيع استيعاب ما حدث ، ولا حتى التصور بأن كل شيء قد انتهى ...! وذلك يعني انني لن اراك ثانيةً توافد اناس كثيرون دخلوا البيت لا اكاد اميزهم اقدام ذاهبة واخرى عائدة ، من اين ؟ والى اين؟ اهذه هي الحياة؟ نعطيها من انفسنا فتبخل علينا عريان .. لقد عرفتك مناضلا عنيدا وثابتا ومحاربا باسلا صنديدا ازاء كل شيء يعد عدواً للحياة ، وما عهدتك يوما منحنياً بقامتك الشامخة لشيء كنت ومازلت اكبر من كل المناصب التي طالما عرضت عليك على مدى العمر ثابت الرأي والموقف قوي الشكيمة والارادة اين ذهبت قوة تلك الارادة؟ ازاء المرض اللعين ؟ وكيف استسلمت للموت الذي طالما هزمته في سوح النضال مع اعداء الحياة وكم حذرتك واستصرختك ان تكون حازماً مع المرض ، وكم خفت عليك من نفسك ولطالما خشيت يوما نحسا كهذا ! وكانت تلك الليلة ايذاناً بالعذاب الطويل توالت الايام بعدك حزينة وثقيلة وخلت الصباحات من اطلالة وجهك الوضّاء وصارت الدموع رقراقة وكم صرت استريح لصوات النائحات (ياصبح لاتوكف على الباب .. اهل الصبح ياصبح غياب ) ( حملي وگع ياهو اليشيله ،، فراگ الولف مابيه حيله) ايــــهٍ يا عريان ! ان التفكير فيك يطيحني الى بعيد البعيد متى يصبح ذلك قريبا؟ والتقيك وانظر الى عينيك آهٍ لو ان ايامي تحمل غير اسمك ! لعرفت كم من الوقت مر على فراقك ! لو ان الليالي تحتفل بغير وجهك لادركت ان هناك املاً ان احيا بدونك وهذه الاماكن كلها ولا احد يجلس امامي الا انت.. قالوا .. مسافر !! ستار العسل يخفي وراءه مر الحقيقة مر الفراق يا ابي وحبيبي وسندي ومعلمي ابكيك ياعريان كأنني لم ابك من قبل اتدري يا عريان بمحنة الفراق بكيت حتى تمزق قلبي اهٍ لو ان دموعي لا تثبتك في قلبي لعشتُ ابكي وابكي حتى تاتي لحظة نسيانك ..!

احلام الزيدي


************

مثل ما شفتك لكيتك

بمناسبة الذكرى السنوية الاولى لرحيل الشاعر الكبير عريان السيد خلف

سفاح عبد الكريم


مثل ماشفتك لكيتك كبل ليله
اسنين تركض والعطش هد بيك حيله
ضحكتك تل من ورد والكمره
ديره
او مهرتك دنية صحو والبعض حيله
" عيون تسهر للنواطير التغني ياعبد لملم الشيله
الاغنيه اتعبرك مسافه
اعيونك اتفرزن صحيبك من عدوك
اوجوه تعرف من تحبهم والتصد عنك ثجيله
تبقه مبحر بالشمس ياريحة اهلي
ابداعتك لاتنسه روحك
ياما غضيت النظر عنها اوهوتك
چي طبع طورك فراتي
وانه وجروحي محطه انصد عليك اتوصي بينه
يانبي العشره الطويله
العافيه المركونه يمك حطني بيها
لاتصدنه ابلوعتك عينك عليها
اهمومي متحيره ابشتاك
وانته باول مشتهاك اتفرهدت
شنهي الخذاك
" رموشك اتواسي حزنه
امكيفه بيك الكمره والنهران ومضايف اهلنه
الروح تعزف بالحنين المشتعل
هم عالوتر واتهلي بينه
عاذرك ماناسي ربعك
من تجي امسيير علينه اتفك حزنه
العين ماشالت دمع شالت اسمنه
من تهد بينه الليالي انروح يمك نستراح
وانته حاله اندور كل احنه بديها
اسم عريان الشعر لايك عليها
والله منك تستحي اجفوف التشيلك
حاسدك جاشنهي ظلك
هاي ناسك والشمس سوده اعله مودك
اشوهدن الموت وخذاك اوكلنه يمك
ياملح طيب الجنوب
ياالم كل الحبايب والشعوب
اهواي بعدك كل دكاكين الشعر فتحت بوب
الدنيه مرجوحة حزن وتكلي توب
لا يبن سومر. واور الناصريه
من شمالك للجنوب
وهاي دنيتنه بغيابك خضرت حيره واجت تنزف دمعها
مثل ماشفتك لكيتك روح مابدلت طبعها

*********

أعز من روحي

عريان السيد خلف

أعز من روحي أحـِسـّكْ
وانته اعز منـّي
يا حسبة عمر .. خاويتها إمن إصبــاي
بـطلتْ صفنتي .. وما بَطـّلتْ مني
أحــِس گلبي الفـِضي.. متعوب حد الويل
وأدعيـله الصَبُر.. عن لا يفشلني
جَسّيت الليالي ابمرود الحلوات
وسنين العمر بالشيب جسنـّــي
اضحك للبچو.. حد شرهة المنكـَود
وابجي ابكل مزنتي .. الطور المغني
لاغرني المدح ... بشفاف المحبين
ولاهـمني الشماته اشما حجوا عني
يلتمّن عليّه ... امشتتات البال
وانفضهن نفض
وانهض ولا جنــّي
وليت.. وعف ضميري .. وما كسرت العود
ولـِسـِن.. شبه الزلم .. بالعلن سبّني
كـفاني امرح .. ورع .. والتذ بحب الناس
وعملات الكـَبح .. ما يوم خاوني
لا زحتْ الحيا... ولاضيّعت معروف
ولاخنت الوفه.. وربعي اجفلو مني
أضحك بالوجوه.. ابغير راحة بال
واصبر لو .. ليالي العسر ضكني
واكابر عالشدايد ... حد مصب العين
واسكت.. لو دثو من الناس لاسـني
واسامح .. ما أبحر.. وين حد الغيض
وأزلف .. لو حوافي الزعل وازني
وينشدني صديجي .. المانشد عني
كـَـبل طبعك الونــّـه .. وصاير اتغنّي؟
كـَبل عينك محطه .. وخاطرك مكسور
هسه اعله الثجاله.. اتفوت متحنّي؟
واجيبه ابكل برود .. وعودِتي ابسـنـُي
استراحت مستحاتي .. وعاكستني الريح
لاني من الهموم . ولا الهم مني
أنا ابن العاصيات .. من الليالي السود
لاريد الكـَـماري .. ولهن يردنـّي
ارضعتني امي ابدمعها .. من عرفت الصوت
وغطـّــتني بحزنها ... من مشت عني
خذت روحي اعله ضيمي .. وماشكيت الحال
او يمنــّـوني: اشتبي؟
وما كــَـلت: متمني
علـّمت البعض .. نگل الجدم عالگـاع
وأول ما مشن.. بالزلك لبّني
اگول : اتغـّيرَت... والناس ماهي الناس
رضـّـاعة قواطي.. وخـّيبوا ظني ......

*************

حواريات مع الشاعر الكبير عريان السيد خلف
لفته عبد النبي الخزرجي

عريان السيد خلف له لمسات شعرية تختصر الزمن ولذلك حاولنا ان نستجيب لتلك اللمسات ونتحاور معها:
يقول عريان السيد خلف في احدى قصائده:
يلتمن عليه مشتتات البال
وأنفضهن نفض .. وانهض ولا جني
وهذا منتهى التفاؤل والتحدي والإرادة القوية:
فقلت له:
يلتمن عليه مشتتات البال
ويكطعن طريجي ويوجرن بيه
وأظل أهمش بروحي
والوجع ساطور
حتى الدمع يخجل
يلتفت ليه
وأتاني الليل بلكت دمعتي بسكوت
تنزل من جفوني وتستر عليه
ومرة أخرى قال عريان:
يا تين العجم
يا طعم خمرة دير
تسكيني أبكرم
وتلومني من اسكر !!
فقلت له:
ولك يسمر .. ولك يسمر
آنه بوجنتك مفتون
ما تدري أغمض لو غبت أكثر
ونعرفك بالحسن تمثال
منحوت بصخر مرمر
وتذكر لو نسيت سوالفك حلوات
وروحك تنثر البسمات ومعطر
يا من ريحتك عنبر
وتدري بشعرك المنثور
شلال الشمس والسنبل الاخضر
لو لامس اجفوفي .. بريحته أتعطر
وتجيني بحفنة احجايات
وآنه لدفو احضينك
بالشته أتحسر
وتمرني امشكبن العاكول
حسبالي شجر اخضر
حسبالي ورد احمر
شنهو ألغيرك .. وانت
بزمان الضيم
ثابت كان حبك .. ليش تتغير ؟؟
وقال ايضا :
من تدلع غنج .. عندك عذر مقبول
رمانك لحك .. والزيك ما ينزر !!
فقلت له :
سمار البيك حيرني .. ولك يسمر
طولك وي سمار البيك
وشعرك عل المتن يفتر
شتظن نصبر نشوف
اجعودك تغطي المتن يسمر
وصوتك جن صهيل الخيل
حسبالي نغم وموشح بعنبر
وقال في قصيدة اخرى ، وهو في ساعة حزن وفوضى اجتماعية :
شحيحة افراحنه ..ودكانها امعزل
فعقبت عليه قائلا :
شحت حيل يا عريان .. والوادم صفت مغزل
واحنه بوسط هاي النار .. حسبنه الفرح عزل
لكن يا ابو خلدون ... ما يبقى فرحنه اشحيح ..
ودكان الفرح مفتوح ... للتايه وما يندل
وصح شح الفرح هينوب .. والوادم حزنها انذل
بس عدنه الفرح دكان ...بروازينه ما عزل
واشموع الفرح تتجادح وي الضيم
ومن دجلة وفرات الخير .. برحي الرطب وتبرزل
ونبشرك يا ابو خلدون .. ما يبكى فرحنه اشحيح
ودكان الفرح مفتوح ما عزل .. ودكان الفرح مفتوح ما عزل


************

بغداد


علي الجبر

بغداد بلّلها المطر
وروحي عليله وخايفه
تعبان والدنيا سفر
بس گلبي يمكم عايفه
حزن وقهر
ليل وسهر
اعصر خدودي الناشفه
بغداد هم مثلچ گمر
بعيوني يضوي وشايفه
ياريتني نسمه وامر
يم الجموع الهاتفه
ويـّه النهر
فوگ الجسر
واشبع محبتي بـ سالفه
مشتاگ والموعد عبر
وايّامي ميته وتالفه
ترجع اكيد وتنتصر
رغم الجراح النازفه
بين الشجر يطلع ثمر
بغداد ترجع ، حالفه

***********

الى المتظاهرين السلميين
عبد حلو حيدر الفريجي

1ـ حگه الشعب يا خي من تظاهر
شاهد على الخانو منته ظاهر
ابقهر جرها وحزن ونته ظاهر
على الماتوا بنار الداعشية
2ـ بعدك ما طبت يا جرح شعباي
جتلكم يا نشامه الگلب شعباي
يظل فجر التحدي دوم شعباي
الْوجن والنوايب گصن بيه

3ـ بعد حال اليونس الگلب مامش
عله الطيبين اهل الدمع ما مش
انه جدمي لبو النجلات ما مش
للساحة تعنه وگطع بيه

4ـ يراعي شعر للثوار ينظام
راعي الوفه للكلفات ينظام
ياناس الشعب هليوم ينظام
يسحگني الحزن ويروك بيه

***********

اليوم الاخير


كامل الركابي

بعده
مو يومي الاخير
اضحك
العب
آخذ الروحي صور
مثل الامير
اهلك
اتعب
ارتمي بحضن
السرير
باچر اطلع
أحتمي
بظل صاحبي
وينطيني ايده
نصعد الحاجز
من الطرف الزغير
ونرفع العلم العراقي
احنه سلميين
ويهب الرصاص
وصاحبي يخر
سابح ابدمه الغزير
وانا بعدي
وكلها تعرف
هذا مو يومي الاخير !

**********

ص7
توقف الدوري يعقد مهمة الشرطة والزوراء في دوري الأبطال
بغداد – ميثم الحسني
أجريت الثلاثاء، قرعة دور المجموعات في دوري أبطال آسيا بنسختها الجديدة، في العاصمة الماليزية كوالالمبور، ويشارك في نسخة 2020 ناديان من العراق وهما الشرطة والزوراء، حيث تأهل الشرطة مباشرة إلى دور المجموعات، فيما سيلعب الزوراء في الملحق المؤهل أمام دنيودكور الأوزبكي وفي حال فاز عليه سيواجه العين الإماراتي.
استطلعنا آراء عدد من المدربين حول حظوظ ممثلي الكرة العراقية في البطولة الآسيوية في ظل توقف منافسات الدوري وكما يلي:

الجو العام

ركز المدرب جمال علي نجم الطلبة السابق، على الأزمة التي تعيشها الأندية العراقية في ظل توقف منافسات الدوري والتي تضعها في مأزق كبير قبل الدخول في المنافسات القارية، مؤكدا أن ذلك سيوثر دون شك على عطائها ويقلل من حظوظها في البطولة.
وبين أن المجموعتين تضم فرقًا كبيرة ولها خبرة التعامل في البطولة على خلاف الأندية العراقية التي كانت تتنافس في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي والفرق شاسع ما بين البطولتين، وبالتالي الفرق المتمرسة يكون لها الحظ الأوفر بتحقيق نتائج مميزة.
وأشار إلى أن فريقي الشرطة والزوراء سيكونان أمام اختبار صعب وفق توقف منافسات الدوري وكلما تأخر استئناف المسابقة المحلية سينعكس سلبيًا على عطائهما، مؤكدا أن مسيرة الزوراء معقدة جدا ويتوجب عليه تجاوز الملحق الذي يضم كذلك فريقين متمرسين، أما فريق الشرطة فهو الآخر سيلاعب أندية لها باع طويل في البطولة الآسيوية وبالتالي أعتقد أن المهمة معقدة للفريقين.

شنيشل متفائل

وتحدث مدرب كرة نفط الوسط راضي شنيشل بلغة التفاؤل، مؤكدا أن فريق الشرطة من أكثر الأندية المحلية استقرارًا فنيًا وماليًا، وبالتالي تواجده في المجموعة الأولى يعد فرصة حقيقية لتحقيق نتائج مميزة، حيث يملك المؤهلات التي تمكنه من تجاوز المجموعة بشرط الاهتمام ببعض الأمور المهمة منها المعسكرات والمباريات التجريبية في ظل توقف الدوري بالإضافة إلى التعاقد مع محترفين بحجم البطولة والفرق المنافسة.
وبين أن فريق الشرطة بات يملك خبرة جيدة من خلال مشاركته في البطولة العربية، وكذلك لضمه عددا من لاعبي المنتخب الوطني وبالتالي هو قادر على مقارعة تلك الأندية ويملك الفرصة في تجاوز المجموعات والمضي بعيدًا في الأدوار اللاحقة.
وتابع: "أما فريق الزوراء فهو قادر على تخطي الملحق كون الفريق الأوزبكي سبق وأن واجهته بشكل شخصي وهو فريق متواضع وإن كانت المباراة في ملعبه، وحتى فريق العين قادرون على تجاوزه".
وأردف: "الزوراء لا يقل شأنًا عن الشرطة ويضم نخبة من اللاعبين، وأتمنى أن يركز الزوراء على الملحق ومن بعدها التفكير في دوري المجموعات".
وبين أن المشاركة في دوري أبطال آسيا منح الأندية العراقية شخصية أكبر وبدأنا نلتمس حجم العمل ومدى تطور الكرة العراقية وتأثير ذلك على المنتخبات العراقية، وبالتالي النسخة المقبلة من البطولة مهما ستكون قوة الفرق المنافسة لا يمكن أن تكون مستحيلة على الفرق العراقية التي تمثل نخبة الأندية المحلية فالشرطة والزوراء يمتلكان مؤهلات لمقارعة أكبر الأندية.
حظوظ متفاوتة

مدرب الصناعات الكهربائية عادل نعمة أكد أن الحظوظ متفاوتة لممثلي الكرة العراقية، لافتا إلى أن الشرطة أسهل نسبيًا والفريق مؤهل لتحقيق نتائج مميزة لما يملكه من لاعبين وإدارة مستقرة ومدرب حقق استقرارًا فنيًا وكذلك الفرق المنافسة ليست أفضل منه.
وبيّن أن التوقعات تشير إلى أن الشرطة سيمر وفق المعطيات رغم أن الفرق العراقية لا شك أنها ستتأثر بتوقف الدوري للفترة الماضية، لكن الإدارة ستتكفل بإيجاد الحلول الممكن لوضع الفريق على أهبة الاستعداد.
وأردف: "ستكون مهمة الزوراء معقدة وشاقة فمباراة الملحق مع فرق متمرسة سواء كان الفريق الأوزبكي أو فريق العين الإماراتي وكذلك في حال التأهل هناك أندية كبيرة ضمتها المجموعة الرابعة، وبالتالي مهمة الزوراء تعد أكثر تعقيد من مهمة الشرطة، والفارق أن الشرطة أفضل بدنيًا بسبب استمرار الفريق في منافسات بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال، ما وضع الفريق في حالة بدنية جيدة فيما عانى الزوراء من توقف الدوري وتذبذب التدريبات وعانى اللاعبون والجهاز الفني من حالة الملل المستمر بتوقف المسابقة المحلية".
********
الدحيل يكشف حقيقة انتقال "ميمي" في الميرغاتو الشتوي
بغداد – طريق الشعب
كشف نادي الدحيل القطري، حقيقة انتقال نجم المنتخب الوطني مهند علي "ميمي" من صفوف الفريق في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة. وانتشرت انباءٌ تفيد بأن "ميمي" سيغادر فريق الدحيل الى احد الفرق الاوروبية على سبيل الاعارة في الميرغاتو الشتوي. وقال المنسق الاعلامي لنادي الدحيل بشير محمد في حديث صحفي، إن "كثير من الانباء والاقاويل انتشرت في الايام القليلة الماضية حول مسألة بقاء ميمي او انتقاله الى فريق آخر".
وأوضح أنه "حتى اللحظة ميمي مستمر مع الفريق ولا توجد اي صحة لتلك الانباء، لكن الجمعية العمومية للنادي، انتخبت رئيساً جديداً وفي الاسبوع المقبل ستتضح الكثير من الامور فيما يخص مستقبل ميمي وبقية اللاعبين". يذكر ان ميمي، انتقل الى صفوف الدحيل قادماً من الشرطة في الانتقالات الصيفية الماضية. وانتخبت الجمعية العمومية لنادي الدحيل، الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني رئيساً جديداً للنادي.
*********
كلاسيكو برشلونة وريال مدريد مهدد بالتأجيل بسبب "تسونامي"
متابعة – طريق الشعب
أفادت تقارير صحفية إسبانية، أنه من المتوقع أن يتم تأجيل الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد مرة أخرى، بسبب الاضطرابات المدنية في كتالونيا.الكلاسيكو كان من المقرر أن يقام يوم 26 تشرين الاول الماضي، ولكن الاحتجاجات الواسعة المتعلقة بحركة الاستقلال في كتالونيا، تسببت في تأجيل المباراة حتى 18 كانون الاول، بعدما وافق ريال مدريد وبرشلونة في تشرين الثاني الماضي على اقتراح الليغا. تقارير موقع "جول" الإسباني، أفادت أن "هناك نية لتأجيل الكلاسيكو من جديد بعدما قامت حركة تُدعى "تسونامي" بإصدار بيان رسمي أمس الأول الثلاثاء، تؤكد من خلاله احتجاجها وأنها المسؤولة عن الذي حدث من قبل في كتالونيا، والمتسبب في تأجيل اللقاء". ووفقًا للتقرير، فإن "حركة تسونامي ديمقراطي، قد أكدت أن هناك 4 نقاط تجمع للتظاهرات، وستكون حول ستاد كامب نو، ومن المتوقع أن يشارك حوالي 18 ألف من أتباع المجموعة، في حدث يُشاع بأنه سيكون يوم 18، وقت إقامة الكلاسيكو". وبعد هذا البيان، ظهرت التقارير حول امكانية تأجيل المباراة مرة أخرى من جانب رابطة الليغا، حيث أن الدواعي الأمنية ستكون لها الكلمة العُليا.
***********


ص 8

الى الراحل ابو نور

انته الجادحه اعيونك على الدوله
انته العاشك.. انته الشاعر الحالم
انته امراكض ادهم تركض
وتسحك الف حاكم
يا عريس هاي الساحه
بهدومك اشمن ريحة القاسم

ك. غيلان
بغداد

**********

في وداع النبيل علي اللامي
دواعش الأمس
دواعش اليوم

جرائم مرتزقة القنص والقتل والتسميم بالغاز والخطف والاغتيال والاغتصاب والطعن بالآلات الجارحة، وكل ما جرى مساء الجمعة الماضية في ساحة الخلاني ومنطقة السنك في بغداد، تزامن مع الذكرى الثانية لإعلان النصر على "دولة داعش الإسلامية"، وهو في تواصل مع ما سبقه من " صولات" لصوص وأزلام " الدولة العراقية" المستميتين لتأبيد حكمهم واخفاء جرائمهم بحق الوطن المستباح والشعب المضطهد، والتي تعدت حدود النهب الشامل الى حدود القمع الشامل، منذرين من يفضح تلك الجرائم أو يسعى لتخليص البلاد منها بالويل والثبور.
ولأن حجم الجرائم تعدى حتى حدود الخيال كجرائم داعش الأمس، فإن من المتوقع ألا تكون هذه الصولة هي الأخيرة، بل لعلها اختبار خائب لمدى ثبات وصمود المنتفضين، استعدادا للوأد التام لما اسموه، واهمين، فورة قنينة عابرة!
ورغم ما لقيته هذه "الصولة – العار" ما تستحقه من ادانة واحتقار من الفتية الشجعان ومن المواطنين الغيارى، ومن اصدقاء شعبنا في العالم أجمع، فقد كشفت المنافقين الذيول ممن حاولوا أن يستحضروا كل أساليب التضليل والخداع لإخفاء الجريمة أو التقليل من بشاعتها.
"صولة" الظلاميين هذه تمت مساءً متسترة بالظلام الذي يشبه عقولهم المغلقة، والغريب أن تكون تحت أنظار وتواطؤ وتسهيلات سيطرات الحكومة، التي أرغمها الشعب على الاستقالة، في تشف وثأر من الشباب المسالمين العزل. هذه الحكومة، لم تستطع حنى ان تعلق على ما حدث، فأصيبت بالخرس والصمم، ولم تحتج الا على المتضامنين مع شعبنا والداعين لتضميد جراحه من احرار العالم، الذين راعهم أن يقتل ناس عزل بدم بارد، فأعربوا عن أسفهم ورفضهم للجريمة!!
وإذ اكتفت رئاستا الجمهورية ومجلس النواب بالإدانة وتوعدتا العصابات المجرمة والخارجة على القانون التي نفذت الجريمة، فقد نسيتا الإفصاح عن هذه العصابات المجرمة ومتى وكيف سينالها العقاب، وهل ستطوى صفحاتها أم ستتكرر جرائمها، وهل حقاً لا تخشى الرئاستان من هذا الطرف الثالث!
لقد كشفت الصولة أيضا، نفاق سدنة المحاصصة وحيتان الفساد في مجلس النواب، وما ادعوه من معارضة وخلاف مع الحكومة واستعداد لنجدة المنتفضين و " حمايتهم"، مؤكدة ثانية ان المنافقين إذا وعدوا أخلفوا وإن ائتمنوا خانوا.
هؤلاء المنافقون ومرتزقتهم لن يكون مصيرهم أقل من مصير دواعش الأمس. أما الأرواح البريئة فتسمو في الأعالي وتنشر اليقين بالظفر وهي تردد ما قاله فيها الجواهري الكبير:
يا أیـها الوطن الــمفـدَّی، دونـه یــوم الـفـداء الأرض والأوطــان
فدتك نـاشـئة الـبـلادِ وشـمَّــرت لكَ عـن سـواعدِ عـزمها الفتیـان

رشاد الشلاه

**********

نبي الجوع

علي اللامي

وحدهم الفقراء يعرفون
إنهم يرجمون
يزرعونَ ويُحصدون !
يجوعونَ ويُأكلون !
وحدهم الفقراء يعرفون...
إذا ما أطلقتْ الثورات لِحاها .
*** ***
غرستُ العمر نخلة
ينبوعها
صدق مكاتيب المآقي
مخبأة تحت عباءة أمي
تجتاز قطعان الذئاب
للشموس النقية خلف القضبان ،
للأحباب ...
لكن
ما عاد إليَّ الظل
وخذلتني الأعذاق !
*** ***
أكملتُ الدرب بلا ندم
رغم السكين بخاصرتي
وليل تنوء بهِ الآفاق
وحشرجة الحزن
بركان يملأ رئتي .
أكملتُ الدرب بلا ندم
فذاك التاريخ دمي
ألقٌ ،
تفجر سنبلةً
بيد الفقراء
للآن تبكي فلاحها
والمنجل بيد الغرباء .؟؟!!
*** ***
هلم بنا ...
يا وطني
نغرسُ العمر
بُستان نخيل
فالريح عاتية .
هلم بنا شمساً
للقابع في جوف الصمت
كما موثٍ حنطه الثلج
وامنحني عصاك نبي الجوع
ينشطر الزيف كما البحر
فلسنا كسحرة فرعون
ولا هم كموسى !
وما بين " المقدس والمسدس "
نُقتاد إلى المجهول يا وطن.
*** ***
سأظل وهجاً يا وطني
رغم الجوعِ
ورغم الوجعِ ،
رغم القلق المغروس بسهدي
لأني اعرف يا وطني
إن الشمس حياة
والليل لصوص .

************


الرفيق الشاعر علي اللامي .. شهيداً حيّاً في القلوب
ينعى الحزب الشيوعي العراقي فقيده الرفيق علي نجم عبدالله اللامي، الذي تسامى مساء 10/12/2019 شهيدا برصاص القتلة المجرمين، الذين اغتالوه غدرا وهو عائد من ساحة التحرير الى منطقة الشعب.
رحل المناضل الشيوعي والناشط المدني الباسل ابن الخمسين عاما، وهو يخوض غمار انتفاضة الشعب الظافرة منذ انفجارها مطلع تشرين الاول الماضي. رحل عضو المؤتمر الوطني التاسع للحزب الشيوعي العراقي وعضو اللجنة الفكرية والثقافية في اللجنة المحلية للحزب في واسط. رحل عضو اتحاد الادباء في محافظة واسط، الشاعر المثقف صاحب الاصدارات العديدة، الوفي للشعب وجماهير كادحيه.
غادرنا الرفيق ابو نور شهيدا، افتدى الشعب والوطن بأعز ما يملك، وترك وراءه رفيقة حياته مكلومة وابناءه الخمسة حزانى. لكنهم فخورون به أبا شيوعيا سخيا في عطائه، ومعتزون بأصالته عراقيا وطنيا تقدميا مخلصا ومقداما.
وداعاً أبا نور وانت تتسامى شهيداً وتبقى حياً على الدوام في قلوبنا
المكتب السياسي
للحزب الشيوعي العراقي
11/12/2019

**********

"نكهة طين حرّي" في ساحة التحرير
بغداد – غالي العطواني
عرضت "فرقة المسرح العمالي"، أخيرا في الهواء الطلق أمام "خيمة الثوار الأحرار"، إحدى الخيمات المعتصمة في ساحة التحرير، مسرحية بعنوان "نكهة طين حرّي"، من إخراج الفنان علي كاظم.
المسرحية التي شاهدها جمع من المتظاهرين والمهتمين في الشأن الفني، قال عنها مخرجها انها تعبر في مضمونها عن أمجاد شهداء انتفاضة تشرين، الذين ارتقوا بدمائهم ساحة العز من أجل نيل الحقوق المسلوبة، وبناء وطن تسود فيه المساواة والعدالة الاجتماعية.
من جهته قال مؤلف المسرحية حميد الناعس، انه كتب العمل في صلب انتفاضة تشرين، ومن وحي شهدائها، مجسدا فيها شعاري "نريد وطن" و"نازل آخذ حقي".
ونال العرض المسرحي، الذي اشرف عليه الناشط المدني محمد قاسم، استحسان الجمهور وألهب حماسهم. وقد شارك في تأدية أدواره كل من حيدر يوسف، حيدر جليل الخرساني، إبراهيم جري، علي بشير، علوان العامل، علي أحمد، غيث عبد الحسن ومحمد الأزقي.

**********

لماذا لا يختار المتظاهرون مفاوضين باسمهم؟
بغداد – طريق الشعب
ما زالت سمة العفوية ظاهرة في الاحتجاجات الشعبية. ورغم محاولات أحزاب السلطة ركوب موجة هذه الاحتجاجات، إلا انها وفي كل يوم تعطي دليلا على عدم إمكانية تجييرها لصالح جهة سياسية.
ناشطون ومثقفون ومتظاهرون كانوا قد أطلقوا في الأسابيع السابقة حملة لترشيح متحدث أو مفاوضين باسم حراكهم الشعبي، نظرا للأحداث المتسارعة ونوايا أحزاب السلطة إنهاء التظاهرات عبر محاولات زرع الفتنة وشق الصف، من خلال بث الشائعات والأخبار غير الدقيقة في ساحات التظاهر.
لكن مراقبين رأوا أن عدم وجود ناطق أو مفاوضين باسم المتظاهرين يجعل السلطة في حيرة من أمرها، كما انه يجنب المفاوضين خطر الاستهداف، سيما وأن الأيام الماضية شهدت حوادث اغتيال عدد من ناشطي التظاهرات على أيدي جهات مجهولة.
الأكاديمي في كلية الإعلام بجامعة بغداد د. علاء مصطفى، أوضح أن "الاحتجاجات الحالية متنوعة الألوان، وهي في مرحلة الضغط لأجل تحقيق المطالب المشروعة وتصحيح العملية السياسية"، مضيفا في حديث صحفي، ان "تعيين متحدث باسم المتظاهرين قد يحرف المسار الحقيقي الذي خرجوا لأجله، وبالتالي فإن عدم شغل هذا المنصب سيجعل الجميع يواصلون عملهم بشكل جيد، ويمنع اقتصار الأمر على طرف معين دون آخر".
وشدد د. مصطفى على أن يتم "تعيين متحدث باسم الجماهير المنتفضة في مرحلة قطف ثمار الاحتجاج، وهذه المرحلة لم تحن بعد".
فيما رأى الصحفي رامي الصالحي، أن تحديد متحدث باسم المتظاهرين، سواء في حدود ساحة التحرير أم في ساحات المحافظات المنتفضة، من الأمور الصعبة، مشيرا إلى أن "أسبابا عدة تكمن وراء صعوبة الأمر، أبرزها عدم ثقة الجماهير بترشيح أي شخصية، على اعتبار أن هذه التظاهرات خرجت بعفوية وأن هناك توجها أو تخوفا من بيع قضيتها من قبل أي طرف يتم تسميته بهذه المناصب".
وتابع قائلا أن "هناك رأيا يتجه نحو أن التظاهرات خرجت لتغيير الطبقة السياسية بالكامل، وبالتالي ليس من الضروري تسمية أي شخصية للتفاوض أو الجلوس مع أي من أحزاب السلطة".
إلى ذلك رأى الكاتب والصحفي أحمد السهيل، أن وضوح المطالب يدحض الحاجة لمفاوضين، مشيرا في حديث صحفي الى أن "معظم المتظاهرين متفقون على المطالب الرئيسة الأربعة التي بدأت بإقالة الحكومة، ومن ثم تشريع قانونين عادلين للانتخابات والمفوضية، وبعدها حل البرلمان".
ويرى المتظاهر معن محمد أن "سر نجاح وديمومة الاحتجاجات هو عدم وجود متحدث باسمها أو قادة يفاوضون السلطة، لا سيما أن المطالب التي ينادي بها المتظاهرون باتت معروفة لدى القوى السياسية، وبالتالي لا داع للتفاوض من أجلها، إنما تلبيتها فقط".


**********

حفل تأبيني لاستذكار
الشاعر عريان السيد خلف
بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لرحيل الشاعر الكبير عريان السيد خلف، يقيم منتدى بيتنا الثقافي حفلاً تأبينياً بالمناسبة، يشارك فيه عدد من النقاد والشعراء، وذلك يوم السبت المصاف 14/ 12/ 2019، الساعة 11 صباحاً في مقر المنتدى في ساحة الاندلس.
الدعوة عامة.

FLNODEFAULTIMAGEFOUND
/home/teriqrtyb/public_html/images/tarik/t4.jpg