ضيّف اتحاد الأدباء والكتاب في بابل، الأربعاء الماضي، الشاعر عمر السراي، الأمين العام لاتحاد الأدباء والكتاب العراقيين، وذلك احتفاء بصدور ديوانه الشعري الموسوم “حلويات”.

حضر الجلسة التي احتضنتها “قاعة ود” للثقافة في مدينة الحلة، جمهور من الأدباء والمثقفين ومتذوقي الشعر. وقد أدارها نائب رئيس اتحاد أدباء بابل، الشاعر أنمار مردان.

وفي مفتتح الجلسة قدم السراي موجزا عن سيرته الحياتية ونشاطه الثقافي وتجربته الشعرية. ثم قرأ نصوصا منتقاة من ديوانه الجديد.

وتخللت الجلسة مداخلات ساهم فيها عدد من الأدباء الحاضرين، بضمنهم الشاعر جبار الكواز، الباحث أحمد الناجي، الناقد زهير الجبوري ود. رشيد هارون. فيما قرأ الشاعر وليد الزبيدي إحدى قصائده احتفاءً بالضيف، وقدم الفنان ثائر هادي جبارة مشهدا تمثيليا. 

وتلقى السراي في ختام الجلسة، هدايا تقديرية من اتحاد الأدباء ومن الشاعرة وئام الموسوي عن “نادي عشتار” الثقافي. ثم وقع نسخا من ديوانه ووزعها على الحاضرين.